الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

أبو رمان: «بترا» تحمل شـرف الرسالة وترتقي إلى أعلى درجات المهنية

تم نشره في الأحد 17 تموز / يوليو 2011. 03:00 مـساءً
أبو رمان: «بترا» تحمل شـرف الرسالة وترتقي إلى أعلى درجات المهنية

 

عمان - بترا

رعى وزير الدولة لشؤون الاعلام والاتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة رئيس مجلس ادارة وكالة الانباء الاردنية عبدالله ابورمان امس الاحتفال الذي اقامته الوكالة بمناسبة العيد الثاني والاربعين لتأسيسها.

وألقى أبورمان كلمة قال فيها: «نلتقي اليوم لنحتفي بمسيرة ممتدة من العطاء لواحدة من اكثر المؤسسات الوطنية تميزا وألقا وكالة الانباء الاردنية (بترا) التي حملت شرف الرسالة واتخذت الكلمة موقفا وارتقت الى أعلى درجات المهنية وقدمت للوطن الغالي كوكبة من قادة الرأي والفكر والسياسة والأدب في شتى الميادين وكافة المواقع.

واضاف ان الاحتفال بالعيد الثاني والاربعين لبترا ليس كأي احتفال اخر فهي مناسبة مهمة لقراءة المنجز الاعلامي الاردني في ضوء قراءة مسار واحدة من مؤسسات الدولة التي امتلكت ارادة التطور والاستقلالية والعطاء فقدمت نموذجا في العمل الملتزم المهني والقدرة على مواكبة احدث التطورات العلمية وغدت مؤسسة تدريب وتاهيل ورفدت المؤسسات الاعلامية الاردنية بخيرة الزملاء والزميلات مثلما اسهمت خلال مسيرتها الممتدة بخدمة الاعلام العربي وتقديم الخبرات والكفاءات لتطوير مؤسسات اعلامية ناشئة في اكثر من دولة عربية.

وقال: ها هي (بترا) تواصل مسيرتها نحو التحديث والمهنية والتفوق بخطى واثقة وباستقلالية وارادة نحومستقبل مشرق تعيد من خلاله تعريف دور وصورة الاعلام الرسمي كإعلام حي منفتح يقف على هموم الناس وامالهم ويؤدي مهامه الرقابية ويفتح منابره للرأي والرأي الآخر ويرتقي بالحوار الوطني ويقدم النموذج في المسؤولية الاجتماعية.

واضاف إنني أنتهز هذه المناسبة لأقدم الشكر والامتنان لوزير الدولة لشؤون الإعلام والاتصال السابق الاستاذ طاهر العدوان لبصماته في مسيرة الاعلام الاردني وما قدمه من جهود لخدمة العمل الصحفي وهوما تكلل في اقرار الاستراتيجية الاعلامية الاردنية وخطة عمل وخارطة طريق تفتح المجال امام المزيد من الحريات ودعم المسيرة الاعلامية.

واكد ابورمان التزام الحكومة بمواصلة كافة اشكال الدعم لهذه المؤسسات الرائدة وتمكين ادارتها وكوادرها الكفؤة للقيام بدورها على اكمل وجه في خدمة رسالة الدولة ومسيرة الاصلاح الشامل في ظل القيادة الهاشمية.

والقى مدير عام وكالة الانباء الاردنية الزميل رمضان الرواشدة كلمة قال فيها :في هذا الصباح الأردني البهي الذي يسموبكم جميعا ويسموبأبناء شعبنا الأردني، نحتفل بالعيد الثاني والأربعين على تأسيس وكالة الأنباء الأردنية، ففي السادس عشر من تموز العام 1969 اصدر المغفور له جلالة الملك الحسين بن طلال، طيب الله ثراه، إرادته الملكية السامية بإنشاء الوكالة لتكون صوت الأردن والمعبر عن مواقفه وانجازاته داخليا وعربيا وعالميا.

واضاف نقارن اليوم أين كنا وأين وصلنا كنا نصدر الأخبار على ورق الستانسل ونوزعها على دراجة نارية، واليوم وسعنا نطاق عملنا عبر الموقع الالكتروني باللغتين العربية والانجليزية والبث الفضائي واستخدام آخر التقنيات الحديثة لإيصال النشرة للمشتركين واستخدام الوسائط المتعددة من فلاش وصور ونشرة صوتية ومواقع على اليوتيوب والفيس بوك والتويتر والرسائل القصيرة التي تحمل آخر أخبار الأردن للمشتركين يوميا، كل هذا التطور يعكس حقيقة التطور والتقدم الذي حدث في أردننا العزيز ويحكي قصة نجاح أردنية تحققت بفضل القيادة الهاشمية المعطاءة وجهود الإنسان الأردني المبدع رغم قلة الإمكانات المالية.

وقال الزميل الرواشدة: لقد حققت وكالة الأنباء الأردنية على مر الأيام،وعلى امتداد هذه السنوات، الكثير من الانجازات وكان للعاملين فيها من جند مجهولين أومعلومين ولإداراتها المتعاقبة ولمجالس إداراتها جهود كبيرة فيما وصلت اليه لا ننكر على أي منهم انجازه وقد توجت هذه المسيرة بانجازات ليست خافية على احد ويلمسها كل من يتعامل مع الوكالة أويراقب المشهد الإعلامي.

ونحن في (بترا) نستمد من الرؤية الملكية للإعلام إطارا لعملنا وخاصة التأكيد الملكي على أن يأخذ الإعلام الأردني بعين الاعتبار روح العصر وان يخدم أهداف الدولة الأردنية ويعبر عن ضمير الوطن وهويته بفئاته وأطيافه كافة ويعكس إرادته وتطلعاته.

وكذلك تشجيع التعددية واحترام الرأي والرأي الآخر من خلال عرض وجهات النظر المختلفة في مناخ من الاستقلالية والحرية المسؤولة،وممارسة أداء إعلامي يقوم على المهنية والتميز والإبداع والحرية.

وبين أن الإعلام أصبح جيشا من الجيوش التي تحارب من اجل الدول وقد رأينا كيف استطاع الإعلام أن يلعب دورا مهما في العديد من قضايا الأمة، ولذا فان الأمة التي لا تعلي من شأن إعلامها وتدعمه ماليا وترفده بالأجهزة اللازمة والكفاءات المطلوبة لن يكون لها مكان تحت الشمس.

وهذا يضعنا أمام تحديات تطوير عملنا بشكل كبير وهذا كله لا يتم دون الدعم والمساندة من الحكومة ماليا وتوفير الفرصة لاستقطاب الكفاءات البشرية والعمل على تغيير الصورة النمطية عن وسائل الإعلام الرسمية عند المسؤول والمواطن على حد سواء، عبر رفع سقف الحرية المقترنة بالمهنية والتعبير عن الرأي والرأي الآخر.

وأكد أن وكالة الأنباء الأردنية (بترا) ستستمر في المضي قدما للعمل من اجل الوطن وترجمة رؤى سيدنا جلالة الملك عبدالله الثاني بن الحسين والتعبير عن مكونات الشعب الأردني على اختلاف توجهات أبنائه ورؤاهم السياسية والاقتصادية والاجتماعية، فالحراك الاجتماعي والسياسي والاقتصادي والإعلامي والتعددية إثراء لتجربتنا الديمقراطية ولوطننا الذي نباهي به العالم واقسمنا على الحفاظ عليه وصونه ليبقى الأردن وطنا عزيزا حرا عروبي البعد، هاشمي الولاء، أردني الانتماء.

وطالب الزميل الرواشدة وزير الدولة لشؤون الإعلام والإتصال الناطق الرسمي باسم الحكومة عبدالله ابورمان بدعم مطلب الوكالة الذي تقدمت به الى وزارة تطوير القطاع العام والمتعلق بشمول الزملاء العاملين في مديريات الإدارة والمالية والهندسة والزملاء غير الأعضاء في نقابة الصحفيين الأردنيين بعلاوة المؤسسة البالغة 80 % من الراتب الأساسي بحيث يتساوى الجميع في هذه العلاوة باعتبار ان الوكالة مؤسسة صحفية علما بان الزملاء الصحفيين ستتراوح علاوات المهنة بالنسبة لهم ما بين 100-150 % إضافة الى علاوة المؤسسة.

وكرم الوزير ابورمان خلال الاحتفال عددا من الزميلات والزملاء ممن امضوا خمسة وعشرين عاما في الخدمةوهم :محمد صالح العمري، ناجح ابوشومر،سهير جرادات، حمزة مزهر، صلاح مهيرات.

كما تم تكريم عدد من الزملاء المتقاعدين في الوكالة وهم: حامد العبادي وشفيق عبيدات، طارق خوري، ثابت الهدار،محمد انجادات،ناصر خراشقه،حسن ابوعرابي،ماجد جابر، سامح حجازي، سهيل الهواري، عريب قطيشات، احمد فهد، عز الدين طوالبة، عارف سهيله، صبحي المهيرات.

وتخلل الاحتفال عرض فيلم وثائقي انتجته الوحدة التلفزيونية في مديرية الاخبار بالوكالة بعنوان (اعلام متحفز وفضاء معولم) اشتمل على مسيرة عمل الوكالة منذ تأسيسها وحتى اليوم.

حضر الاحتفال اعضاء مجلس الادارة علي الصفدي وعبدالله العتوم وليلى الاطرش ومدير عام مؤسسة الاذاعة والتلفزيون الاستاذ عدنان الزعبي.

التاريخ : 17-07-2011

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش