الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

المطالبة بوقف دخولها لمدة اسبوعين: الاستيراد والعوامل الجوية تلحق اضرارا بمزارعي وتجار الحمضيات في الاغوار الشمالية

تم نشره في الثلاثاء 10 كانون الأول / ديسمبر 2002. 02:00 مـساءً
المطالبة بوقف دخولها لمدة اسبوعين: الاستيراد والعوامل الجوية تلحق اضرارا بمزارعي وتجار الحمضيات في الاغوار الشمالية

 

 
الاغوار الشمالية - الدستور - اشرف الظواهرة - يشكو مزارعو وتجار الحمضيات في الاغوار الشمالية من تدني اسعار الاسواق المركزية مما ينذر بخسائر كبيرة ستلحق بهم هذا الموسم.
ويعزى هذا الامر الى دخول الفواكه والحمضيات الاجنبية في ذروة الانتاج المحلي اضافة الى العوامل الجوية التي اثرت على المملكة خلال الاسبوعين الماضيين وهي رياح شرقية قوية جدا اتلفت كميات كبيرة من الاشجار والتي اجبرت المزارع على زيادة معدل القطاف من هذه الاشجار قبل اتلافها كاملا مما ادى الى اغراق الاسواق بكميات هائلة من الحمضيات والتي زادت عن معدل الاستهلاك المحلي مما ادى الى تدني الاسعار.
وطالب بعض المزارعين والتجار وزارة الزراعة بوقف دخول الفواكه الاجنبية لمدة اسبوعين على اقل تقدير للحد من اغراق الاسواق المحلية ومساعدتهم على التخلص من انتاجهم المجبرين على قطفة في الوقت الحالي.
وأكد التاجر ماجد الشعار بأن تأثير الاحوال الجوية الاخير كان سلبيا على جميع مزارع الحمضيات في الاغوار حيث ادت الرياح الشرقية الى الحاق اضرار كبيرة في ثمار الحمضيات واجبرتنا على زيادة كميات الثمار الموردة الى الاسواق وهذا ادى الى تدني اسعارها بعدما زاد العرض عن الحد اللازم.
وتمنى على وزارة الزراعة اغلاق الحدود امام البضائع المستوردة من الفواكه والحمضيات ولو لمدة وجيزة ليتمكنوا من تسويق انتاجهم ومن ثم يعاد فتح الاسواق امام البضائع المستوردة مبينا بأن وضع التجار والمزارعين في تدهور كبير اذا لم تتدخل الحكومة لانقاذ الموسم الحالي.
وبين التاجر شاكر ابو الرب.. بأن الاسواق المحلية غير قادرة على استقبال المنتوجات المحلية بسبب كثرة الانتاج فكيف بها وهي تغرق بجميع اصناف الفواكه والحمضيات المستوردة في ذروة الموسم المحلي.
واكد ابو الرب بأن الاسعار متدنية جدا بحيث يباع صندوق الحمضيات نوع كلمنتينا بأقل من دينار شاملا ثمن العبوة واجور القطاف والنقل والتغليف وهذا السعر لا يغطي مستلزمات القطاف مبينا بأن مئات الالاف من الدنانير موجودة في اسواق الحمضيات واذا لم تتدخل وزارة الزراعة وتعيد تنظيم اسواق الحمضيات فأن الخسائر آتية لا محالة.
وقال المزارع احمد البشتاوي. بأن موسم الحمضيات هذا العام تأثر كثيرا بالفواكه والحمضيات التي تدخل المملكة من جميع دول العام وقد ادى اغراق الاسواق المحلية بالفاكهة في موسم حمضياتنا الى تدني اسعارها حيث تباع بأقل من اسعار التكلفة مطالبا التدخل وحماية مزارع الحمضيات ومنع الاستيراد ولو لمدة اسبوعين يتمكن المزارع من تصريف بضاعته ويرد جزءا من تكاليف مزرعته والتي تستهلك آلاف الدنانير سنويا من مستلزمات الانتاج من الاسمدة والعلاجات والحراثة والمياه.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش