الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

غيبوبة حرف!

حلمي الأسمر

الجمعة 11 كانون الأول / ديسمبر 2015.
عدد المقالات: 2514


-1-
فتاوى التكفير، وتقعيد و»تأصيل» الإثخان في القتل، تثير اشمئزازي، وتلح علي كلما قرأت فقه هؤلاء المتميز بالشطط، مقولة أحد علماء الأزهر الكبار وهو الشيخ محمد أبو زهرة، للشيخ يوسف القرضاوي: يا يوسف، هل معقول أن محمد بن عبد الله الرحمة المهداة، يرمي الناس بالحجارة حتى الموت؟ هذه شريعة يهودية، وهي أليق بقساوة اليهود!
-2-
ما أصعب أن تذهب متثاقلا إلى السرير لتخلد للنوم، فيما تترك نفسك ملقى على الأريكة!
-3-
اقسى الدموع وأكثرها سخونة...تلك التي تسيل في الداخل... في مجرى الدم!
-4-
في مسامات الجسد، تختفي أسرارنا، حتى إذا تعرقنا، فاحت روائح من نحب!
-5-
الاعتذار.. أن تقول لمن تحب: أنا آسف لأنني تسببت بأن أوصلكم لأن تخطئوا معي!
ببساطة. . نحن نعتذر عن أخطاء أحبابنا! !
-6-
.. وكيف يكون شعورك، وأنت في النصف الثالث من العمر؟
-7-
نحن لا نكتُب عنهم..
فقد كُتِبوا علينا!
-8-
تتشابه الصباحات؛ ما يجعلها مختلفة ما خبأته تحت الوسادة ليلا!
-9-
المساء المثقل بالنعاس، نام مبكرا، وترك الليل ساهرا على شباك الانتظار، و حين يخلد النوم للفراش، تغافله الوسائد، وتمضي إلى أحلامها المخبأة!
-10-
حرفان هما؛ حين يلتقيان، يصبحان قصيدة!
-11-
ذلك الحرف؛ يحتاج إلى عاصفة من الهدوء، كي ينطلق من شرنقته!
-12-
سأهَدْهِدُ الصّباح، وأوصيه أن يُشْرِقَ مُتَمَهّـلا، كي لا تتبخّر لذاذات الليل دفعة واحدة!
-13-
غيبوبة تمضي على ساقين من وهن، فتوقظ سهوتي، لتنام ما بيني وبين كناية ومجاز!
-14-
الحرف لا يعرف كيف يستقيم إلا بعد انحراف!
يتهجأ حرفه حرفها، ويُسران بسوء الفهم!

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش