الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

عين الله لا تنام : «ملاك» 5 سنوات وتعاني من مرض لين العظام الزجاجي

تم نشره في الأربعاء 11 آذار / مارس 2009. 02:00 مـساءً
عين الله لا تنام : «ملاك» 5 سنوات وتعاني من مرض لين العظام الزجاجي

 

ماهر ابو طير



يعاني عدد كبير من الاطفال من حملة الجوازات الاردنية المؤقتة لعامين ، من امراض ، توجب ادخالهم المستشفيات.ولايحصل هؤلاء على علاج في اماكن متخصصة ، كون الاعفاءات يتم تأمينها للاردنيين فقط ، برغم ان هؤلاء كانوا يحصلون في وقت سابق على مثل هذه الاعفاءات من الجهات الحكومية ، والجهات ذات الصلة.

ويثير مراقبون تساؤلات حلو اهمية مراجعة القرار بوقف تأمين هؤلاء ، خصوصا بين الاطفال وكبار السن ، واولئك الذين يعانون من امراض القلب والسرطان ، والحالات الخطرة. وفي حالة مثل الطفلة "ملاك" فهي تعاني من تشوهات خلقية في العظام ، كونها تعاني من مرض لين العظام الزجاجي ، وقد اجريت لها عدة عمليات جراحية ، وبحاجة للمتابعة والعلاج في مدينة الحسين الطبية في عيادات الامراض الوراثية وعيادات العيون والاذن والعظام ، وتعاني الطفلة اليوم من طول ساق ، دون الاخرى ، وقد اجريت عملية للساق ، وهي بحاجة لعملية للساق الاخرى التي تعاني من تقوس ، كما ان الطفلة تتعرض الى كسور دائمة بسبب هذا المرض ، وووالد الطفلة حصل على اعفاءات في وقت سابق ، الا انه اليوم ، لم يترك بابا الا وطرقه من اجل اكمال علاج الطفلة البالغة خمس سنوات في المدينة الطبية ، فلم يحصل على تأمين او اعفاء للطفلة متسائلا...ماذا يفعل للطفلة التي بدأ علاجها في المدينة الطبية؟ثم توقف بسبب عدم وجود اعفاء ، مشيرا الى ان حالة الطفلة سيئة جدا ، وتتعرض لكسور بشكل دائم ، وان المشكلة الاكبر ، هي في انه تم اجراء عملية لساق ، خلال وجود الاعفاء ، ولم تجر العملية للساق الثانية ، بسبب عدم وجود اعفاء ، مؤكدا ان الطفلة بحاجة الى متابعة وعلاج دائم.

يتركك الاب وسط حيرته وألمه فيما وجه الطفلة قصة بحد عينها ، ولاتسأل "ملاك"عما اصابها ، لكنك تحزن لاجلها بشدة ، وتحتار في الواجب فعله لاجلها ، خصوصا ، ان وضع والدها المالي عادي جدا ، ولايمكنه من مساعدتها ، او علاجها ، وهي قصة نضعها بين يدي صاحب القرار ، وبين يدي المسؤولين واهل الخير ، لعل هناك من ينقذ الطفلة البريئة من ألمها ، وهي الطفلة التي بدأت حياتها متألمة ، ولااحد يعرف الى اين سوف تأخذها ، هذه الحياة ، وعنوانها سيكون متاحا في حال الاتصال ب"الدستور"التي ينحصر دورها بأعطاء العنوان ، دون تدخل او وساطة في مجال المساعدات ، وينحصر دورنا بتأمين عنوان الطفلة للراغب بأنقاذها ، حين نتذكر اولادنا ، ونعرف ان كل طفلة عزيزة على اهلها ، كما هو حال "ملاك"عند اهلها.

"ملاك" وجه لن تنسوه ابدا... ووجه لن ينساكم ايضا.

التاريخ : 11-03-2009

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش