الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

دراسة لتوسعة طريق العقبة – بغداد * ابو السعود: استكمال انشاء شبكة الطرق الرئيسية خلال 25 عاماً وبكلفة 1259 مليون دينار

تم نشره في الاثنين 20 أيلول / سبتمبر 2004. 03:00 مـساءً
دراسة لتوسعة طريق العقبة – بغداد * ابو السعود: استكمال انشاء شبكة الطرق الرئيسية خلال 25 عاماً وبكلفة 1259 مليون دينار

 

 
* العلاقة بين وزارة الاشغال والمقاولين يحكمها القانون وتعيين مديري المشاريع يتم بناء على تنسيب اللجان الختصة
عمان - الدستور - عزالدين خليفة: تحفظ وزير الأشغال العامة والإسكان وزير النقل المهندس رائد أبو السعود على الخوض في تفاصيل إلغاء تعيين رئيس لجنة الحريات في نقابة المهندسين المهندس ميسرة ملص مديرا لمشروع طريق جامعة العلوم والتكنولوجيا - جامعة اليرموك. وقال أن الوزارة عينت مديرا للمشروع بناء على تنسيب اللجنة الفنية المختصة في الوزارة هو المهندس نائل عودة من بين ثلاثة مهندسين رشحهم المكتب الهندسي المعني.
وأعلن - خلال مؤتمر صحفي للحديث عن إنجازات الوزارة للعام الحالي - إنجاز حوسبة غالبية أعمال وزارة الأشغال ومنها تطوير نظام أرشفة إلكتروني يحتضن كافة المعاملات الواردة للوزارة ونظام المراسلات بين مركز الوزارة ومديرياتها في المحافظات بكلفة إجمالية تبلغ نحو (35) ألف دينار.
وفي رده على سؤال حول نية الوزارة تنفيذ توسعة طريق العقبة بغداد قال أبو السعود ان الوزارة طلبت ثلاثة ملايين دينار من وزارة التخطيط لأغراض دراسة توسعة الطريق ليصبح بأربعة مسارب وبين أن الوزارة ستنفذ الدراسة فور توفر التمويل. ونوه إلى أن كلفة تحويل الطريق بالكامل وطوله (520)كم تقدر بخمسمائة مليون دينار. وقال أنه في حال استقرت الأوضاع في العراق سيشهد الطريق حركة نقل كبيرة تستوجب حينها القيام بالتوسعة.
وبين أن حوسبة أعمال الوزارة تشمل نظاما لتتبع سير معاملات المواطنين يتيح معرفة الوقت المستغرق في إنجاز المعاملات ويكشف أي تأخير في إنجازها، بالإضافة لإنجاز كافة المراسلات بين الوزير والمدراء والمسؤولين في الوزارة حاسوبيا. تشرف عليها وحدة تكنولوجيا المعلومات - التي استحدثت مؤخرا - ضمن خطة متكاملة وبرامج عمل محددة.
وقال أن الوزارة نفذت تسعة أنظمة تعنى بالشؤون المالية والإدارية باستخدام أنظمة اوراكل (oracle) ونظام تحويل المعاملات الكترونياً وصولاً لاتخاذ القرار المناسب بخصوص المعاملة المطلوبة، ويمكن للمستخدم مشاهدة كافة الوثائق المرتبطة بهذه المعاملة من خلال نظام الأرشفة الذي تم تطبيقه على كافة الوثائق الواردة والصادرة في الوزارة.
وفي مجال الطرق قال أن الوزارة تعمل على إنشاء وتوسعة وتعبيد وصيانة الطرق الرئيسية والقروية والثانوية والزراعية في المملكة ضمن الاستراتيجية الوطنية طويلة الأمد لاستكمال إنشاء شبكة الطرق الرئيسية لمدة (25) عاماً موزعة حسب الأولويات التنموية. المرحلة الأولى لمدة (7) سنوات بكلفة (319) مليون دينار وبطول (672) كم.
وبين أن المرحلة الثانية تمتد على مدار ثماني سنوات بكلفة (490) مليون دينار وبطول ( 800) كم، والمرحلة الثالثة والأخيرة (10) سنوات بكلفة (450) مليون دينار وبطول (193) كم.
وأكد الأهمية الخاصة لإنشاء الطرق الدائرية حول المدن الرئيسية لتطوير المناطق المحيطة بالمدن ولتخفيف الاختناقات المرورية داخلها وهي طريق السلط الدائري ممر عمان التنموي وطريق اربد الدائري.
وقال إن وزارة الأشغال العامة والإسكان قامت خلال العامين الماضيين بتنفيذ ما طوله (90) كم من الطرق الرئيسية وبكلفة إجمالية حوالي (41) مليون دينار.
وبين أن عددا من مشاريع الطرق قيد التنفيذ حالياً بطول (274) كم، وبكلفة إجمالية (125) مليون دينار وأن الوزارة ستباشر قبل نهاية العام الحالي تنفيذ عدد من مشاريع الطرق بطول (46) كم وبكلفة إجمالية تبلغ (79) مليون دينار.
وفي مجال الأبنية قال إن الوزارة تقوم بإعداد الدراسات والتصاميم ووثائق عطاءات التنفيذ لمباني الوزارات والدوائر الحكومية والمراكز الحدودية ومتابعة أعمال الإشراف على تنفيذها وأعمال الصيانة اللازمة للمباني حيث تقوم حالياً بتنفيذ (37) مشروعاً بكلفة قدرها (35) مليون دينار إضافة إلى مشروع مستشفى الأمير حمزة بكلفة تقدر بحوالي (5.21) مليون دينار وتقوم الوزارة أيضا بدراسة مشاريع أبنية تقدر كلفة تنفيذها بحوالي (48) مليون دينار وأعمال صيانة بقيمة مليوني دينار.
وبين أن الوزارة تعمل على تنفيذ خطة البرنامج الوطني للأبنية الحكومية بكلفة إجمالية قدرها (75) مليون دينار على مدى خمس سنوات ( 2003 - 2007) بواقع (15) مليون دينار لكل عام.
وحول تأهيل وتدريب الكوادر البشرية أوضح أبو السعود أن الوزارة اعتمدت من خلال برنامج التحول الاقتصادي والاجتماعي خطة طموحة لرفع كفاءة وتأهيل كوادرها البشرية الفنية والهندسية والإدارية، كانت حصيلتها تدريب ما يقارب (2350) موظفاً في كافة المديريات التابعة لها في المحافظات والمركز. وتطوير برنامج تدريب المهندسين حديثي التخرج الذي استوعب كافة المهندسين المتقدمين للبرنامج والتحق به نحو أربعة آلاف مهندس منذ عام 1990م وحتى الآن.
ونفى المهندس أبو السعود أن تكون هناك خلافات بين الوزارة ومقاولين وأوضح أن العلاقة بين الاثنين يحكمها القانون. وأن المقاول في أي مشروع يقدم كفالات مالية لضمان قيامه بأعمال المشروع على خير وجه. وفي حال لمست الوزارة تقصيرا أو خللا في عمل المقاول فإنها توجه له إنذارا لتصويب أوضاعه وإن لم يستجب تحتجز الوزارة آليات المقاول العاملة في الموقع بالإضافة إلى التصرف بالكفالات.
وحول حصة شركات المقاولات المحلية من مشاريع الوزارة مقارنة مع شركات المقاولات الأجنبية قال المهندس أبو السعود أن المشاريع التي ينفذها مقاولون أجانب تكون مشاريع لجهات مانحة أجنبية تشترط في منحتها أن تكون الشركة المنفذة من جنسيتها ورغم ذلك تعمل الوزارة على إشراك المقاولين المحليين في أعمال هذه المشاريع بنسب متفاوتة تتراوح بين (30 - 70%) وحسب طبيعة المشروع.
وأورد الوزير مشروع الزارة ماعين كمثال على ذلك.والذي ينفذ بمنحة أمريكية تقدر بأكثر من مائة مليون دولار،تشترط أن يكون المقاول المنفذ أمريكيا.
وقال أبو السعود أن الوزارة تستفيد حاليا من عمال المياومة في مديريات الأشغال بالمحافظات في فتح الطرق الزراعية للتخلص من فكرة تكديس العمالة. وأكد أن الوزارة ستجري نهاية العام الحالي تقييما لكلفة فتح هذه الطرق بالاعتماد على كوادر الوزارة مقارنة مع كلفتها من خلال مقاول، منوهاً إلى أن الإشارات الأولية أظهرت أن كلفة الكيلو متر الواحد من خلال المقاول تقدر بعشرة آلاف دينار مقارنة مع (5.6) ألف دينار عبر مديريات الأشغال.
من جهته أوضح أمين عام وزارة الأشغال العامة والإسكان المهندس عبد المجيد الكباريتي ردا على سؤال للصحفيين حول مصير طريق (عمان - القدس) أن العمل في هذا الطريق مجمد نتيجة الظروف السياسية الصعبة التي تمر بها المنطقة. وتمنى أن تتحسن الظروف مستقبلا بحيث يتم إنجاز هذا الطريق الحيوي الذي يربط بين شمال إفريقيا وفلسطين وإسرائيل والأردن.
وأعلن مدير دائرة العطاءات الحكومية المهندس يحيى الكسبي أنه سيقوم بإعادة هيكلة الدائرة خلال الأسبوع المقبل وسيتضمن ذلك استحداث مديرية الأوامر التغييرية ومديرية فض النزاعات ومديرية العلاقات الدولية لتلبية احتياجات تطوير العمل في الدائرة.
وحضر المؤتمر الصحفي أمين عام الوزارة المهندس عبد المجيد الكباريتي ومدير عام المؤسسة العامة للإسكان والتطوير الحضري المهندس بشير الجغبير ومدير عام دائرة العطاءات الحكومية المهندس يحيى الكسبي ومساعدو الأمين العام للشؤون الفنية والطرق والأبنية والشؤون المالية والإدارية والمحافظات.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش