الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تطلقها منظمة العفو الدولية في جميع دول العالم...حملة واسعة لكشف ممارسات العنف ضد المرأة والحد منها

تم نشره في الخميس 7 تشرين الثاني / نوفمبر 2002. 02:00 مـساءً
تطلقها منظمة العفو الدولية في جميع دول العالم...حملة واسعة لكشف ممارسات العنف ضد المرأة والحد منها

 

 
عمان - الدستور

تطلق منظمة العفو الدولية قريبا حملة واسعة لكشف ممارسات العنف الذي يمارس ضد المرأة، والحد منها.
وقال مصدر في المنطقة لـ »الدستور« انه سيتم خلال الحملة والتي ستطلق في جميع دول العالم ستركز على تنفيذ عدد من الانشطة الاعلامية ونشر تقارير وبيانات واحصائيات حول ممارسات العنف سواء اكان ذلك العنف المنزلي او المجتمعي او العنف القانوني او التعذيب الذي يمارس على النساء في النزاعات المسلحة وسجينات الرأي.
وكانت منظمة العفو وضمن سلسلة بعنوان القضاء على التعذيب اصدرت كتابا بعنوان »اجساد مهشمة نفوس محطمة« تحدثت فيه عن تعذيب النساء واساءة معاملتهن مشيرة الى ان ما يمارس من عنف ضد المرأة يغذي التمييز ضدها وان لتعذيب المرأة جذورا تتأصل في ثقافة كونية تحرم المرأة من المساواة في الحقوق مع الرجل وتضفي الشرعية على امتلاك جسد المرأة بالعنف.
واشادت المنظمة بالنضال الذي قامت به المنظمات النسائية ونشطاء حقوق الانسان لتحريم الانتهاكات ضد المرأة وكسب المزيد من المساواة للمرأة مع الرجل، وقد حقق هذا النضال نجاحات كبرى على عدة اصعدة.
الا انها اشارت انه على الرغم من كل ما حققته المرأة من نجاحات في مختلف انحاء العالم في تأكيد حقوقها، فان ما تحصل عليه في مختلف بقاع الارض من اجر يظل ادنى مما يحصل عليه الرجل، وما تملكه اقل وفرصها في التعليم والعمل والرعاية الصحية اكثر شحا، وما انفك التمييز المتفشي ضد المرأة يحرمها من المساواة السياسية والاقتصادية التامة مع الرجل.
وقالت منظمة العفو الدولية انها وثقت عددا لا يحصى من الحالات لنساء تعرضن للتعذيب اثناء احتجازهن في مراكز التوقيف في مناطق عدة من العالم، وفي تغطيتها للنزاعات المسلحة سلطت المنظمة الضوء على الاستخدام المنظم للعنف الجنسي كسلاح من اسلحة الحرب ومنذ عام 1997 بدأت في التحقيق في انتهاكات ارتكبها افراد بصفتهم الشخصية.
وتطبق المنظمة اطارا لحقوق الانسان بهدف مكافحة العنف ضد المرأة وتصر على ان ثمة مسؤولية على الدول في حماية المرأة من العنف بموجب القانون الدولي لحقوق الانسان سواء اكان مرتكبو هذه الانتهاكات من الموظفين الرسميين او بتحريض منهم، ام من افراد اسرتها مشيرة الى ان الدولة مسؤولة عما يمارس من عنف ضد النساء في البيت والمجتمع افراد بصفتهم الخاصة، فموجب القانون الدولي تتحمل الدولة مسؤولية واضحة عن انتهاكات حقوق الانسان التي يرتكبها فاعلون غير حكوميين تماما مثل مسؤوليتها عن العنف الذي يمارسه الاطار الرسمي للدولة واجهزتها.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش