الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مسيرة ومهرجان خطابي في مخيم حطين استنكارا لجريمة اغتيال الشيخ ياسين

تم نشره في السبت 27 آذار / مارس 2004. 03:00 مـساءً
مسيرة ومهرجان خطابي في مخيم حطين استنكارا لجريمة اغتيال الشيخ ياسين

 

 
الرصيفة - الدستور - اسماعيل حسنين: طافت شوارع مخيم حطين مسيرة شعبية نظمتها جبهة العمل الاسلامي والفعاليات الشعبية. وانطلقت من مسجد مدينة الحجاج، وجابت شوارع مخيم حطين وشارك فيها النواب مرزوق الدعجة وجعفر الحوراني، وتيسير الفتياني، وابراهيم المشوخي وعدد كبير من وجهاء مخيم حطين وفعاليات المجتمع المحلي وانتهت في نادي شباب مخيم حطين حيت بدأ مهرجان خطابي تحدث فيه رئيس نادي شباب المخيم يحيى ابريوش الذي قال : ان استشهاد الشيخ ياسين لن يرهب الفلسطينيين ، وهناك بشائر خير في عدد الذين تطوعوا للاستشهاد .
وقال النائب تيسير الفتياني ان الشعب الاردني والفلسطيني متلاحمان حيث استنكر الاردنيون ما جرى للشيخ ياسين عبر المسيرات والمهرجانات التي قامت في مدن وارياف وبادية الاردن كيف لا .. لان الروابط بينهم قوية لا انفصام لها.
والقى النائب مرزوق الدعجة كلمة قال فيها ان استشهاد الشيخ المجاهد احمد ياسين وسام شرف على صدورنا جميعا سواء اكنا اردنيين ام فلسطينيين واننا نعلن ان ما قام به الارهابي شارون لن تحول دون وصول الاخوة الفلسطينيين لاهدافهم في تحرير ارضهم.
السيد شبيب جودة عضو مجلس شورى الاخوان القى كلمة قال فيها : لم يكن المناضل الشهيد احمد ياسين مناضلا فلسطينيا بل كان مناضلا اسلاميا ولا ادل على ذلك الا استنكار العالم الاسلامي لجريمة شارون الارهابي.
وألقى النائب جعفر الحوراني كلمة استعرض فيها مسيرة الثورة الفلسطينية ، وقال : ان العرب قدموا كثيرا من التنازلات للصهاينة وجاءت الانتفاضة والثورة لانقاذ الشعب الفلسطيني.
وتحدث عن مسيرة المناضل الشهيد احمد ياسين ، الشيخ محمد نصار رئيس لجنة خدمات مخيم حطين الذي اشاد فيها بالمقاومة الفلسطينية وعلى رأسها حركة حماس وان الشعب الفلسطيني سيقاوم حتى النصر.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش