الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الطيــران التــركــي يقصف مواقع «الكردستاني» شمال العراق

تم نشره في الخميس 10 كانون الأول / ديسمبر 2015. 02:00 مـساءً

  عواصم  - قصفت طائرات حربية تركية أهدافا تابعة لحزب العمال الكردستاني في شمال العراق فيما أسفرت اشتباكات مع الحزب بجنوب شرق تركيا عن مقتل شرطي.
كما وضربت الطائرات التركية أهدافا في مناطق قنديل وهاكورك وزاب وأفاشين بايسان بشمال العراق امس والمناطق جزء من كيان كردي يتمتع بحكم شبه ذاتي يعرف باسم إقليم كردستان.
على اثر ذلك صوت مجلس النواب العراقي امس على قرار يدين التدخل التركي في العراق ويدعو الى سحب قوات انقرة فوراً من الأراضي العراقية.
وقال النائب علي الفياض إن لجنة العلاقات الخارجية في مجلس النواب قدمت خلال جلسة البرلمان امس مشروع قرار الى رئاسة البرلمان يدين التدخل التركي ويطالب أنقرة بسحب قواتها فوراً من الأراضي من العراقية.وأضاف الفياض أن البرلمان صوت بالإجماع على القرار .
وكان مجلس الوزراء صوت امس الاول في جلسته تخويل رئيس الحكومة حيدر العبادي باتخاذ الاجراءات اللازمة في معالجة الازمة بين العراق وتركيا في ضوء التدخل العسكري التركي في الشان العراقي.
ونشبت ازمة سياسية في ضوء دخول قوات  عسكرية تركية الى نينوى شمال العراق قوامها حوالي 600 جندي و22 آلية مدرعة.حيث اعتبرتها بغداد تجاوزا على سيادة العراق .
الى ذلك اكد مصدر دبلوماسي عراقي ان العراق سيتبع الخطوات الدبلوماسية التي سيبنى على اساسها الرد العراقي بعد انتهاء المهلة المحددة لتركيا لسحب قواتها.
وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية احمد جمال في تصريح صحفي امس، ان المجلس الامني العراقي يمتلك عدة خيارات من ضمنها تقديم شكوى رسمية الى الامم المتحدة ومجلس الامن الدولي، لاصدار قرار رسمي يوقف الانتهاك الذي قامت به القوات التركية بدخولها للاراضي العراقية دون موافقة حكومته.
واوضح جمال ان العراق قد يلجأ لاتخاذ بعض الاجراءات الاقتصادية، خاصة ان تركيا تمتلك الكثير من الاستثمارات الاقتصادية ومئات الشركات العاملة في العراق ما يشكل ورقة ضغط ضد الاتراك لسحب قواتهم.
وابدت امريكا على لسان وزير الدفاع شتون كارتر امس إن بلاده مستعدة لإرسال مستشارين وطائرات هليكوبتر هجومية لمساعدة الحكومة العراقية في استعادة مدينة الرمادي من قبضة تنظيم داعش في مؤشر على احتمال زيادة المشاركة الأمريكية.
وأضاف كارتر للجنة القوات المسلحة في مجلس الشيوخ الأمريكي الولايات المتحدة مستعدة لإمداد الجيش العراقي بمزيد من القدرات الفريدة لمساعدته في إنجاز المهمة (المتمثلة في استعادة الرمادي) بما في ذلك إرسال طائرات  هليكوبتر هجومية ومستشارين مرافقين إذا أملت الظروف ذلك وإذا طلب ذلك رئيس الوزراء (حيدر) العبادي.
من جهة اخرى، ارتفعت حصيلة ضحايا التفجير الانتحاري في مسجد شرقي بغداد امس الى 28 مصلياً بين قتيل وجريح.
وقال مصدر أمني ان حصيلة ضحايا تفجير انتحاري بحزام ناسف في حسينية أهل البيت في منطقة العبيدي جنوب شرقي بغداد ارتفعت الى ثمانية قتلى واصابة 20 اخرين بجروح.
وكان انتحاري يرتدي حزاما ناسفا فجر نفسه  في مسجد بمنطقة العبيدي شرقي بغداد.
وتشهد العاصمة العراقية بغداد هذه الايام تفجيرات بعبوات واحزمة ناسفة ينفذها متطرفون وقتل المزيد من المدنيين وعناصر الامن في محاولة لإرباك الوضع الامني في العراق.
كما أرسلت القوات العراقية تعزيزات الى منطقة التأميم في جنوب غرب مدينة الرمادي والتي تمكنت من انتزاعها من تنظيم داعش الذي كان يسيطر عليها منذ منتصف ايار الماضي.
وقال ضباط كبير في قيادة شرطة الانبار لوكالة فرانس برس ان «فوجا من قوات طوارىء الانبار تحرك من قاعدة الحبانية الى منطقة التاميم لمسكها بعد تحريرها».
وتمكنت القوات العراقية امس الاول بدعم التحالف الدولي الجوي من استعادة السيطرة على منطقة التأميم، اكبر منطقة في مدينة الرمادي في مؤشر مهم في عملية محاولة استعادة الرمادي بكاملها.
وقال علي داود، رئيس مجلس قضاء الخالدية شرق الرمادي ان «الفوج مجهز بالسلاح والعتاد والاليات، وتم تدريب المقاتلين على حرب المدن ومسك المناطق المحررة من تنظيم داعش».
وبحسب مصادر عسكرية عراقية، قام طيران التحالف الدولي صباح امس بقصف تجمعات لتنظيم داعش في شمال المدينة ما اسفر عن مقتل العشرات من عناصر داعش.(وكالات)

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش