الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

عملا بقانون التعليم العالي والبحث العلمي تشكيل لجان خاصة لتطبيق معايير الاعتماد في الجامعات الرسمية وتحديد اعداد الطلبة لكل تخصص

تم نشره في الثلاثاء 9 تموز / يوليو 2002. 03:00 مـساءً
عملا بقانون التعليم العالي والبحث العلمي تشكيل لجان خاصة لتطبيق معايير الاعتماد في الجامعات الرسمية وتحديد اعداد الطلبة لكل تخصص

 

 
عمان ـ الدستور ـ امان السائح
اعلن الدكتور صفوان التل مدير عام مجلس اعتماد مؤسسات التعليم العالي في الاردن انه تم تشكيل لجان خاصة للبدء بتطبيق معايير الاعتماد العام في الجامعات الرسمية، وذلك التزاما بتنفيذ قانون التعليم العالي والبحث العلمي، القاضي بمراقبة اسس ومعايير اعتماد مؤسسات التعليم العالي وتعديلها وتطويرها.
واضاف د. التل في مؤتمر صحفي عقده ظهر امس ان مجلس الاعتماد اصدر شهادات رسمية للجامعات الخاصة تم فيها تحديد اعداد الطلبة لكل تخصص، وفقا للطاقة الاستيعابية للكليات، وسيقوم المجلس بصلاحيات كاملة لمراقبة تقيد مؤسسات التعليم العالي الخاصة بالأسس والمعايير المعتمدة واتخاذ الاجراءات القانونية، بحق المخالفين.
وبين د. التل ان المجلس سيعتمد في حال عدم التزام الجامعة بشروط الاعتماد والالتزام بالاعداد المحددة بتوجيه انذار للمؤسسة المخالفة لازالة مخالفتها خلال المدة التي يحددها، والتنسيب بعدها بدفع غرامة يحدد مقدارها بقرار من المجلس بناء على تنسيب مجلس الاعتماد، وايقاف قبول الطلبة في المؤسسة واخيرا اغلاق المؤسسة المخالفة اغلاقا مؤقتا او دائما.
وبين د. التل ان الوثائق الرسمية »الشهادات التي تم ارسالها للجامعات« يجب اعتمادها نصا حرفيا واذا رغبت اي جامعة بزيادة عدد الطلبة في اي تخصص عليها تقديم طلب بذلك وسيقوم على اثره المجلس بدراسة الطلب والموافقة عليه اذا تم الالتزام بالشروط الجديدة.
وتحدث د. التل عن مجموعة من التخصصات التي لم يتم اعتمادها حتى الآن في معظم الجامعات الخاصة مؤكدا ان اجراءات الاعتماد ضرورية لضمان حق الطالب ومستقبله الاكاديمي، واذا لم تحصل الجامعة على اعتمادها في هذا التخصص فانها ستتحمل هي مسؤولية الطالب استنادا الى نص المادة الذي يقول »يجب اعتماد التخصص المرخص خلال مدة لا تتجاوز السنة الاولى من قبول طلبه في ذلك التخصص وفي حالة عدم اعتماده يتم توزيع الطلبة المقبولين فيه على التخصصات الاخرى المعتمدة اعتمادا خاصا وتتحمل الجامعة التبعات المترتبة على ذلك.
وتحدث د. التل عن زيارة الخبير الكندي الى الاردن محمود هدارة المتخصص في مجال الاعتماد، حيث سيتعرف على طبيعة الاعتماد بالجامعات ومؤسسات التعليم العالي في الاردن والالتقاء بالمسؤولين وسيقوم بزيارة ثلاث جامعات رسمية »الاردنية، التكنولوجيا ومؤتة« بالاضافة الى جامعتين اهليتين هما: فيلادلفيا، العلوم التطبيقية«.
وسيلتقي الخبير مع كوادر كليات الهندسة في هذه الجامعات، وسيتم عقد ورشة عمل متخصصة حول الاعتماد سيتم عبرها اصدار تقرير خاص عن واقع الاعتماد في الاردن ومؤسسات التعليم العالي.
واستعرض د. التل اهداف المجلس حيث قال: يهدف مجلس الاعتماد الى رفع مستوى التعليم العالي وكفاءته ويتولى المهام والصلاحيات اللازمة لهذه الغاية بما في ذلك وضع اسس ومعايير اعتماد مؤسسات التعليم العالي وتعديلها وتطويرها في ضوء السياسة العامة للتعليم العالي واتخاذ القرارات باعتمادها اعتمادا برامجيا طبقا لهذه الاسس والمعايير، ومراقبة اداء مؤسسات التعليم العالي والتزامها بالاسس والمعايير المعتمدة اضافة لتشكيل اللجان المتخصصة للقيام بأي مهام يقتضيها عمله وتقديم توصياتها بهذا الشأن.
والتأكد من تحقيق مؤسات التعليم العالي لاهدافها باتخاذ الاجراءات المناسبة لتقييم برامجها ونواتجها بادوات القياس المختلفة.
واقتراح مشروعات الانظمة والتعليمات الخاصة بمهامه ورفعها للوزير لاستكمال الاجراءات القانونية اللازمة بشأنها.
ونشر القرارات الصادرة عن المجلس ذات العلاقة بالاعتماد في وسائل الاعلام المختلفة.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش