الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

`استماع الملك لمشاكلنا مكرمة هاشمية`: شركات التخليص في العقبة تعقد اجتماعاً لمناقشة المعوقات التي تواجهها اليوم

تم نشره في الثلاثاء 16 تموز / يوليو 2002. 03:00 مـساءً
`استماع الملك لمشاكلنا مكرمة هاشمية`: شركات التخليص في العقبة تعقد اجتماعاً لمناقشة المعوقات التي تواجهها اليوم

 

 
العقبة - ابراهيم الفراية - قررت شركات التخليص العاملة في مجمع الشركات بمديرية جمرك العقبة عقد اجتماع شامل صباح اليوم لمتابعة ومناقشة السلبيات والمعوقات التي تعترض عملهم تمهيداً لرفعها للجهات المعنية.
ووصف موظفون وعاملون في قطاع التخليص زيارة جلالة الملك عبدالله الثاني المفاجئة لجمرك العقبة بأنها مباركة وايجابية وخاصة أنها مفاجئة ودون ترتيب مسبق مؤكدين ان متابعة جلالة الملك لهمومهم وقضاياهم ومشاكلهم تعتبر من المكارم الهاشمية التي تسجل في حياتهم.
وقال صبري القروم وكمال الخلفات وسليمان العواودة وحسن حرز الله وعاملون في شركات التخليص ان زيارة جلالة الملك تساهم في تحسين مستوى الأداء ومتابعة التفاصيل على الواقع مؤكدين أن شركات التخليص طالبت باستمرار بوضع حد لمعاناتها اليومية وأن الأمل كبير في أن تصوب الاوضاع والظروف بقرارات مثمرة بعد زيارة جلالته المفاجئة.
وقالوا ان روتين العمل صعب جداً مشيرين الى انهم وجدوا أن تعامل الجمارك مع »الاسكودا« عكس ما هو متوقع وأن الجمارك تتعامل مع المخلصين بحذر واضافوا انه قبل نظام الاسكودا كان المخلص يحمل 30-40 معاملة ويجهزها في يوم واحد.
وطالبوا بوجود قرار واحد يمثل الصحة والزراعة والمواصفات والمقاييس توفيراً للوقت والجهد واستغربوا ان تتم معاقبة كل المخلصين اذا كان هناك شخص منهم يجهل العمل.
وطالب العاملون بتشكيل لجنة متابعة من الجهات المحايدة لمناقشة ومتابعة كافة السلبيات التي تعترض سير عمل الشركات في مركز جمرك العقبة.
وقالوا انه لا يوجد ثقة ما بين المخلص وموظف الجمارك مطالبين بمعاملة حسنة وثقة متبادلة خاصة وأن كثيراً من المخلصين مضى عليهم أكثر من 30 عاماً في هذه المهنة.
وبينوا ان المخلص هو بمثابة محام للتاجر ويتعامل مع اوراق مستغربين جداً قدرة موظف الجمارك على سحب تصريح المخلص في أي وقت.
وقالوا ان دوام شركات التخليص من السابعة صباحاً وحتى الواحدة ليلاً أحياناً ولا يوجد لهم تأمين صحي او حتى ضمان اجتماعي احياناً وبالتالي فهم يأملون في انصافهم نظراً لما يتعرضون له من صعوبة عمل ومخاطر.
الى ذلك أثارت زيارة جلالة الملك عبدالله الثاني المفاجئة شجون وهموم وآمال وتطلعات العاملين في قطاع التخليص، مؤكدين لـ»الدستور« انها جاءت في الوقت المناسب نظراً لما يحظى به قطاع التخليص من أهمية بالغة باعتباره مرآة المستورد والتاجر في المنطقة.
وقالوا أن زيارة جلالة الملك واستماعه لهمومهم ومشاكلهم بكل رحابة صدر وهدوء ليس غريباً على الهاشميين في متابعة قطاعات الانتاج والعمل في المملكة والوصول بها الى ارقى المستويات.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش