الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ازمة اللجان النيابية تراوح مكانها * ترجيح عقد الجلسة الثانية للنواب واحتمالات تهريب نصابها مفتوحة

تم نشره في الأحد 12 كانون الأول / ديسمبر 2004. 02:00 مـساءً
ازمة اللجان النيابية تراوح مكانها * ترجيح عقد الجلسة الثانية للنواب واحتمالات تهريب نصابها مفتوحة

 

 
عمان ـ الدستور ـ مصطفى الريالات
لا تزال ازمة اللجان النيابية، تراوح مكانها، بعد ان تمسك طرفا المعادلة النيابية ائتلافا »التغيير والاصلاح« و»النيابي الديمقراطي« بمواقفهما من توزيع كعكة اللجان فيما بينهما، قبل عقد الجلسة الثانية لمجلس النواب، وسط ترجيحات نيابية في مشاركة »التغيير والاصلاح« الجلسة وفع مقاطعته عنها، سيما وان المجلس اضيف على جدول اعمال جلسته صيغة الرد على خطبة العرش السامي لمناقشتها واقرارها وايضا انتخاب وفد يرافق رئيس مجلس النواب لرفع الرد الى جلالة الملك سندا لاحكام المادة »66« من النظام الداخلي.
وفي الوقت الذي طرحت فيه خلال اليومين الماضيين مبادرات نيابية للتوفيق بين الائتلافين تمهيدا للوصول الى صيغة تفاهم مشتركة بينهما، فان هذه المبادرات وصلت لطريق سدود، حيث تمسك »التغيير والاصلاح« بموقفه من تقاسم لجان المجلس على اساس »المناصفة« كما اكد »للدستور« الناطق باسم الائتلاف سعد هايل السرور، فيما طرح »النيابي الديمقراطي« اقتراحا يتضمن ابقاء اللجان كما هي عليه في الدورة الماضية، كما ذكر ا مين عام الائتلاف النائب عاطف الطراونة.
وسط هذه الاجواء، يعقد ائتلاف التغيير والاصلاح، اليوم اجتماعا قبل عقد الجلسة لمناقشة اخر المستجدات واتخاذ قرار بخصوص ادارة الازمة، حيث من المتوقع ان يشارك نواب الائتلاف في الجلسة فيما رجحت مصادر نيابية ان تشهد الجلسة مفاجآت لعل ابرزها انسحاب اعضاء الائتلاف »التغيير والاصلاح« من الجلسة عند وصول المجلس الى البند المتعلق باللجان النيابية، وان كانت ذات المصادر قد رجحت ايضا ان يعلن الائتلاف عند الوصول الى هذا البند عدم مشاركته في لجان مجلس النواب ال ،14 مشيرة الى ان كل الاحتمالات مفتوحة.
ويعتقد ان مشاركة ائتلاف »التغيير والاصلاح« في الجلسة مرتبط بادراج صيغة الرد على خطاب العرش على جدول الاعمال لكن الناطق باسم »الائتلاف« اشار الى ان خطاب العرش السامي والرد عليه غير مرتبط بما يجري داخل البيت النيابي، ورأى سعد هايل السرور ان ائتلافه شارك في لجنة صياغة الرد على خطاب العرش السامي.
وتوقع امين عام »النيابي الديمقراطي« عاطف الطراونة ان يشارك زملاؤه من »التغيير والاصلاح« في الجلسة موضحا ان استمرار مقاطعة الجلسات تنعكس سلبا على الشارع الاردني بوصفه المتضرر الوحيد من ذلك مؤكدا ان ائتلاف »التغيير والاصلاح« حريص على المواطن وبالتالي قد يرفع المقاطعة عن الجلسة.
في هذا السياق، ترددت معلوات عن اقتراح توفيقي لحل ازمة اللجان بين الائتلافين يتضمن تقاسم اللجان على قاعدة رئاسة ست لجان للتغيير والاصلاح وثمانية اخرى مقررين، غير ان النائب سعد هايل السرور اكد لـ »الدستور« ان هذا الاقتراح لم يطرح رسميا امام الائتلاف فيما اعتبر النائب عاطف الطراونة ان هذا الاقتراح مرفوض، مشيرا الى ان احد اعضاء ائتلاف »التغيير والاصلاح« طرح هذا الاقتراح خلال لقائه مع النائب الثاني لرئيس مجلس النواب ظاهر الفواز يوم الخميس الماضي.
ومنذ بدء الدورة العادية الثانية في الاول من كانون الاول الجاري لم يعقد مجلس النواب جلسته باستثناء الجلسة الاولى التي جرى فيها انتخاب المكتب الدائم لمجلس النواب، حيث قاطع ائتلاف »التغيير والاصلاح« الجلسة الثانية لمجلس النواب ونجح في افشال عقدها لعدم اكتمال النصاب القانوني للجلسة 74 نائبا، احتجاجا على عدم التوصل الى صيغة تفاهم مشترك مع الاتتلاف النيابي الديمقراطي بخصوص تقاسم 14 لجنة نيابية فيما بينهما.
ورغم محاولات الائتلافين التأكيد على اهمية الحوار والتفاوض فيما بينهما، فانه لم يلح في الافق اية بوادر لحل الازمة، وفي هذا الصدد يعيد الناطق باسم التغيير والاصلاح النائب سعد هايل السرور التأكيد على أهمية الحوار مع »النيابي الديمقراطي« ويقول في هذا الصدد ان ايدينا ممدودة للحوار والتفاهم، وهو ذات الموقف الذي يؤكد عليه امين عام »النيابي الديمقراطي« عاطف الطراونة بقوله ان الحوار مفتوح مع جميع النواب ونسعى للوصول الى نتيجة لحل المشكلة »مشيرا الى ان ائتلافه يجري حاليا اتصالات مع نواب الائتلاف الاخر بهذا الخصوص وصفهم بالاكثر ديناميكية ويتعاملون مع الامر بشكل اكثر مرونة.
عمليا، فان جلسة اليوم ستشهد جملة من المفاجآت تنحصر في عدة احتمالات ابرزها تهريب النصاب القانوني للجلسة او اعلان »التغيير والاصلاح« مقاطعته للجان المجلس او عدم حضور الجلسة، وبالتالي فان جميع الاحتمالات مفتوحة لمصير الجلسة التي من المتوقع ان تعقد.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش