الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تشارك فيه اكثر من ثلاثين دولة ويناقش 109 ابحاث: د. الدحيات يفتتح المؤتمر الهندسي الدولي مؤتة 2004

تم نشره في الثلاثاء 27 نيسان / أبريل 2004. 03:00 مـساءً
تشارك فيه اكثر من ثلاثين دولة ويناقش 109 ابحاث: د. الدحيات يفتتح المؤتمر الهندسي الدولي مؤتة 2004

 

 
الكرك-الدستور-امين المعايطة ومنصور الطراونه: مندوبا عن سمو الامير فيصل بن الحسين رئيس مجلس امناء جامعة مؤتة افتتح الدكتور عيد الدحيات رئيس الجامعة المؤتمر الهندسي الدولي مؤتة 2004 الذي يشارك فيه اكثر من 30 دولة ويناقش 109 ابحاث في مجالات المياه والبيئة والطاقة ونظم المحاكاة والنمذجة في التطبيقات الهندسية.
واكد الدكتور الدحيات في كلمة الافتتاح دور الجامعات ومراكز البحث والدراسات الذي لا يقتصر على تخريج الطلبة لاسواق العمل بل يتعدى ذلك الى ادوار متصلة بالمجتمع والبيئة وقطاعات الصناعة والانتاج.
وقال ان جامعة مؤتة اخذت بمزايا العصر وانفتحت على آفاق التطورات العلمية في عالم تسيطر عليه العولمة وتقنيات الاتصال والمعلوماتية والحسابات الرقمية ودأبت على التوسع في بنيتها البحثية والعلمية من مراكز علمية متعلقة بدراسات البحر الميت ودراسات المياه والبيئة والطاقة التي تحقق رؤية الجامعة وهدفها في الخروج بواقع الدراسات الجامعية من الشكل التقليدي الى فضاء اوسع يربط المحتوى النظري للعلوم باطاره التطبيقي اضافة الى قرب الجامعة من الثروات والمصادر الطبيعية في البحر الميت والشركات والصناعات المختلفة.
واضاف اننا في الاردن وبفضل رؤى جلالة الملك ادركنا حجم الانعطاف الحاد في ثورات العلم المعاصر.
واشار الى ان العالم الغربي يستطيع تجاوز حدود الفجوة مع عالم التقنية الرقمية من خلال التقاء الخبرات والاراء التي تكرسها مثل هذه اللقاءات والمؤتمرات العلمية التي تشكل دور الجامعات في تحدي مشكلات الفقر والمرض والجهل والحفاظ على الثروات الهائلة من الجفاف والنضوب.
وقال ممثل مؤسسة جايكا اليابانية موريكاوا هيدو ان المؤسسة تتعاون مع مختلف دول العالم في حقول ادارة مصادر المياه والحفاظ على البيئة والارتقاء بالصناعة وتطوير القوى البشرية.
واضاف ان الحوارات السياسية بين الاردن واليابان اعطت الاولوية لثلاث نواح هي المياه وتخطيط الاسرة والبيئة، والاحتياجات الانسانية الاساسية مثل قطاعات المياه والصحة والتعليم.
ولفت موريكاوا ان ربع سكان العالم تقريبا يواجهون نقصا في المياه وان اكثر من بليون شخص لا يجدون مصادر مياه آمنة.
وقال ان جايكا ركزت في الاردن على التطور الاقتصادي الحديث والاستخدام الفاعل للمياه من خلال الحصاد المائي الذي يهدف الى تخفيض الماء الفاقد الذي تصل نسبته الى 50% من اجمالي ضخ المياه.
واشار الى ان المشكلات البيئية تعرض النمو الاقتصادي للخطر حيث ستقوم جايكا بدعم برامج البيئة بالتعاون مع الاردن من اجل تعزيز نظام مراقبة المياه في الاردن.
وقال رئيس اللجنة التحضيرية للمؤتمر عميد كلية الهندسة ان الهدف الرئيس لهذا المؤتمر هو توفير فرص اللقاء بين الباحثين من جميع انحاء المعمورة من اكاديميين ومهندسين من جامعات وشركات وعاملين من منتسبي المؤسسات الحكومية وغير الحكومية من اجل التواصل والتفاعل وتبادل الافكار والخبرات، ومناقشة قضايا المياه والبيئة والطاقة، ومشاكلها وحلولها.
وتتناول محاور المؤتمر قضايا ملحة وتحديات كبيرة ذات علاقة بالبيئة والطاقة والمياه بشكل عام والبحر الميت بشكل خاص.
وعلى هامش المؤتمر افتتح الدكتور الدحيات المعرض الهندسي الشامل الذي اشتمل على معروضات لعدة شركات ومؤسسات وجامعات.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش