الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

طقـس بارد وموجـة صقيـع حتى الأحـد

تم نشره في الجمعة 4 كانون الأول / ديسمبر 2015. 02:00 مـساءً

عمان- الدستور- دينا سليمان وكمال زكارنة وبترا
تبقى المملكة اليوم وخلال اليومين المقبلين تحت تأثير كتلة هوائية باردة جداً  تبدأ بالانحسار التدريجي اعتباراً من بعد غد الأحد.
وحسب دائرة الأرصاد الجوية يطرأ انخفاض على درجات الحرارة اليوم لتصل العظمى إلى 10 درجات، والصغرى درجة مئوية واحدة.
وتكون الأجواء باردة في أغلب مناطق المملكة، وفي ساعات الليل تصبح الأجواء باردة جداً ويتشكل الصقيع في مختلف المناطق بما فيها الأغوار الشمالية والوسطى.
وتوالي درجات الحرارة انخفاضها غداً بحيث تسجل أقل من معدلاتها بحوالي 6 درجات مئوية، وتبقى الأجواء باردة بوجه عام، وفي ساعات المساء والليل تصبح الأجواء باردة جداً وتتكاثر الغيوم المتوسطة في شرق المملكة، وتتهيأ الفرصة لسقوط زخات خفيفة من الأمطار المتجمدة في شرق المملكة.
كما يتوقع تشكل الضباب والانجماد في العديد من المناطق.
وتبقى درجات الحرارة بعد غد الأحد أقل من معدلاتها، وتكون الأجواء باردة، وفي ساعات الليل يتشكل الصقيع في غالبية المناطق.
وقد اهابت المديرية العامة للدفاع المدني بالمواطنين، توخي الحيطة والحذر وخاصة في فترات الصباح الباكر خوفا من الانزلاق أو السقوط نتيجة الانجماد، نظراً لاحتمالية تعرض المملكة لانخفاض درجات الحرارة وتشكل الصقيع.
ونبهت المديرية المواطنين لاستخدام كافة وسائل التدفئة على اختلاف أنواعها بشكل آمن وتوفير التهوية للمنزل ما بين الفترة والأخرى تجنباً لحوادث الاختناق، وعدم ترك المدفأة مشتعلة أثناء النوم، ووضعها في مكان آمن وبعيد عن الممرات الضيقة، والتأكد من سلامة الخرطوم الواصل بين مدفأة الغاز والاسطوانة، واستبدال مانعة التسرب مع كل أسطوانة جديدة، وعدم تزويد مدفأة الكاز بالوقود وهي مشتعلة أو استخدامها لتسخين الماء والطهي، إضافة لتخزين المواد البترولية في مكان آمن بعيداً عن متناول الأطفال، وتفقد وصيانة الأسلاك الخاصة بمدفأة الكهرباء وعدم تحميل الاباريز أكثر من طاقتها.
ودعت المواطنين لعدم التردد بالاتصال بغرف عمليات الدفاع المدني على هاتف الطوارئ الموحد 911 إذا دعت الحاجة لذلك.
وصرح امين عام سلطة وادي الاردن المهندس سعد ابو حمور بأن السلطة قررت انسجاما مع خطة الطوارئ المعدة تزويد المزارعين في مختلف مناطق الاغوار بكميات مياه ري إضافية لغايات الري التكميلي وحسب الطلب لمواجهة الظروف الجوية الطارئة وتدني درجات الحرارة واحتمال تشكل الصقيع.
واضاف ان كوادر السلطة وأجهزتها الفنية ومعداتها وضعت بحالة تأهب قصوى لمواجهة الظروف الجوية الطارئة لتقديم العون والمساعدة للمواطنين في وادي الاردن، مشيراً الى انها ستقوم بدورها الحيوي والتنموي كما كانت على الدوام.
واوضح ان الخطة اشتملت على انشاء غرفة طوارئ في بداية الموسم المطري لمواجهة اي تطورات غير عادية على مدار الساعة وكذلك عمل خطط طوارئ اضطرارية لمختلف مناطق وادي الاردن والسدود.
من جهتها دعت شركة مياه الأردن «مياهنا» مشتركيها في العاصمة عمان، والزرقاء، ومادبا الى حماية عدادات المياه المكشوفة في عقاراتهم ومنازلهم؛ تحسباً لحدوث موجات من الانجماد والصقيع خلال الأيام القادمة.
وبينت الشركة في بيان صحافي امس أن «التعليمات المرعية تنص على تحمّل المواطن كلفة استبدال أي عداد يصاب بالتلف بسبب الصقيع».
وقالت الشركة في بيانها :»إن عدم استجابة المواطنين لنداءات الشركة في حماية عداداتهم، خاصة في الظروف الجوية الباردة؛ قد يعطّل أو يتلف العدادات؛ الأمر الذي ينتهي إلى انقطاع المياه عن المشتركين».
وشدد البيان على أهمية اتباع الاجراءات الكفيلة بحماية عدادات المواطنين من التجمد والتعرض للتّلف، والمتمثلة بلفها بقطعة من الصوف الصخري أو بقطعة من القماش أو أي مادة عازلة تحمي العداد من الانجماد والتلف.
كما ناشد المهندس بسام صالح أمين عام سلطة المياه بالوكالة المواطنين ضرورة حماية عدادات المياه الموجودة في العقارات العائدة اليهم ، بهدف ضمان المحافظة على استمرار تقديم أفضل الخدمات لهم ومواصلة استمرار التزويد المائي لعقاراتهم نظرا لدخول فترة الشتاء والتوقعات بإنخفاض درجات الحرارة الى ما دون الصفر ،  محذرا من قدوم موجة صقيع قد تمتد لمدة زمنية متكررة بحسب التوقعات الجوية ، حيث قد تؤدي الى إتلاف عدادات المياه المكشوفة مما يتسبب بإنقطاع المياه عن عقارات ومنازل المواطنين وتحملهم أعباء  مالية اضافية .
وحذر صالح  المواطنين من  ربط مزاريب مياه الأمطار على شبكة الصرف الصحي وضرورة تحويل المياه وتجميعها في الخزانات التجميعية  واستخدامها في الاستخدمات المنزلية المختلفة،موضحا إن شبكات الصرف الصحي ذات سعة استيعابية محددة ومهيأة فقط لاستقبال مياه الصرف الصحي.
 وشدد  صالح  على أجهزة وكوادر سلطة المياه في جميع مناطق المملكة بضرورة اتخاذ الإجراءات الاحتياطية اللازمة ومراعاة أوقات الضخ للمناطق شديدة البرودة والتي قد تتعرض لموجات جافة وحادة من الصقيع.
وفيما يتعلق بالسدود قالت وزارة المياه والري ان مجموع التخزين في سدود المملكة العشرة حتى صباح امس بلغ 69ر144 مليون متر مكعب  وبنسبة 46ر44 بالمائة من السعة التخزينية البالغة 44ر325 مليون م3.
وبينت الوزارة ، ان نسبة الهطول المطري من بداية الموسم حتى صباح امس، بلغت حوالي 6ر1536 مليون متر مكعب مشكلاً ما نسبته حوالي 7ر18 بالمائة من المعدل السنوي طويل الأمد والبالغ  6ر8196 مليون متر مكعب، ويشكل ما نسبته حوالي 3ر17 بالمائة  من كمية الأمطار التي سقطت على المملكة في الموسم المطري السابق (2014/2015)والبالغة حوالي (8859) مليون متر مكعب.
وقد سجلت محافظة عجلون  اعلى نسبة هطول مطري حيث بلغت كمية المطر الساقطة 0ر9 ملم خلال 24 ساعة الماضية .
وجاء التخزين في سد الملك طلال 29ر47 ، العرب76ر5 ، شرحبيل 41ر0 ، شعيب 12ر1 ، الكفرين 32ر3 ، الكرامة 83ر15 ، التنور 45ر12 ، الوالة 29ر6 والموجب78ر26 .
أما سد الوحدة فقد بلغ حجم التخزين فيه 44ر25 مليون متر مكعب .
وبينت الوزارة أن الفيضانات المائية تحتاج إلى فترة زمنية تتراوح مابين (24 الى  48) ساعة لتصل إلى السدود التخزينية.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش