الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اشهار جمعية المستوردين * د. معايعه: استيراد الادوية المثيلة يساهم في خفض فاتورة الدواء بنسبة 40%

تم نشره في الأربعاء 25 شباط / فبراير 2004. 02:00 مـساءً
اشهار جمعية المستوردين * د. معايعه: استيراد الادوية المثيلة يساهم في خفض فاتورة الدواء بنسبة 40%

 

 
عمان - الدستور
اعلن في نقابة الصيادلة عن اشهار جمعية مستوردي الادوية برئاسة الدكتور عبدالرحيم معايعة والتي تهدف الى تسريع اجراءات تسجيل الادوية المثيلة والعمل على خفض فاتورة الدواء تماشيا مع مثيلاتها في اوروبا والولايات المتحدة ومع توجيهات منظمة الصحة العالمية.
وقال رئيس الجمعية خلال مؤتمر صحفي عقد في نقابة الصيادلة اول امس بحضور نائب رئيس الجمعية الدكتور فريد قعوار وامين الصندوق الدكتور محمد زريقات وامين السر الدكتور علي الحوراني ان الوضع المالي والاقتصادي في الاردن يتطلب من مستوردي الادوية توفير الدواء المناسب دائما وبأسعار تناسب جميع طبقات المجتمع، وكذلك للعمل على دعم موازنة الدولة الخاصة بالقطاع الصحي، حيث بينت الدراسات بان توفر الدواء المثيل يؤدي الى انخفاض في فاتورة الدواء ما يزيد عن 40% مشيرا الى ان تسجيل بعض اصناف الادوية المثيلة ادى الى خفض سعرها بنسبة 200%.
وطالب معايعة بتسهيل اجراءات تسجيل الادوية المثيلة وذلك بسن تشريعات واضحة وتبسيط آلية التسجيل التي تحتاج الى وقت طويل نظرا لوجود ست لجان في حين كانت في السابق لجنة واحدة.
والمح معايعة الى وجود (لوبي) له مصلحة في عدم تسجيل الادوية المثيلة ويمارس ضغوطه على المسؤولين مما يصعب من عملية الاسراع في تسجيل الدواء المثيل على حساب المواطن، واكد ان تسجيل 25% من الادوية المثيلة المتاحة سيؤدي الى خفض الفاتورة الدوائية الى اكثر من 40% مشيرا الى نقص الادوية في وزارة الصحة يعود لبطءعملية التسجيل والى روتين العطاءات.
ونوه معايعة الى ان مصانع الدواء في المملكة والبالغ عددها 19 مصنعا تغطي 30% من حاجة المملكة للادوية المثيلة مؤكدا ان الاسراع في تسجيل الادوية المثيلة لن يضربها وسيحثها على خفض اسعارها وتصنيع المزيد من الادوية المثيلة.
وحول الخطوات التي ستقوم بها الجمعية قال معايعة ان الجمعية ستقوم بمقابلة رئيس الوزراء ووزير الصحة وجميع الوزراء ذوي العلاقة ومؤسسة الغذاء والدواء الاردنية وذلك للعمل على تسهيل واسراع الاجراءات في تسجيل الادوية المثيلة لما فيه المصلحة العامة للوطن والمواطن وكلنا ثقة برئيس الوزراء والوزراء المعنيين ليكونوا سندا لهذه الجمعية لتحقيق المصلحة العامة والعمل على خفض المديونية ودعم الموازنة العامة للدولة.
وستقوم الجمعية بزيارة الخدمات الطبية الملكية والمستشفيات التعليمية لبيان مزايا توفر الدواء المثيل لما فيه مصلحة المؤسسة والمريض في خفض فاتورة الدواء ودعم ميزانية هذه المؤسسات.
ومن جهته اشار الدكتور زريقات الى ان لجنة تسجيل الادوية اجتمعت اربع مرات فقط خلال الثلاثة اشهر الماضية مع انه مطلوب منها ان تجتمع اسبوعيا اما لجنة التكافؤ الحيوي التي تعمل الى جانب لجنة التسجيل فقد اجتمعت ثلاث مرات خلال الستة اشهر الماضية مؤكدا ان طريقة تشكيل اللجان الدوائية التي انبثقت عن قانون الصيدلة والدواء المؤقت تعيق تسجيل الادوية المثيلة الى جانب مصلحة الدواء الاصيل في عدم تسجيل الدواء المثيل وقوة تأثير شركات الادوية العالمية اقتصاديا وسياسيا كما اكد الدكتور الحوراني ان الاسراع في تسجيل الادوية المثيلة التي تؤدي الى خفض الفاتورة الدوائية يعد من متطلبات ايجاد تأمين صحي شامل.
ومن جهته اكد نقيب الصيادلة الدكتور فضل نيروخ دعم النقابة للجمعية التي تهدف الى توفير الدواء المثيل الذي انتهت مدة حمايته بما يخفف من العبء المالي الواقع على المواطن والمريض مشيرا الى ان لدى مختبر الرقابة الدوائية في وزارة الصحة القدرة على التأكد من جودة اي دواء يدخل الى المملكة.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش