الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مطالبة صناديق العون والجمعيات الخيرية بمد يد المساعدة: 2578 اسرة فقيرة في عجلون مثقلة بهموم المستلزمات والرسوم المدرسية

تم نشره في السبت 31 آب / أغسطس 2002. 03:00 مـساءً
مطالبة صناديق العون والجمعيات الخيرية بمد يد المساعدة: 2578 اسرة فقيرة في عجلون مثقلة بهموم المستلزمات والرسوم المدرسية

 

 
عجلون - من علي القضاة - في بداية كل عام دراسي ومع حلول المناسبات وغيرها يثقل كاهل الاباء والامهات في محافظة عجلون الاكثر فقرا ومعاناةوبطالة ويتقطعون الما وحسرة بين ما هو متاح بين ايديهم وطموح وامال ابنائهم واطفالهم الذين من حقهم ان يفرحوا بلباس جديد وحقيبة مدرسية كاقرانهم الذين انعم الله عليهم.
ويتعدى الامر الى ان عشرات لا بل مئات العائلات تستدين لاخر الشهر.
وتشير الاحصائيات الى ان هناك 2578 اسرة يتقاضون مساعدات نقدية شهرية من صندوق المعونة الوطنية وبحسبة بسيطة في منطقة مثل محافظة عجلون متوسط الاسرة فيها 6 افراد فيكون 15468 هم فقراء فعلا عدا الحالات التي تجري لها دراسات وقد تزيد على هذا العدد وهذا يعني ان هناك اكثر من 6 الاف طالب وطالبةمحتاجون للعون والمساعدة بصورةفعلية وامام هذا الرقم وما هو محدد من نسب الاعفاءات من الرسوم والتبرعات المدرسية 15% يبقى الرقم الذي هو بحاجة الى دعم كبير ليس فقط في مجال الرسوم والتبرعات لا بل بحقيبة مدرسية ولباس متواضع.

مديرة التربية
وترى مديرة التربية والتعليم السيدة فايزة المومني ان بدء العام الدراسي يكون عادة مثقلا باحتياجات الطلبة من لوازم مدرسية ولباس وحقائب عدا التبرعات، وكثير من الاسر تعيش اوضاعا صعبة، ولا بد من وقفه لاهل الخير وصناديق العون الاجتماعي والخيري لمساعدة الطلبة والاسر الفقيرة، مشيرة الى ان المديرية وفي حدود امكاناتها وضمن ما هو مسموح طلبت الى مديري ومديرات المدارس توخي حالات الفقر الحقيقية ومن خلال لجان تشكل في كل مدرسةلاعفاء الطلبة من التبرعات المدرسية ضمن النسبة وهي 15% فقط مؤكدة ان ادارات المدارس تعاني كثيرا من الحاح الاباء والامهات لغايات الاعفاء حيث يصل اعداد بعض الاسرالى 26 فردا مشيرة الى ان حالات تعدد الزواج والفقر والبطالة له اثره على الاوضاع الاقتصادية والاجتماعية للاسرة لافتة اننا نعمل في اطار الصلاحيات المحددة مبينة انه سيصار خلال اسبوع الى توزيع الف حقيبة مدرسية.

مدير التنمية
من جانبه اوضح مدير التنمية الاجتماعية قاسم العيسى ان المديرية وما لديها من امكانات متاحة تسعى الى دعم الاسر الفقيرة والمحتاجة في المحافظة ليس فقط مع بدء العام الدراسي بل وفي كل المناسبات مشيرا الى ان صندوق المعونة الوطنية يقدم شهريا مساعدات نقدية ما قيمته 158404 دنانير للاسرالمستفيدة وعددها 2578 اسرة التي لديها الكثير من الابناء على مقاعد الدراسة مبينا ان مكتب صندوق المعونة الوطنية يشهد مع بداية كل عام دراسي تزاحما شديدا من قبل المنتفعين من المعونة النقدية المتكررة لاعفاء ابنائهم من الرسوم والتبرعات المدرسية مشيرا الى انه تمت مخاطبة مديرية التربية والتعليم لاعفاء الطلبة ممن يحملون بطاقة صندوق المعونة الخضراء في الوقت الذي تسعى المديرية ومن خلال اتصالاتها وبالتنسيق مع الوزارة للمساعدة ما امكن لخدمة الطلبة ومساعدتهم وذويهم على تجاوز ظروفهم الصعبة.

مدير الاوقاف
واشار مدير الاوقاف نايف الزعارير الى ان المديرية ومن خلال صندوق الزكاة والمساعدات الطارئة تقدم سنويا مساعدات في مثل هذا الموسم للاسر الفقيرة والمحتاجة، سواء كان ذلك مساعدات نقدية لدفع الرسوم والتبرعات المدرسية ولكن ضمن الامكانات المتاحة او تقديم الحقائب المدرسية للطلبة الفقراء حيث يتم التعاون مع التربية في تحديد الاسماء وفقا لدرجة الفقر وحالته.
وقال ان هناك اتصالات مع الوزارة وصندوق الزكاة لتوفير بعض المتطلبات الضرورية سواء كانت مساعدات او حقائب وقرطاسية مؤكدا دور اهل الخير واللجان الفرعية للزكاة في مثل هذه القضايا.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش