الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تجاهلها المسؤولون ونسيها الزمن...اهالي منطقة ابسر ابو علي (الطيبة) يفتقرون لادنى الخدمات البلدية والصحية والطرق

تم نشره في الجمعة 22 تشرين الثاني / نوفمبر 2002. 02:00 مـساءً
تجاهلها المسؤولون ونسيها الزمن...اهالي منطقة ابسر ابو علي (الطيبة) يفتقرون لادنى الخدمات البلدية والصحية والطرق

 

 
الطيبة - اربد - بكر عبيدات
طالب العديد من اهالي منطقة ابسر ابو علي في بلدية الطيبة الجديدة في محافظة اربد الجهات ذات العلاقة العمل على ايصال الخدمات الاساسية لبلدتهم لانها تفتقر للعديد من هذه الخدمات نظرا لافتقارها لمركز صحي ومكتب للبريد ومشقة الذهاب الى بلدة الطيبة لارسال رسائلهم وعدم وجود سور حول المدرسة الوحيدة في البلدة يحفظ حرمتها.
واضافوا في حديث لـ (الدستور) بان الشوارع الداخلية تعاني من وجود الحفر والمطبات وبحاجة الى اعادة تعبيد وان البلدة تعاني من وعورة الطريق التي تصل بلدتهم ببلدة الطيبة المجاورة لافتين الى انهم قاموا بمراجعة وزارة الاشغال العامة والاسكان بخصوص هذا الطريق وانه للان لم يتم اي شيء بشأن هذه الطريق.
(الدستور) زارت البلدة لالقاء المزيد من الضوء على واقع هذه البلدة التي طويت بين صفحات النسيان وكانت هذه اللقاءات:
الشيخ محمد قاسم القرعان اشار الى ان من اكثر المشاكل التي تعاني منها البلدة هي عدم وجود شوارع معبدة وان الشوارع الموجودة فيها حاليا مليئة بالحفر والمطبات مما يلحق الاذى والضرر بالمواطنين وبمركباتهم اضافة الى ان مقبرة البلدة لا يوجد عليها طريق معبد ولا يوجد حولها سور وتبقى عبارة عن ملعب للاطفال ومرعى للحيوانات.
الدكتور احمد محمد لفت الى ان اهالي البلدة يضطرون للذهاب الى مركز صحي الطيبة الشامل بهدف العلاج وهذا امر فيه مشقة وتعب على المواطنين لذا لا بد من ايجاد مركز صحي اولي في البلدة لما له من اهمية عدا وعورة الطريق التي تصل بلدة ابسر ابو علي ببلدة الطيبة.
ناصر فارس بين ان المواطن الذي يود الذهاب الى اربد او الى الطيبة يعاني الامرين لانه لا توجد وسائط نقل من والى البلدة والباص الوحيد الذي يعمل على خط ابسر ابو علي اربد يذهب للعمل على احد الخطوط الاخرى خارج اللواء ظنا من سائقه بان ذلك اجدى وانفع له.
فاطمه القرعان قالت ان البلدة تعاني من نقص كبير في العديد من الخدمات الاساسية ويتمثل هذا النقص في عدم وجود مركز صحي في البلدة وعدم وجود مكتب للبريد اضافة الى عدم وجود سور حول المدرسة الاساسية في البلدة يحفظ لهذه المدرسة حرمتها.
نائلة علي قالت بان الخدمات التي تقدم لاهالي البلدة كما هي ولم يحدث عليها اي تطور بل هي في تناقص وان الشيء الوحيد الذي جد على هذه البلدة هو فتح مكتب للبلدية فيها وان البلدية تقوم بحملات رش بين الفينة والاخرى.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش