الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

دراسة : الأطباء وأساتذة الجامعات أقل الفئات رضا وظيفيا عكس مندوبي المبيعات

تم نشره في الخميس 23 نيسان / أبريل 2009. 03:00 مـساءً
دراسة : الأطباء وأساتذة الجامعات أقل الفئات رضا وظيفيا عكس مندوبي المبيعات

 

 
عمان - بترا

اظهرت دراسة اجرتها الجامعة الاردنية حول الرضا الوظيفي للعديد من القطاعات الرسمية والخاصة ان هناك تفاوتا في معدلات الرضا تبعا لمجموعة من العوامل المتعلقة بنوع الوظيفة وجنس الموظف ومستوى تعليمه والراتب والخبرة التي يمتلكها.

وهدفت الدراسة التي اجراها الدكتور مروان الزعبي من الجامعة الاردنية وبدعم من عمادة البحث العلمي فيها ، الى تزويد قطاع العمل في الاردن بمؤشرات مرجعية وإحصاءات وصفية لمعدلات الرضا الوظيفي للعديد من الوظائف.

واشارت الدراسة الى تحول عند المؤسسات في القطاعين العام والخاص في مفهوم ادارة شؤون الموظفين من خلال التخلي عن الطرق التقليدية لتصبح ادارة مبنية على أسس علمية تهدف إلى الاستثمار الأمثل في القوى البشرية لرفع كفاءتها وتحقيق سعادتها ورضاها في العمل.

وقال الزعبي في حديث الى وكالة الانباء الاردنية (بترا) امس الاربعاء ان الرضا الوظيفي يعتبر احد المؤشرات الصحية في جودة العمل ويمكن الاختصاصيين في إدارة الموارد البشرية من الحصول على المعلومات اللازمة لاتخاذ القرار المناسب.وبين الزعبي انه قام بقياس الرضا الوظيفي لاربعة الاف وستة موظفين وموظفات يعملون في اكثر من 24 منظمة حكومية وخاصة في الاردن.

وروعي في العينة ان تكون من قطاعات صناعية وخدمية مختلفة مثل العاملين في القطاع الصحي كالاطباء والممرضين وفنيي المختبرات واساتذة الجامعات ، اضافة الى العاملين في شركات المقاولات من مهندسين وحرفيين وعمال بناء ، كذلك شملت العينة اساتذة مدارس حكومية وخاصة والعاملين في البنوك وشركات التأمين.واظهرت الدراسة ان معدلات الرضا الوظيفي لمهنة مندوبي المبيعات وخدمات الزبائن لديها أعلى معدل للرضا الوظيفي ، بينما فئة الأطباء وعمال البناء فهم أقل المهن رضاً.وبلغ نسبة الراضين عن مستوى الحرية في اختيار طريقة انجاز العمل 1,6 بالمئة في حين بلغت نسبة غير الراضين 56 بالمئة.واشارت النتائج الى ان معدلات الرضا الوظيفي لم تتأثر بشكل كبير بمستوى الدخل كما هو شائع ، ففئة الأطباء وأساتذة الجامعات والذين لديهم أعلى مستوى دخل هم من أقل الفئات رضا وظيفياً ، كما أن الأفراد الذين يتقاضون مستويات دخل تحت 300 دينار أردني كان لديهم معدلات أعلى للرضا الوظيفي مقارنة بفئات الدخل الأخرى.

Date : 23-04-2009

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش