الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الضمور: تغيير اتجاه الحافلات من اختصاص هيئة تنظيم قطاع النقل * تحويل الحافلات من خطوط اربد وقراها الى مدينة الحسن يتسبب بأزمة مرورية خانقة

تم نشره في الثلاثاء 12 تشرين الثاني / نوفمبر 2002. 02:00 مـساءً
الضمور: تغيير اتجاه الحافلات من اختصاص هيئة تنظيم قطاع النقل * تحويل الحافلات من خطوط اربد وقراها الى مدينة الحسن يتسبب بأزمة مرورية خانقة

 

 
اربد - الدستور - صهيب التل: بدأت العديد من خطوط المواصلات التي تربط مدينة اربد بالقرى والبلدات المحيطة تشهد ازمات خانقة نتيجة لانتقال عدد من الباصات والحافلات العاملة على هذه الخطوط للعمل على خط اربد مدينة الحسن الصناعية مما يخلق حالة من الفوضى والارباك وترك مئات المواطنين في ساحات المجمعات لساعات طويلة دون ان يتمكنوا من الوصول الى منازلهم، ناهيك عن الفوضى المرورية التي تحدثها عشرات الباصات والحافلات في شوارع مدينة اربد الرئيسية اضافة الى السرعة الجنونية التي تنطلق بها هذه الحافلات على خط اربد - مدينة الحسن الصناعية الذي يشهد بشكل مستمر حوادث مرورية مروعة تودي سنويا بحياة العشرات من المواطنين اضافة الى النزيف المادي الهائل الذي يراق على هذا الطريق الذي يفتقر لكل انواع الرقابة من الجهات المسؤولة والمختصة.
الدستور في اربد ولتسليط مزيد من الضوء على هذا الموضوع الهام والحيوي واستطلعت اراء عدد من المواطنين والسائقين والمسؤولين.

مواطنون
- محمد احمد خالد عزا سبب الازمة المتكررة يوميا في مجمعات المدينة الى عدم وجود آلية مناسبة وملائمة في عملية نقل الركاب خاصة في الفترة المسائية مشيرا الى انه ونتيجة لفقدان هذه الآلية تتجمع اعداد كبيرة من المواطنين والطلاب داخل المجمع.
- رضوان العريان اشار الى انه لا بد من تفعيل الرقابة على الخطوط الواصلة بين اربد والقرى والتجمعات السكانية المحيطة بها للتأكيد من ان الباصات العاملة على هذه الخطوط ملتزمة بعملها دون فوضى.
- عبدالكريم العقيدي قال بانه يعاني كثيرا اثناء رحلة عودته الى بيته في الفترة المسائية مشيرا الى انه يضطر في احيان كثيرة للركوب في باصات خاصة او باصات تعمل على خطوط اخرى بغية الوصول الى بيته.
- احدى الفتيات قالت بانها تعاني الامرين خلال عودتها مساء الى بيتها وذلك لعدم توفر الحافلات التي تعمل على خط بلدتها بسبب عمل هذه الحافلات على خط مدينة الحسن الصناعية وذهاب البعض الاخر الى العمرة.
- خالد محمد فحيلي قال بانه يعتقد بان السبب الرئيسي لهذه الازمة هو ان الموظفين وطلاب الجامعات يريدون الالتحاق بأعمالهم صباحا او الوصول الى منازلهم مساء في وقت محدد في ظل اختفاء العدد الاكبر من الحافلات بانتقالها للعمل على خطوط اخرى يعتقد اصحابها وسائقوها انها ذات مردود مالي اكبر.
- احلام الخطيب قالت ان من اسباب وجود الازمة فقدان الرقابة من قبل رجال المرور على الخطوط للتأكد من التزام السائقين بخطوطهم مما يشجع الكثير منهم على التنقل بين الخطوط دون خشية من الرقابة ودعت الخطيب الى تكثيف حملات الرقابة.

السائقون
- مأمون موسى خالد قال بان الازمة التي يعيشها المواطنون ناجمة عن تجمع الموظفين والطلاب في وقت واحد صباحا ومساء للوصول الى غاياتهم مع عدم توفر الاعداد الكافية من الحافلات نتيجة لانتقال اعداد كبيرة منها للعمل على خطوط اخرى ذات جدوى مالية اكثر من خطوطهم.
- امين حسن محمود اكد بان الباص الذي يعمل عليه يحمل تصريحا يخوله العمل على خط مدينة الحسن الصناعية مشيرا الى ان هذا الامر لايسهم في ايجاد ازمة في نقل الركاب، اذ انه يعود لمتابعة عمله حال فروغه من نقل عمال مدينة الحسن الصناعية.
- محمد احمد سليم اشار الى ان ازمة نقل الركاب تحدث نتيجة تجمع طلاب الجامعات والكليات والموظفين وعمال مدينة الحسن الصناعية في وقت واحد اضافة الى عدم وجود آلية لتنظيم عملية النقل وتنظيم دور الباصات مما يخلق حالة من الفوضى والارباك.
- عزمي محمد الكايد اقترح لتلافي هذه الازمة تضافر جهود ادارات الجامعة والمصانع والمؤسسات والتنسيق فيما بينها لايجاد حل لهذه المشكلة وذلك اما بتغيير ساعات العودة او بتسيير باصات خاصة بهذه المؤسسات كما كان في جامعة اليرموك سابقا.
محافظ اربد
من جانبه قال محافظ اربد حسين الضمور ان محافظة اربد تولي قضية ازمة نقل الركاب من والى المدينة كل الاهتمام وذلك بالزيارات الميدانية المتكررة للمجمعات والاطلاع على احوالها.
واضاف السيد الضمور ان محافظة اربد وبالتنسيق مع شرطة لواء الرمثا والدوريات الخارجية تقوم بالرقابة المكثفة على خط اربد - مدينة الحسن الصناعية وذلك للكثافة المرورية التي يشهدها هذا الخط وما ينجم عنه من حوادث مرورية مروعة.
وقال الضمور ان الجهات المسؤولة لن تتهاون مع اصحاب الباصات والحافلات التي تسير على خطوط غير خطوطها.
واضاف الضمور ان حركة النقل وتغيير اتجاه وسائل النقل اصبحتا من اختصاص هيئة تنظيم النقل العام وانه لم يعد للمحافظة اي سلطة في هذا الشأن مبينا ان الهيئة تقوم باعطاء الباصات والحافلات تراخيص لتغيير اتجاهها دون استخراج رأي المحافظة بذلك مما يخلق حالة من الارباك في العمل.
واشار محافظ اربد الى ان الهيئة ابدت تعاونا كبيرا اذ قامت بسحب عدد من هذه التراخيص عندما طلبنا منهم ذلك مؤكدا ان قضية المرور والتنقل من والى مدينة اربد تحظى بالعناية اللازمة من المسؤولين لمنع اية تجاوزات او فوضى في شوارع المدينة.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش