الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

في لقاء صحفي مع امين عام التربية * الحياري: النتائج في الاسبوع الاول من الشهر المقبل

تم نشره في الاثنين 19 تموز / يوليو 2004. 03:00 مـساءً
في لقاء صحفي مع امين عام التربية * الحياري: النتائج في الاسبوع الاول من الشهر المقبل

 

 
936 مشتركا حرموا من الامتحان لهذا العام
لا بد من آلية جديدة لضمان سلامة اجراءات امتحان التوجيهي

عمان - الدستور - غادة ابو يوسف
كشف امين عام وزارة التربية والتعليم للشؤون التعليمية والفنية رئيس لجنة الامتحانات العامة محمد بزبز الحياري النقاب عن حرمان 936 مشتركا في امتحان الثانوية العامة للعام الحالي لمخالفتهم تعليمات الامتحان ما بين حرمان من تأدية مبحث واحد والغاء دورة الامتحانات وتحويل للقضاء.
واشار الامين العام في لقاء صحفي ان مجموع الذين تم حرمانهم من اجمالي اكثر من 105 الاف طالب وطالبة تقدموا لامتحان الثانوية العامة ومن مختلف قاعات الامتحان في المملكة ومن 33 مديرية مشيرا الى انه تم الغاء الامتحان لدورة كاملة ل 163 مشتركا وحرمان 761 مشتركا بالغاء مبحث واحد له وتحويل 12 مشتركا للقضاء ومبينا في السياق ذاته الى انه تم توجيه انذارات دون حرمان لـ 661 مشتركا لمخالفتهم بنود وتعليمات امتحان الثانوية العامة.
واشار الامين العام الى ان مجموع من ادى الامتحان في مراكز الاصلاح والتأهيل في هذه الدورة 50 مشتركا بشكل متحرك غير ثابت وفي المستشفيات 138 مشتركا حيث وفرت لهم الوزارة الظروف الملائمة لتأديته من خلال تخصيص رئيس للقاعة ومراقبين للاشراف على سير الامتحان في هذه المواقع.
وتوقع الحياري الانتهاء من عملية تصحيح جميع اوراق امتحان شهادة الدراسة الثانوية نهاية الشهر الحالي وتدقيق النتائج يدويا وعمليا منوها بانه سيتم تصحيح اكثر من مليوني ورقة اجابة امتحان وان اخر مادة الذي امتحن بها الطلبة وتقدم لها قرابة 80 الف طالب وطالبة تحتاج الى جهد ووقت لانجاز التصحيح، منوها بأنه تم زيادة اعداد المصحيين من مدرسي الثاني الثانوي للمباحث كافة.
وتوقع الامين العام ان تعلن نتائج امتحان الثانوية العامة في الاسبوع الاول من الشهر المقبل.
وردا على سؤال اشار الى ان تكلفة تأجيل واعادة الامتحان للمسار التعليمي الاكاديمي للفروع »العلمي والشرعي والادبي« حوالي 300 الف دينار فقط في الوقت الذي لا تتجاوز تكلفة عقد الدورة الامتحانية بالكامل عن مليوني دينار.
وحول ملاحظات وشكاوى الطلبة اثناء تأدية الامتحان اكد الامين العام حرص الوزارة على مصلحة ابنائها الطلبة الذي هو هدفها الاول وستراعي كل ما هو في مصلحته. وان عملية تصحيح الاوراق دقيقة وتتم على الخطوات وليس على الجواب النهائي فقط، كما ان الوزارة تنظر في اجابات الطالب وحتى لو كانت الاجابات مشطوبة فيتم اعتمادها اذا كانت صحيحة.
وعن ضيق الوقت في بعض المباحث قال ان الوقت محسوب من قبل واضعي الاسئلة بحيث يعطى كل مبحث مدة زمنية كافية لا تقل عن نصف ساعة زيادة على الفترة التي يمكن ان تحل بها الاسئلة وروعيت الفروقات الفردية بين الطلبة.
واعرب عن ارتياحه لسير الامتحان.
وحول آلية الامتحان مستقبلا قال انه لا بد من اعادة النظر في الآلية بوضع آلية جديدة لزيادة ضمان سلامة اجراءات الامتحان.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش