الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

خلال لقائها الأسبوعي بممثلي وسائل الاعلام والصحافة * خضر: خبراء من الطاقة النووية يصلون قريباً لاجراء مسوحات لأي تسرب اشعاعي محتمل

تم نشره في الثلاثاء 31 آب / أغسطس 2004. 03:00 مـساءً
خلال لقائها الأسبوعي بممثلي وسائل الاعلام والصحافة * خضر: خبراء من الطاقة النووية يصلون قريباً لاجراء مسوحات لأي تسرب اشعاعي محتمل

 

 
* ملف المعتقلين في السجون الاسرائيلية موضوع أردني سيادي نتابعه باهتمام
* تشكيل لجنة مختصة للتحقيق في أسباب حالات التسمم في منطقة عجلون
* اختطاف الصحفيين يسيء لصورة المنطقة بأسرها ولقضايانا العادلة
عمان - الدستور - نيفين عبدالهادي: اعربت وزير الدولة الناطق الرسمي باسم الحكومة اسمى خضر عن ادانة الاردن للاحداث الاخيرة في مدينة النجف العراقية معربة عن الامل بانهاء الاوضاع قريبا في النجف بما يسهم مستقبلا بالتعبير عن ارادة الشعب العراقي في بناء مستقبله ونيل سيادته وبناء مؤسساته والحفاظ على وحدة اراضيه.
كما اعلنت خضر خلال لقائها الاسبوعي بممثلي وسائل الاعلام والصحافة امس في مبنى وزارة الخارجية، ان الاردن يدين خطف المدنيين عامة واستهداف الاعلاميين تحديداً وخاصة الصحفيين الفرنسيين والذين يمثل اختطافهم بعدا لاانسانيا وذلك ان هذه الاجراءات تسيء لصورة المنطقة بأسرها في المجتمع الدولي، مشيرة الى ان التهديد بقتلهم امر مناف للقانون ولا يحترم قضايانا العادلة المختصة بالاسلام والمسلمين ومسألة اطلاق سراحهم ستكون خدمة لقضايانا.
واكدت خضر انه اذا طلب من الاردن التدخل للسعي بالافراج عنهم وكنا قادرين لاتخاذ اجراء نحو ذلك فلن ندخر وسعا بذلك مشيرة الى انه لا معلومات مؤكدة لزيارة وزير الخارجية الفرنسي الى عمان لكن زيارته مرحب بها وسيتم بحث مسألة اختطاف الصحفيين خلال زيارته.
على صعيد آخر، ادانت خضر ما يحدث على الاراضي الفلسطينية وتحديدا مع المعتقلين مدينة كذلك انتهاك حقوقهم مشيرة الى ان الاردن طالب لاكثر من مرة بضرورة تطبيق اتفاقيات جنيف والقانون الدولي الانساني في المعتقلات الاسرائيلية.

وفد دولي للكشف عن آثار ديمونة
وفي ردها على سؤال حول زيارة وفد من وكالة الطاقة الذرية يضم خبراء دوليين للتأكد من عدم وجود تسربات اشعاعية من مفاعل ديمونة قالت خضر: بداية لا بد من اعادة التأكيد من موقفنا تجاه هذا الملف فالاردن يعتبر وجود اي منشآت نووية في المنطقة مرفوض من الاساس وندعو الى منطقة خالية من المنشآت النووية، والجامعة العربية تبنت موقفا للدعوة الى منطقة خالية من الاسلحة النووية واسلحة الدمار الشامل وهذا موقفنا مبدأ أساسي.
وقالت خضر: حتى الآن لم يتم رصد اشعاع او تسرب، لكن هذا لا يعني اننا غير قلقين حيال الوضع او اننا لا نقوم باجراءات احتياطية، فهناك اجراءات جديدة تتبع بعد تصريحات فعنونو الاخيرة بشأن التسربات الاشعاعية، فنحن نتبع كل الاجراءات الممكنة لتلافي اي خطر يمكن ان يحدث نتيجة المفاعل، لافتة الى ان مفاعل ديمونة او غيره قد يتعرض الى تسربات نتيجة لعدم فاعلية الاجهزة او احد مظاهر الكوارث الطبيعية كأن يحدث زلزال ونحن بالاردن نتخذ الاجراءات اللازمة لحماية انفسنا من اي تسربات وهناك (10) مراكز لرصد انذار مبكر اذا حدث زيادة في معدلات التسرب تشرف عليها هيئة الطاقة النووية الاردنية.
ومن الاجراءات ايضا تضيف خضر انه تم تشكيل لجنة وزارية من وزارة الصحة، البيئة، والوزارات المعنية بهدف العمل على دراسة الموقف واتخاذ الاجراءات اللازمة.
واكدت خضر ان الاردن ينادي باستمرار بتبني سياسة اغلاق هذه المنشآت نظرا للمخاطر التي يمكن ان تنشأ عنها، وكانت هناك مطالبات مستمرة ان تخضع المنشآت النووية الاسرائيلية للتفتيش دون التخلي عن المبدأ الاساسي بضرورة خلو المنطقة من اي اسلحة نووية.
واشارت خضر في ذات الاطار الى انه في عام (2001) حضر وفد خبراء من هيئة الطاقة النووية لاجراء مسوح مستقلة الى جانب مسوحات الاردن للرصد الاشعاعي لغايات المقارنة بينها وبين المسوحات المحلية وكانت المسوح مطابقة، والآن نستعين مرة اخرى بهؤلاء الخبراء للتأكد من تطابق المسوح التي نجريها مع تلك التي سيجريها الخبراء واذا ظهرت اي نتائج مقلقة وزيادة عن المعدلات سنقوم باتخاذ الاجراءات المناسبة.

المعتقلون الاردنيون في اسرائيل
وحول آخر المستجدات على ملف المعتقلين الاردنيين في اسرائيل ورفض الحكومة تدخل »حزب الله« اللبناني رسميا بهذا الملف قالت خضر: نحن نعتبر هذا الملف امرا سياديا، والاردن يتخذ كل الاجراءات اللازمة لانهائه بالافراج عن كل المعتقلين، وهناك وفد من وزارة الخارجية شكل مؤخرا سيقوم بلقاء المعنيين الاسرائيليين لمتابعة الملف، فهذا موضوع اردني سيادي ونوليه كل الاهتمام.
واكدت خضر انه لا تناقض بالموقف الاردني في مسألة تدخل »حزب الله« ذلك ان الاردن اكد انه لن يعترض اذا شملت قوائم »حزب الله« من المفرج عنهم معتقلين اردنيين اي انه في حال تم الافراج عن اردنيين عن طريق الحزب فالاردن لن يعترض، فنحن نريد لأسرانا الحرية لكننا نرفض تدخل الحزب بالملف ولن نطلب منه ذلك ونحن منسجمون بمواقفنا.

معتقلو غوانتانامو
وفي ردها على سؤال حول المعتقلين في غوانتانامو قالت خضر: اجرينا اتصالاتنا نحن والسفارة الاردنية بواشنطن للوقوف على تفاصيل اوضاع الستة معتقلين ولضمان حقوقهم واجراء محاكمة عادلة لهم ومنها توكيل محامين للدفاع عنهم ونحن لا نستطيع ان نفرض عليهم محامين، ولكن اذا طلبوا ذلك سنساعدهم، مشيرة الى ان قوانين اميركا تشترط ان يكون المحامي المترافع عضو نقابة المحامين الاميركية، لكن اذا ما احتاج اي معتقل لمحام فالسفارة تتابع الموضوع وستقدم هذه المساعدة لهم.

اجتماع وزراء خارجية الجوار
وفي ردها على سؤال حول آخر المستجدات على عقد اجتماع وزراء خارجية دول الجوار قالت خضر ان القرار من الآن.. ان الاجتماع سيعقد في الاردن، وكان هناك طلب من ايران بتقديم موعد عقده وبعد التشاور بين الوزراء المعنيين برز رأي بأنه لا ضرورة لاستعجال عقده او تقديم الموعد وبقي الموعد منتصف ايلول المقبل.
واشارت خضر الى ان العراق بشكل خاص رأى انه لا ضرورة للاستعجال في عقد الاجتماع سيما وانه باشر منذ فترة بعقد اجتماعات ثنائية مع الدول ذات العلاقة.

حجم الكتب المدرسية
واعلنت خضر في اطار حديثها عن حجم الكتب المدرسية واثر ثقلها على الطلبة بأن وزارة التربية ترى في هذه الكتب انها مراجع يجب ان لا يصطحبها الطلبة معهم الى المدارس، مشيرة الى ان وزارة التربية وزعت تعميما على كل المدارس يوضح ويؤكد ان الكتب بمثابة مراجع علمية يستطيع الطالب الرجوع اليها في مراحل التعليم العالي لاحقا، وبخاصة ان متطلبات التطور الحاصل في التعليم تقتضي الانسجام مع التعليم المتطور النقدي والتفكير الابداعي وعدم الاعتماد على التعليم التلقيني، وبالتالي فان على الطالب اعتماد اسلوب تدوين الملاحظات في الصف وهذه المسألة تساعده على قوة الاستيعاب وعدم تحمل عبء الكتب الكبيرة الحجم.
وفي ردها على سؤال حول (75) حالة تسمم في منطقة عجلون اكدت خضر انه تم تشكيل لجنة للتحقيق بهذه المسألة وحتى الآن لم تفرغ من مهمتها وبالتالي يصعب معرفة السبب وراء هذه الحالات ان كان الماء او غيرها، وستتخذ كل الاجراءات الضرورية ومحاسبة المتسبب بهذه الحالات لمنع تكرارها وقبل ذلك لا يمكن ان نتبع اي اشاعات بهذه المسألة ومبدأنا الاعتماد على التقرير العلمي وبناء عليه ستتخذ الاجراءات.
وفي ردها على سؤال آخر حول جمع عدد من المسؤولين والوزراء لجنسية اخرى مع الاردنية قالت خضر كلنا نعلم ان القوانين سمحت بازدواج الجنسية في بعض المواقع شرط ان لا يدعي بحماية دولة اجنبية، اما في حالة منح المستثمرين جواز سفر اردنيا مقابل دفعه (15) الف دينار، فهذا الامر يأتي في اطار الجهود الاردنية لجذب الاستثمارات، مشيرة الى ان الجواز لا يعني منح الجنسية، وان هناك شروطا اخرى لتسهيل التنقل.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش