الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

روعي في تصميم المرافق عكس المخزون التراثي الاردني * الطويسي: المقر الدائم لجامعة الحسين يوفر كافة معايير الاعتماد الدولية للجامعات

تم نشره في الاثنين 18 تشرين الأول / أكتوبر 2004. 02:00 مـساءً
روعي في تصميم المرافق عكس المخزون التراثي الاردني * الطويسي: المقر الدائم لجامعة الحسين يوفر كافة معايير الاعتماد الدولية للجامعات

 

 
معان - الدستور - موسى خليفات
أكد رئيس جامعة الحسين بن طلال في محافظة معان الدكتور عادل الطويسي ان انتقال الجامعة الى المبنى الدائم شكل نقطة تحول في تاريخ الجامعة ومهامها التدريسية.
واضاف الدكتور الطويسي خلال مؤتمر صحفى حضره مندوبو وسائل الاعلام في المحافظة عقب جولة للصحفيين نظمتها ادارة الجامعة في مقرها الجديد ان المبنى الدائم للجامعة يحقق كافة معايير الاعتماد الدولية المعروفة للجامعات والمعالم الثقافية من حيث توفير المساحات الكافية التي بلغت 75 ألف متر مربع في المرحلة الاولى شملت مباني كلية هندسة الحاسوب وتكنولوجيا المعلومات ومبنى مجمع القاعات والمكتبة المركزية وقاعة الانشطة الطلابية واخرى متعددة الاغراض تستوعب 800 شخص اضافة الى مبنى رئاسة الجامعة ومبنى المطاعم في حين تأخر انجاز مبنى كلية هندسة التعدين ضمن المرحلة الاولى مشيرا في الوقت نفسه الى ان وزارة التخطيط قد وعدت بتمويل انشاء مبنى كلية العلوم في الجامعة بكلفة 3 ملايين دينار شاملة تجهيزات المبنى .
وقال ان جميع هذه المرافق قد تم تجهيزها بما يحقق درجة متقدمة في جودة التعليم والحياة الجامعية بعد ان صممت وفق سمات معمارية تعكس المخزون الحضاري للهوية التراثية والحضارية الاردنية لتبرز فيها سمات العمارة النبطية والقلاع التاريخية في الاردن الى جانب سمات العمارة المعاصره .
وبين ان التحول الذي شهدته الجامعة مع انتقالها للموقع الدائم تمثل في الزيادة في عدد الكليات من 3 الى 7 كليات وزيادة في التخصصات من 14 الى 26 تخصصا وزيادة في اعداد الطلبة بنسبة 66% وزيادة في اعداد الهيئات التدريسية بنسبة 70% الامر الذي سينعكس على مستوى التدريس في الجامعة .
واكد الدكتور الطويسي انه وبناء على الخطة الاستراتيجية للجامعة التي اعلنت عام 2001 فان البناء في الموقع الدائم بما فيه الحرم الجامعي والمرافق الاخرى للجامعة لن ينتهي قبل العام 2008 مما يؤكد ان عملية الانتقال للموقع الدائم للجامعة لم يكن وليد لحظة وانما كان مخططا ومعدا له مسبقا .
وقال ان انتقال الجامعة الى مقرها الدائم والزيادة في اعداد الطلبة والمرافق والكليات والهيئات التدريسية كان لا بد ان يقابله زيادة في الهيئات الادارية تلبي حاجة الطلبة للخدمات مما استوجب تعيين عدد من المؤهلين في مختلف الوظائف حيث خططت الجامعة لهذه التعيينات قبل اربعة شهور وشكلت لجنة في حينه لدراسة متطلباتها للعمالة الجديده .
واوضح ان حاجة الجامعة من عمال النظافة والزراعة والحرس وعمال الصيانة والبريد بلغت 84 عاملا تم تعيينهم بموجب الصلاحيات الممنوحة لرئيس الجامعة وتوزيعهم على كافة الوحدات الادارية في المحافظة وبواقع 47 من قصبة معان و11 من لواء البتراء و7 من لواء الشوبك و15 من بادية المحافظة و2 من خارج المحافظة من الاناث المتزوجات فيها .
وبين ان حاجة الجامعة للاداريين من حملة الشهادت الدراسية المختلفة والدرجات العلمية كان لا بد ان يتم وفق اسس ومعايير معلنه واجراءات تعيين رسميه حيث ارتأت الجامعه ان تستحدث برنامجا للتوظيف بالجدارة هو الاول من نوعه في الجامعات الاردنية يقصد به ترسيخ تقاليد الجدارة التي ينادي بها جلالة الملك عبد الله الثاني بن الحسين .
واكد انه تم وضع اطارعام لهذا البرنامج الذي مولته وزارة التنمية الاجتماعية بنسبة 60% شريطة مشاركتها في وضع اسس انتقاء المتقدمين له حيث تم عقد 16 دورة انخرط فيها 100 من اصل 600 تقدموا للبرنامج و تم تعيين 74 منهم ممن اجتازوا الدورات بنجاح دون أي تجاوز للاسس الموضوعة وموزعين على مناطق المحافظة الجغرافيه وبواقع 37 من قصبة معان و21 من لواء البتراء و31 من لواء الشوبك و3 من بادية المحافظة .
وحول اعداد الطلبة في الجامعة اوضح الدكتور الطويسي انه انقبل في الجامعة هذا العام وبموجب قائمة القبول الموحد 2148 طالبا وطالبه انتظم منهم في الجامعة 2053 وانتقل منهم 144 الى الجامعات الاخرى في حين انتقل اليها 122 طالبا طالبه بحيث اصبح العدد الكلي للطلبة المنتظمين على مقاعد الدراسة في الجامعة 5200 .
واكد ان الجامعه وقبل انتقالها للموقع الدائم بثمانية اشهر خاطبت هيئة تنظيم قطاع النقل من اجل تزويد الخط المؤدي للجامعة بالمزيد من الحافلات لنقل الطلبة حيث تابعت هذا الموضوع مع محافظ معان الى ان اصبح عدد الحافلات العاملات على خط الجامعة 18 حافله في الوقت الذي رصدت فيه وزارة الاشغال العامة والاسكان مبلغ 4 ملايين دينارا لتطوير جسر اذرح والطريق المؤدية للجامعة من مدينة معان .
وحول كلية الاثار والفندقة والادارة السياحية التابعة للجامعة في وادي موسى اوضح الدكتور الطويسي انه وبسبب تاخر انجاز البناء الدائم للكليه اضطرت الجامعة لبدء التدريس في المبنى المؤقت الذي تبرعت به وزارة التربية والتعليم في مدينة وادي موسى حيث التحق بالكلية 30 طالبا وطالبه في تخصص الاثار .
واشار الى ان الكوادر الادارية في الكلية تم نقلهم من الجامعة الام وعددهم 17 موظفا في حين تم تعيين 3 مشرفات سكن و3 حراس.
واوضح ان الجامعة قد بدات في عملية الابتعاث لاعداد الهيئات التدريسية المؤهلة حيث بلغ عدد المبعوثين منها للدراسة خارج البلاد 80 دارسا في مختلف التخصصات في حين حصل 40 دارسا على قرارات ابتعاث وينتظرون الحصول على القبول في الجامعات الخارجية.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش