الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

قـتــيـل اسـرائيـلـي وثـلاثـة شهـداء فـي الضفـة والقـدس

تم نشره في الثلاثاء 24 تشرين الثاني / نوفمبر 2015. 02:00 مـساءً

 القدس المحتلة - اعلن الجيش الاسرائيلي مقتل شاب اسرائيلي في عملية طعن قام بها فلسطيني بين القدس والضفة الغربية،ورد الجيش على المهاجم باطلاق النار وقتله. وقال الجيش «قام فلسطيني بقتل شاب سرائيلي بطعنه بسكين، وجرح اخر في هجوم عند محطة وقود على الطريق 443»(قرب بلدة نعلين الفلسطينية) «واطلقت قواتنا النار على المهاجم وقتل على الفور».  من جانب آخر استشهد  فلسطيني حاول طعن اسرئيلي بالسكين عند حاجز حوارة، جنوب مدينة نابلس بالضفة الغربية بحسب جيش الاحتلال الاسرائيلي  .  ولم توقع محاولة الطعن اصابات حسب المعلومات الاولية للشرطة الاسرائيلية. لكن الهلال الاحمر اكد «نقل فلسطينية من حاجز حوارة اصيبت براسها بجروح خطرة» من دون تحديد اذ كانت شاركت ام لا في المحاولة. الى ذلك اعلن رئيس الوزراء الاسرائيلي بنيامين نتنياهو تكثيف الاجراءات الامنية في الضفة الغربية المحتلة، في محاولة لوقف موجة الهجمات الفلسطينية. وسيطلق نتانياهو العنان لقوات الامن والجيش قائلا في بيان «من اجل تعزيز وتيرة حربنا على الارهابيين، لن نفرض اي قيود على انشطة جيش الدفاع والاجهزة الأمنية، ونقوم بشق طرق التفافية خاصة بالاسرائيليين».

 كما أصيب مستوطن اسرائيلي بجروح خطيرة بزعم تعرضه لعمية دهس قرب مستوطنة حومش شمال غرب مدينة نابلس شمال الضفة الغربية وذكرت صحيفة معاريف العبرية على موقعها الالكتروني ان المنفذ انسحب من المكان دون القاء القبض عليه.
كما استشهدت فتاة فلسطينية تبلغ من العمر 16 عاما  برصاص الشرطة  بعد أن طعنت رجلا بمقص فأصابته بجروح طفيفة في شارع مزدحم وسط مدينة القدس وذلك في إطار موجة عنف مستمرة منذ ثمانية أسابيع حسب السلطات الاسرائيلية .  وشهدت ملابسات الهجوم الذي وقع في شارع يافا وهو شارع رئيسي بين القدس الشرقية والغربية مفارقة إذ أن الرجل الذي طعنته الفتاة الفلسطينية وعمره 70 عاما فلسطيني من سكان الضفة الغربية المحتلة لكنها ظنت أنه إسرائيلي على ما يبدو.
 كما استشهدت فتاة فلسطينية أخرى تبلغ من العمر 14 عاما كما ادعت قوات الاحتلال ان بحوزتها مقص هاجمت فيه قوات اسرائيلية . وأضافت أن هناك صلة قرابة بين الفتاتين. وذكر مسؤولون طبيون أن شظية رصاصة أطلقها الضابط أصابت أحد المارة وكان إسرائيليا. واستشهد  84 فلسطينيا في موجة العنف المستمرة منذ أول تشرين الأول وسقط بعضهم أثناء تنفيذ هجمات وخرون في اشتباكات مع القوات الإسرائيلية. وقُتل 19 إسرائيليا وطالب أمريكي في هجمات شنها فلسطينيون.
 ووقع الهجوم الأخير قبل يوم من زيارة وزير الخارجية الأمريكي جون كيري لإسرائيل والأراضي الفلسطينية لمناقشة سبل وقف العنف.   ومن أسباب سفك الدماء غضب المسلمين من تزايد زيارات اليهود للحرم القدسي الشريف إلى جانب جمود محادثات السلام الإسرائيلية الفلسطينية.
وقالت الحكومة الفلسطينية إن إسرائيل تنفذ عمليات قتل غير قانونية لفلسطينيين وتتهمهم بحمل سكين أو تضع سكينا بجوار مهاجمين مزعومين. وتقول إسرائيل إن من حقها الرد بالقوة المميتة على أي هجمات عنيفة محتملة.
 من ناحية اخرى اعلن الجيش الاسرائيلي منع دخول العمال الفلسطينيين للكتل الاستيطانية الكبيرة في جنوب بيت لحم اثر عملية طعن امس اسفرت عن مقتل اسرائيلية (21 عاما) وهجوم مسلح نهاية الاسبوع الماضي.  وتسعى اسرائيل من خلال القرار الى وقف الهجمات التي ينفذها فلسطينيون منذ نحو شهرين وتشمل محاولات الطعن بالسكاكين ،والاسلحة ومحاولات الدهس بواسطة سيارات . ويطبق هذا المنع فقط على تجمع مستوطنات غوش عتصيون وبيتار عليت وافرات التي تشهد هجمات متكررة، وتقع بين بيت لحم والخليل جنوب الضفة الغربية ويعمل فيها نحو الفي عامل فلسطيني.
الى ذلك اعلن الجيش الاسرائيلي في بيان ان صاروخا اطلقه فلسطينيون من قطاع غزة سقط امس في حقل في جنوب اسرائيل بدون ان يسبب اصابات.
وقالت ناطقة باسم الجيش انه لم يتم اطلاق صفارات الانذار لان الصاروخ شوهد في طريقه الى منطقة غير مأهولة بالسكان. واضافت «لم ترد معلومات عن اي اصابات». وتحمل اسرائيل باستمرار حركة المقاومة الاسلامية (حماس) التي تسيطر على قطاع غزة، مسؤولية اطلاق هذه الصواريخ مع ان متطرفين اكدوا ارتباطهم بتنظيم الدولة الاسلامية تبنوا مؤخرا عمليات من هذا النوع. من ناحية ثانية افاد تقرير صادر عن هيئة شؤون الأسرى والمحررين الفلسطينيين ، بأن حملات الاعتقال للاطفال الفلسطينيين على يد الاحتلال الاسرائيلي مستمرة وبشكل منهجي، حيث ارتفع عدد الأطفال المعتقلين الى 420 طفلا. وأشارت الهيئة في تقريرها الى ان 16 حالة من الاشبال الاسرى دون سن 15 سنة و3 حالات بأعمار 13 سنة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش