الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

عشرات المؤرخين والاكاديميين يؤبنون عبد العزيز الدوري

تم نشره في السبت 1 كانون الثاني / يناير 2011. 02:00 مـساءً
عشرات المؤرخين والاكاديميين يؤبنون عبد العزيز الدوري

 

عمان - بترا

أبّن عشرات المؤرخين والاكاديميين مساء امس الاول الخميس المؤرخ الراحل الدكتور عبد العزيز الدوري مستذكرين رحلة استمرت 41 عاما كان فيها زميلا واستاذا لعشرات الطلبة في الجامعة الاردنية بحضور وزير الثقافة نبيل شقم ورئيس الجامعة الاردنية الدكتور عادل الطويسي.

ولخصت رئيسة قسم التاريخ في الجامعة الاردنية الدكتورة غيداء كاتبي حياة استاذها الذي اشرف على رسالتيها في درجة الماجستير والدكتوراة وطالبت من رئاسة الجامعة اطلاق اسم الدوري على احدى قاعات الجامعة او مدرجاتها العلمية.

وتعهدت بتنفيذ حلم معلمها الراحل باعداد معجم بالمصطلحات التاريخية للاقتصاد الاسلامي وذلك استكمالا لرؤى الراحل واعتبرت أن الدوري هو عالم له ماض حافل بالنظر للتاريخ المجدد والمشاركة الفكرية في تأسيس المؤسسات وتأصيل الفكر القومي العربي.

واستذكر عميد كلية الاداب في الجامعة الاردنية الدكتور مجد الدين خمش مناقب الراحل الذي حل في الجامعة الاردنية منذ ستينيات القرن الماضي حيث امضى حياته بالعطاء الاكاديمي الموصول. واعتبر خمش ان الراحل لم يكن يرضى بالقليل من الانجاز او التواضع في العمل وانما كان يطلب المزيد ويطمح للافضل ويحث الدارسين للبذل والعطاء والتعمق في البحث في مجلالات التاريخ العربي الاسلامي وموضوعاته المتداخلة.

وحول جهود ومساهمات الراحل في خدمة مؤسسة ال البيت الملكية للفكر الاسلامي قال الدكتور مهدي الرواضية في كلمة له بالانابة عن رئيس المؤسسة الدكتور منور المهيد ان الراحل عمل على مشروع فهرسة الاقتصاد الاسلامي وتيسيره للباحثين حيث بلغ عدد المراجع التي راجعها اكثر من 1700 عنوان في كافة مباحث التاريخ الاسلامي وعدد مساهمات الراحل الفكرية والجهود التي بذلها من اجل تطوير المؤسسة.

وقال رئيس مجمع اللغة العربية الاردني الدكتور عبد الكريم خليفة ان الدوري كان صاحب فكر حاضر منظم ادهش سائليه بالرأي الواضح والفكر الثاقب وشخصيته العلمية الرصينة معززة بقواعد خلقية متأصلة ومثاليات الادب والتواضع.

وقال الدكتور عبد الكريم غرايبة ان الدوري عاش معركة الكشف عن الحق وكان عليه أن يدفع الثمن وهو ان يموت خارج وطنه العراق ويموت بعيدا عن مسقط رأسه.

وفي كلمة للجنة تاريخ بلاد الشام قال الدكتور عدنان البخيت ان الراحل حقق والف وترجم واشرف على ما يناهز الخمسين طالبا وطالبة لدرجتي الماجستير والدكتوراة.

واوضح البخيت ان الفقيد ساهم في بناء جيل كبير من الباحثين العرب الذين عملوا في العديد من الجامعات العربية ، مشيرا الى انه كان صاحب الفضل في صياغة الافكار حيث امتد سخاؤه ليشمل جميع الجامعات الاردنية الرسمية والخاصة.

وقال رئيس الجامعة الاردنية الدكتور عادل الطويسي ان الدوري وقف في مساره العلمي في تجربته الحياة بحدس ووعي باسباب التاخر العربي ولم يكن التاريخ عنده وسيلة لسرد الماضي بقدر ما كان بحثا عن منجز الحضارة العربية الاسلامية الذي يمكن ان يؤسس لحالة تقدم راهن.

وفي كلمة ال الفقيد استعرض استاذ الشريعة والقانون في جامعة العلوم الاسلامية العالمية الدكتور قحطان الدوري مسيرة الراحل من قرية الدور على ضفاف نهر دجلة في العراق وحتى وفاته في عمان قبل اشهر.



التاريخ : 01-01-2011

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش