الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

خلال لقاذها المشاركين في معسكر الشباب للثقافة والديمقراطية بدبين * خضر: الاردن المعتز بقيادته ومقدراته وأمنه احبط كل محاولات النيل منه

تم نشره في السبت 10 نيسان / أبريل 2004. 03:00 مـساءً
خلال لقاذها المشاركين في معسكر الشباب للثقافة والديمقراطية بدبين * خضر: الاردن المعتز بقيادته ومقدراته وأمنه احبط كل محاولات النيل منه

 

 
* العيون الساهرة احبطت محاولات التفجير المستهدفة للمواقع الرسمية وضبط المتفجرات
جرش - الدستور - حسني العتوم: قالت وزيرة الدولة اسمى خضر ان الحكومة تنطلق من توجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني الرامية الى التحديث وتعزيز ما تم بناؤه منذ الانطلاقة الجديدة للديمقراطية في الاردن عام 1989 من خلال التنمية السياسية والاقتصادية والاجتماعية ودعوة القطاعات الشعبية للمشاركة في الحياة السياسية.
واضافت في محاضرة لها امام الطلبة المشاركين في معسكر الشباب الثاني للثقافة الديمقراطية في مخيم الأميرة بسمة/ دبين ان النسبة العالية من المجتمع الاردني هم من فئة الشباب الذين يشكلون اداة التطوير وتدعيم الديمقراطية وما نريده لوطننا من تنمية سياسية واجتماعية واقتصادية يأتي من خلال الحوار والاستماع للشباب كونه من اولى مسؤولياتنا.
واستعرضت السيدة الوزيرة تطورات الحياة السياسية واحكام الدستور وحقوق الاردنيين وواجباتهم واسس الحياة الديمقراطية كمبدأ فصل السلطات والانتخابات النيابية وتطور الحياة الديمقراطية منذ تأسيس الامارة والميثاق الاردني كما قدمت عرضاً حول عملية الاصلاح السياسي في الاردن والدول العربية باعتبارها عملية نابعة من ارادة الشعوب العربية ومعبرة عن مصالحها ومستندة الى التراث والأسس الشرعية لمجتمعاتنا باعتبارها اصلاحات نابعة من الداخل.
واشارت خضر الى اهمية عقد القمة العربية والتي تأتي في اطار تعزيز العمل العربي المشترك وتأكيداً لتجسيد الادارة الذاتية للدول العربية مؤكدة ان الاردن المعتز بقيادته ومقدراته ومكتسباته وأمنه احبط كل محاولات النيل منه وان العيون الساهرة على امنه تمكنت من احباط محاولات التفجير المستهدفة للمواقع الرسمية وتم ضبط المتفجرات وقريباً سيحال المجرمون الى القضاء المختص.
ودعت الجامعات والنوادي الشبابية والهيئات التطوعية ليكونوا مواطنين فاعلين يهتمون بالشأن العام والحراك الاجتماعي السياسي لافتة الى اهمية الاسهامات الشبابية في الحياة وتحقيق التنمية والتقدم.
وكان محافظ جرش سامح المجالي رحب بالوزيرة خضر والمشاركين في المعسكر والبالغ عددهم 150 طالباً وطالبة من مختلف الجامعات الاردنية الرسمية والخاصة. مؤكداً اهمية الحوار والمناقشة في اثراء التنمية السياسية والعامة في الوطن والذي تتطلع الىه قيادتنا الهاشمية لتحقيق اسهامات واعدة في مسيرة التحديث والتطوير.
ودعا الفعاليات التطوعية والشبابية لعقد المزيد من الورش واللقاءات في جرش والتي تتميز بأجواء متميزة على مدار العام لاستقبال مثل هذه النشاطات.
وقال رئيس الهيئة الاردنية للثقافة الديمقراطية جميل النمري ان فكرة المشروع قامت عليه الهيئة الاردنية للثقافة الديمقراطية لنشر الثقافة الديمقراطية بين الشباب ثم بلورة هذا المشروع بالتنسيق مع الشباب في الجامعات الاردنية.
واشار الى عقد هذا المعسكر كل شهر مرة حيث يلتقي نحو مئة شاب وفتاة من مختلف المؤسسات الاكاديمية الاردنية في احد المخيمات مثل مخيم دبين والكرامة ويقضون يوما كاملا في المناقشة والحوار بمشاركة مسؤولين ومفكرين وقادة سياسيين حول مختلف القضايا والشؤون المطروحة.
وقال نلجأ الى اسلوب طباعة المقالات الخاصة بالمواضيع المتنوعة مسبقاً وتوزع على المشاركين للاطلاع عليها ومناقشتها لافتاً الى ان الهدف من هذه المعسكرات هو تعميق الوعي والثقافة السياسية والتفكير التقدمي عند الطلبة والانفتاح على الافكار والتخلص من التصورات المسبقة.
وقال مدير المعسكر علي الخوالدة ان المشروع يقوم على جانبين الاول يتمثل بعقد لقاءات بين طلبة الجامعات والمسؤولين والثاني الكشف عن مواهب الشباب وابداعاتهم واتاحة الفرصة لهم للتعبير عن آرائهم اضافة الى مناقشة الفقرات الثقافية والفنية والتي يعدها الشباب انفسهم.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش