الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«الدولي للنقابات والاتحادات العمالية» يطلق حملة «عربية» للاحتفاء بيوم العمال العالمي

تم نشره في الخميس 28 نيسان / أبريل 2011. 03:00 مـساءً
«الدولي للنقابات والاتحادات العمالية» يطلق حملة «عربية» للاحتفاء بيوم العمال العالمي

 

عمان-الدستور

أطلق الاتحاد الدولي للنقابات والاتحادات النقابية العمالية من عمان أمس حملة "عربية" للاحتفاء بيوم العمال العالمي الذي يصادف في الاول من الشهر المقبل تحت عنوان" من أجل الديمقراطية والعدالة الاجتماعية في البلدان العربية" .

واكد الاتحاد الدولي للنقابات أن الاحتفال بعيد العمال لهذا العام يختلف عن الاعوام السابقة لما شهدته البلاد العربية من حراكات اجتماعية و شعبية واصلاحية عارمة .

وطالب الاتحاد،نقابات العمال في العالم العربي الى جعل الاحتفالات لهذا العام مناسبة عمالية وشعبية للتأكيد على حقها في اصلاحات تحترم الحقوق والحريات النقابية وتدافع عنها .

كما اكدوا ضرورة النضال من اجل الارتقاء بالخدمات الاجتماعية كونها شرطا اساسيا في كل نظام رشيد وديمقراطي واحدى ضمانات التنمية والتاكيد على دورالنقابات في مكافحة الفساد والاستبداد والمحسوبية وفي المساهمة في صنع القرار السياسي والاقتصادي والاجتماعي على جميع المستويات.

وشددوا على ضرورة النضال من اجل تحول المجتمعات العربية الى نظم تضمن كرامة الانسان في اطار الديمقراطية والمساواة والعدالة الاجتماعية،مشيدين بالثورات الشعبية في تونس ومصر ومساندتهم للنقابات العمالية الحرة والمستقلة في باقي البلدان العربية .

واكد المشاركون ضرورة الالتزام بتعزيز التضامن بين المنظمات النقابية العربية من اجل تحقيق المطالب المشروعة في الحرية والمساواة والعمل اللائق وتحسين المستوى المعيشي للشعوب العربية.

وقال المدير الاقليمي للاتحاد الدولي للنقابات مصطفى التليلي في مؤتمر صحافي ان غالبية البلدان العربية تشهد منذ مطلع العام الحالي حركة شعبية ضد الاستبداد السياسي والظلم الاجتماعي وتدعو الى احترام الحريات الاساسية واحلال سياسات بديلة تضمن الحق في العمل والحماية الاجتماعية والمساواة.

واضاف ان هذه الحركات الشعبية نادت بنفس القيم الاساسية التي طالما ناضلت من اجلها الحركة النقابية المستقلة في البلدان العربية وفي العالم (حقوق الانسان والعدالة والمساواة والديمقراطية) وما تفترضه من تشريعات ضامنة في ظل سيادة القانون.

وقال ان هذه المنظمات انخرطت بمختلف هياكلها في دعم الثورة واهدافها من اجل وضع اسس لنظام ديمقراطي جديد وشكلت محركا للتغيير وللتحول من عهد الدكتاتورية والفساد الى عهد الديمقراطية وسيادة القانون.

واكد اهمية هذه المنظمات بصفتها احدى القوى الضامنة للمشاركة الشعبية ولانشاء مجتمعات تعددية تضمن احترام حقوق الانسان والحقوق النقابية طبقا لمعايير العمل الدولية، مؤكدا ان حقوق الانسان والحقوق النقابية عنصران متلازمان من شروط نمو المجتمعات المدنية الحقيقية.

كما اكد اهمية ادخال تغييرات جوهرية على السياسات الاقتصادية والاجتماعية في كل البلدان العربية على ان تقترن هذه الاصلاحات مع احترام تام للحقوق النقابية، وقال "لا اصلاح جذري بدون صيانة الحقوق النقابية وان الديمقراطية لن تكون الا ضربا من الوهم والخداع ان لم تضمن حرية التنظيم والتمثيل والقرار الحر للعمال".

وحضر اللقاء منسق مكتب عمان نظام قاحوش ومنسقة مشروع الحملة النقابية للاحتفاء بالعمال شيرا القطارنة .

التاريخ : 28-04-2011

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش