الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ناقشت ورقتي عمل: محافظ اربد يفتتح ندوة »البيئة مشكلات وحلول« في جامعة اليرموك

تم نشره في الخميس 19 آب / أغسطس 2004. 03:00 مـساءً
ناقشت ورقتي عمل: محافظ اربد يفتتح ندوة »البيئة مشكلات وحلول« في جامعة اليرموك

 

 
اربد - الدستور - صهيب التل: مندوبا عن الدكتورة امل الفرحان وزير الشؤون البلدية افتتح محافظ اربد سعد الوادي المناصير اعمال ندوة »البيئة مشكلات وحلول« في جامعة اليرموك بحضور الدكتور فايز الخصاونة رئيس الجامعة والتي نظمها مجلس الخدمات المشتركة في محافظة اربد ومديرية البيئة في المحافظة بالتعاون مع مركز الاستشارات وخدمة المجتمع في الجامعة واستمرت يوما واحدا.
والقى الدكتور المناصير كلمة قال فيها ان التنمية تهدف الى تحسين نوعية حياة الانسان وهذا يتطلب حسن استخدام وتوظيف الموارد وعدم اهدارها او تلويثها او سوء استخدامها فقد خلق الله سبحانه وتعالى الارض وما عليها من نبات ومناخ وحيوان وثروات وغازات بشكل متوازن يلائم حاجات الانسان، لكن تدخل الانسان اخل بتوازن البيئة، فهناك الزحف العمراني، وهناك الاعتداء الجائر على الغابات الحرجية بالتقطيع والاهمال واقامة المقالع بالقرب من المساكن وتقلص الغطاء النباتي بصورة عامة، ناهيك عن عوادم السيارات ودخان المصانع وما يحدثه من تلوث هائل ودائم للبيئة.
واشار الدكتور المناصير الى ان اهتمامات جلالة الملك عبدالله الثاني في هذا المضمار لعظيمة ويجب ان تؤخذ توجيهاته السامية بمزيد من الاهتمام والعمل على تنفيذها على ارض الواقع املا من هذه الندوة والقائمين عليها ان يسهموا في وضع الآليات المطلوبة لانجازها والحد من التلوث والحفاظ على بيئة سليمة يحيى بها الانسان امنا مطمئنا على نفسه والاجيال القادمة.
كما القى الدكتور محمد الروابدة مدير مركز الاستشارات في الجامعة كلمة قال فيها: اود ان انوه الى ان التعريف الدارج للبيئة يتصل بتلوث الهواء والماء والارض في حين ان تعريف اهل الادارة يقوم على انه استخدام المصادر بهدف زيادة رفاهية الانسان او على الاقل المحافظة على مستواها، وبهذا فالبيئة مخزون ديناميكي للمصادر الطبيعية والاجتماعية المتوفرة في اي وقت من اجل تلبية احتياجات الانسان.
من جانبه اشار المهندس مأمون علاونه رئيس مجلس الخدمات المشتركة في محافظة اربد في كلمته الى ان اطار النهضة التنموية والاقتصادية الشاملة التي يشهدها الاردن وادراكها لأهمية التأثيرات البيئية المواكبة لهذه التنمية لا بد من الاهتمام بمعطيات البيئة وعناصرها المختلفة حيث تأتي هذه الندوة العلمية لدراسة الواقع البيئي بتحدياته المختلفة بهدف الوصول الى حلول علمية نافعة لها.
وتضمن برنامج الندوة في الجلسة ورقتي عمل الاولى بعنوان »اثر النفايات البلاستيكية على الثروة الحيوانية في الاردن« قدمها الدكتور نبيل هيلات من جامعة العلوم والتكنولوجيا، والثانية بعنوان »زراعة سليمة وغذاء سليم« قدمها الدكتور غازي عبيدات من مديرية زراعة بني كنانة.
وفي الجلسة الثانية ناقش المشاركون ثلاث اوراق عمل الاولى بعنوان »اعادة استخدام المياه العادمة في الزراعة« قدمها الدكتور زياد الغزاوي من جامعة العلوم والتكنولوجيا، والثانية بعنوان »الضجيج واثره على البيئة« قدمها الدكتور محمد الخليلي من مديرية صحة اربد، اما الورقة الثالثة فكانت حول مياه الشرب وترشيد الاستهلاك قدمها المهندس كفاح مريان من ادارة مياه قطاع الشمال.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش