الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بتمويل مشترك ما بين الجامعة والبنك الدولي: انشاء معهد للدراسات النبطية في جامعة الحسين وبكلفة 750 الف دولار

تم نشره في الثلاثاء 2 آذار / مارس 2004. 02:00 مـساءً
بتمويل مشترك ما بين الجامعة والبنك الدولي: انشاء معهد للدراسات النبطية في جامعة الحسين وبكلفة 750 الف دولار

 

 
معان – الدستور: بدأت جامعة الحسين بن طلال بإنشاء معهد لدراسات الأنباط، ضمن كلية الآثار والسياحة والادارة الفندقية في البتراء، بتمويل مشترك بين الجامعة والبنك الدولي ضمن مشروع تطوير التعليم العالي، وبكلفة اجمالية تقدر بـ 750 الف دولار.
وأوضح رئيس الجامعة الدكتور عادل الطويسي بأن المعهد يهدف الى تنمية البحث العلمي في مجالات آثار الأردن وتراثه بشكل عام وفي آثار الأنباط ومدينة البتراء بشكل خاص، حيث سيكون المعهد ضمن كلية الآثار والسياحة والادارة الفندقية التي تنشئها الجامعة حاليا في لواء البتراء، كما يهدف المعهد الى توفير التسهيلات والامكانيات العملية للبحوث التطبيقية من خلال توفير جهة علمية وطنية تسهم في تنظيم ورعاية مشاريع التنقيب الأثري وعمليات الترميم والصيانة والبحوث المرتبطة بهما ويهدف المعهد الى توفير البنية العلمية التحتية للطلاب والبعثات العلمية المحلية والأجنبية من خلال توفير المكتبة العلمية المتخصصة والمختبرات موضحا بأن أهداف المعهد ومخرجاته سيكون لها انعكاسات ايجابية في المجالات العلمية والاقتصادية.
وبين رئيس الجامعة بأن المعهد يشتمل على ثلاث وحدات رئيسية الأولى معنية بالتنقيب الأثري والترميم والصيانة ووفق المواصفات والأهداف المرجوة ستكون هذه الوحدة الأولى في الجامعات الأردنية، والوحدة الثانية تتضمن مختبرا متخصصا في الوسائل والأدوات والوسائط المرتبطة بالآثار مثل وسائط العرض ونشر المعلومات الاعلامية والأرشفة ومكتب للرسم الأثري، أما الوحدة الثالثة فهي المكتبة النبطية المتخصصة التي ستوفر المصادر وأوعية المعلومات اللازمة للعمليات البحثية والتعليمية، حيث تعاني المنطقة بشكل عام من نقص حاد في المراجع التاريخية والاثارية وخصوصا في تاريخ الأنباط وحضارتهم وتاريخ وآثار الأردن في العصور الكلاسيكية، كما ستوفر المكتبة الدوريات العلمية المتخصصة والاشتراكات في قواعد البيانات والبحوث العلمية العالمية في الاثار والتراث والتاريخ القديم.
واضاف بأنه من المنتظر ان يخدم المعهد قطاع السياحة في الاردن والقطاع الاكاديمي ذي العلاقة بقطاع السياحة والآثار وهو الامر الذي ستكون له انعكاساته الايجابية على الاقتصاد الاردني والاستثمار في مجال الخدمات السياحية، من خلال الدراسات المشتركة والابحاث مع العلماء والباحثين من شتى انحاء العالم، الذين سيقدمون الصورة الموضوعية عن قطاع السياحة في الأردن، وبالتالي الترويج غير المباشر لعمليات الاستثمار في هذا القطاع، حيث ان المعهد سيكون معهدا اقليميا ودوليا في مجال التدريب والابحاث، من خلال التعاون مع الباحثين والدارسين وعلماء الآثار، وكذلك من خلال ارسال اعضاء الهيئة التدريسية الى الدول المتقدمة في مجالات الآثار والسياحة للحصول على التدريب اللازم، وكذلك استقدام العلماء وكبار الأكاديميين للتدريب والتدريس في المعهد.
وأوضح ان موقع المعهد الذي يقام حاليا في مدينة البتراء يوفر البنية التحتية اللازمة للتدريب في المواقع الأثرية والسياحية، وهو الفرق الجوهري بين هذه الكلية والمعهد، والكليات الأخرى في الجامعات الأردنية، التي لا تتوافر فيها مثل هذه الامكانية، مبينا ان الجامعة قد أرسلت ستة مبعوثين لانهاء دراساتهم العليا والحصول على الدكتوراه من الجامعات البريطانية والاسترالية من بينهم متخصصون في آثار الانباط وسيعود اثنان منهم خلال هذا العام.
واشار الى ان انشاء هذا المعهد يأتي ضمن جهود الجامعة الرامية الى تنمية البحث العلمي التطبيقي ومأسسته في اطار مؤسسات علمية، لانشاء قاعدة علمية تعتمد الحقائق والأرقام حول المنطقة وبالتالي الاسهام في تحقيق التنمية الشاملة في هذا الجزء من الوطن، حيث ان منطقة البتراء عاصمة الحضارة النبطية هي جزء من هذه البيئة وهي احدى أعمدة الاقتصاد الوطني وتحتاج الى المزيد من البحث العلمي في مختلف المجالات.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش