الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مقتل مطلوب خطير وإصابة رجلي أمن في تبادل لإطلاق النار

تم نشره في السبت 3 أيلول / سبتمبر 2011. 03:00 مـساءً
مقتل مطلوب خطير وإصابة رجلي أمن في تبادل لإطلاق النار

 

عمان - الدستور - نايف المعاني

قال مصدر أمني في مديرية الامن العام انه توفي يوم الأربعاء الماضي (ثاني أيام عيد الفطر) المطلوب الأمني الذي تبادل مع القوات الامنية إطلاق النار مساء الثلاثاء إثر محاولة القاء القبض عليه.

واضاف المصدر لـ»الدستور» ان المطلوب توفي في المستشفى الأربعاء حيث كان يخضع للعلاج بعد إصابته بأعيرة نارية خلال اقتحام الامن لمقر تحصن به في منطقة أم السماق مساء الثلاثاء.

واصيب في الحادث اثنان من مرتبات الامن العام خلال محاولة القاء القبض على المطلوب الذي أبدى مقاومة شديدة.

ويعتبر المتوفى من أخطر المطلوبين للامن على قضايا مختلفة، وحتى ساعة إلقاء القبض عليه كان مطلوبا على خلفية 28 قضية من أبرزها قضايا سلب ونصب واحتيال وشروع بالقتل، كما انه متخصص في سرقة القاصات في العاصمة عمان وعليه قضايا جرمية طويلة في ذلك.

وكان تصريح للأمن العام أشار في بيان مساء الثلاثاء الماضي الى ان المقتول أحد الأشخاص المجرمين الخطرين جداً وهو مطلوب بعشرات القضايا في إحدى مناطق جنوب عمان كما أصيب الشخص نفسه بعيار ناري في قدمه من أجل السيطرة عليه.

وبين الناطق الإعلامي باسم مديرية الأمن العام المقدم محمد الخطيب في تصريح لـ»الدستور» أن الشخص المذكور مصنف خطر جداً ومطلوب بعدد كبير جداً من قضايا السرقات منها السطو على محل مجوهرات في محافظة البلقاء واطلاق النار على أحد رجال الأمن ومن ثم الهرب وكذلك سرقة محل في منطقة الجويدة واطلاق النار على رجال الأمن ومن ثم الهرب وسرقة العديد من المنازل في مناطق مختلفة من العاصمة وفي أوقات متقاربة.

وأضاف المقدم الخطيب أنه تم تشكيل فريق خاص من إدارة البحث الجنائي لمتابعة أي معلومة تصل عن هذا الشخص والأماكن التي يتردد عليها حيث استمر الأمر شهورا لأن المذكور سرعان ما كان ينتقل من مكان الى آخر ويحاول اخفاء معالمه حتى لا يتم القبض عليه، واستمر الوضع كذلك حتى تبين لفريق البحث والتحري أن الشخص المطلوب ينوي سرقة احد المنازل في إحدى مناطق جنوب عمان.

وتابع الناطق الاعلامي أن أفراد الفريق المذكور وبمساندة من مديرية شرطة جنوب عمان رصدوا المكان والبيت المنوي سرقته من قبل الشخص المذكور حتى حضر الى المكان وعند محاولته سرقة البيت حاصر الطاقم الأمني المكان وطلبوا منه تسليم نفسه إلا أنه رفض ذلك وكعادته بادر باطلاق النار وبكثافة تجاه رجال الأمن العام، ما حدا بالفريق الأمني الى مبادلته إطلاق النار أيضاً، الأمر الذي أسفر عن اصابة وكيل وعريف من الطاقم واصابته هو بقدمه من أجل السيطرة عليه حيث تم حينها إسعاف الجميع الى المستشفى لتلقي العلاج.

التاريخ : 03-09-2011

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش