الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

سفراء اردنيون لـ `الدستور`: دور الملتقى اساسي لتعزيز دور السفارات في مجال استقطاب الاستثمارات وترويج الاردن في المحافل الدولية

تم نشره في الأربعاء 28 تموز / يوليو 2004. 03:00 مـساءً
سفراء اردنيون لـ `الدستور`: دور الملتقى اساسي لتعزيز دور السفارات في مجال استقطاب الاستثمارات وترويج الاردن في المحافل الدولية

 

 
البحر الميت- الدستور: أكد سفراء مشاركون في اعمال ملتقى السفراء الاردني الذي يعقد للعام الثالث على التوالي اهمية الملتقى في ترجمة رؤى جلالة الملك عبدالله الثاني نحو تعزيز الدور التنموي للسفارات والبعثات الدبلوماسية في الخارج لا سيما في مجال استقطاب الاستثمارات وزيادة الصادرات وترويج الاردن في المحافل الدولية.
وقال سفير المملكة لدى الجمهورية العربية السوريا شاكر عربيات ان تأجيل انعقاد اللجنة الاردنية السوريا العلىا المشتركة جاء بسبب ظروف العراق وتشكيل حكومتين جديدتين في كل من الاردن وسوريا، مشيرا الى ان أهمية الملتقى تكمن في دورية انعقاده وعملية المراجعة لما تم انجازه ومتابعة خطط وزارة الخارجية والمسؤوليات المناطة بها على الصعيد الخارجي والجاليات الاردنية.
واضاف ان من ابرز القضايا في الملتقى هو الجانب الاقتصادي وترويج الاردن اقتصاديا في الدول المعتمد بها، مشيرا الى اتفاقية منطقة التجارة الحرة العربية التي تربط الاردن وسوريا والتي تسهل عبور المنتجات الاردنية السوريا الى كلا البلدين بنسبة اعفاء 40 بالمائة فما فوق دون اجراءات جمركية على شكل سوق حرة مفتوحة بين الطرفين0
واشار عربيات الى ان هذه الاتفاقية تطرد البضاعة الرديئة وتقدم البضاعة الجيدة وتخفض الاسعار مبينا ان فرص الاستثمار الاردنية تساعد في جذب رؤوس الاموال السوريا الكبيرة في الخارج والتوجه الى الاردن للاستفادة من مزايا الاستثمار والاتفاقيات الموقعة بين الاردن والعالم الخارجي.
وقال سفير الاردن لدى المانيا صالح ارشيدات ان هناك تقدما واضحا في دور السفارات الاردنية في دعم الاقتصاد الوطني وهو ما لاحظناه خلال العامين الاخيرين.
وأكد اهمية وضع آليات للتنسيق بين الانشطة الاقتصادية في القطاعين الخاص والعام والسفارات واعداد الكوادر البشرية المؤهلة للقيام بالعمل المطلوب منها في الخارج وتوفير الدعم المادي لتمكين هذه القطاعت من القيام بعملها.
ولفت ارشيدات الى دور جلالة الملك في تنشيط الاقتصاد باصطحابه الفعاليات الاقتصادية في زياراته الخارجية مختصرا المسافات للتعريف بالاردن وامكانياته0
وأكد اهمية تعزيز التعاون ما بين القطاع الخاص مع الحكومة وتحديد مجالات اختراق الاسواق الاخرى والمواصفات التي يمكنها ان تنافس في هذا المجال.
وقال السفير الاردني في الجزائر زاهي الصمادي ان حجم تصدير الدواء الاردني الى السوق الجزائري بلغ 40 مليون دولار وان مجموعات كبيرة من الجزائريين زاروا الاردن من اجل العلاج لما يتمتع به من سمعة طيبة فى مجال الخدمات الطبية والعلاجية.
من جهته قال السفير الاردني في ايران احمد المفلح ان العلاقة الاردنية الايرانية شهدت نقلة نوعية بعد زيارة جلالة الملك عبدالله الثاني الى ايران وما تبعها من زيارات لمسؤولين اردنيين.
واشار الى العديد من المجالات التي يمكن التعاون من خلالها مع الجانب الايراني لا سيما في مجالات الطاقة والنفط وتسويق منتجات البحر الميت والسياحة العلاجية والدينية0
من جانبه وصف السفير الاردني في الكويت محمد منفي القرعان العلاقة الكويتية الاردنية بالانموذج فى العلاقات العربية العربية وعلاقات قيادتي البلدين بالوثيقة والمتميزة.
وقال ان علاقة البلدين الشقيقين تمر الان بأحسن مراحلها وهي نموذج للعلاقات العربية العربية لافتا الى ان حجم الاستثمار الكويتي في الاردن يعد من اكبر الاستثمارات عربيا ودوليا، اضافة الى الارتفاع الملحوظ في السياحة الكويتية والتي يجب الاهتمام بها اذا ما عرفنا ان مصروفات السياحة الكويتية الخارجية تفوق ثلاثة مليارات دولار.
وبين ان لا مانع ولا عوائق كويتية امام العمالة الاردنية الماهرة والمتخصصة وان الاردنيين في الكويت يحظون بالرعاية والاهتمام0
وقال ان حجم الاستثمارات الكويتية في الاردن تجاوز حاجز المليار دولار مشيرا الى ان الطلب الكويتي على الاستثمار في الاردن تقوده النخب الاقتصادية الكويتية وان هناك مجموعات كبيرة من الاقتصاديين ورجال الاعمال والشركات مهتمون بالاردن تحفزهم البيئة الاستثمارية الجاذبة خاصة بعد اصدار تشريعات جاذبة للاستثمار.
وأكد القرعان ان ما يميز ويدفع هذه الاستثمارات هو الحرص الذي تبديه قيادتا البلدين للوصول بالتعاون لمراحل متقدمة ونموذجية بالنسبة لباقي الدول0
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش