الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

ستينية تصارع الفقر والمرض والحرمان في خيمة بالعبدلي

تم نشره في الثلاثاء 3 أيار / مايو 2011. 03:00 مـساءً
ستينية تصارع الفقر والمرض والحرمان في خيمة بالعبدلي

 

عمان - الدستور - محمود كريشان

في العبدلي، وتحديدا في الجهة المقابلة تماما لمطعم مشاوي سكرية، تقبع خلف الشارع سيدة ستينية في خيمة محاطة بعدد من الكراتين والطوب، بعد ان تنكر لها زمانها، وتخلى عنها في لحظة عقوق اهلها وابناؤها، لتصارع المرض والجوع والفقر والحرمان، بعد ان ارهق جسدها النحيل البرد والوحدة القاتلة، وضنك العيش، في مشهد يقطر وجعا وألما، وغصة حزن تجلل صوتها المبحوح وقلبها المطعون بغدر الزمان!.

«الدستور» زارت مكان تلك السيدة المعدمة، التي كانت زاهدة في الكلام، ترتجف خوفا وقهرا، ولم تعد قادرة على المشي. وبعد سلسلة محاولات لاستدراج الكلام منها، مؤكدين أننا حضرنا لمساعدتها، قالت: ما في صادقين!..»التنمية» جاءت الى بيتي هذا مرارا وتكرارا وقالوا لي: نريد ان نوفر لك منزلا ومأوى.. واتضح لي ان كل ذلك مجرد «حكي فاضي». المجاورون قالوا انه ليس لديهم عن هذه السيدة اي معلومات وكل ما يعرفونه ان ذويها تخلوا عنها ولا احد يعلم عنهم اي شيء، مؤكدين انها زاهدة جدا في الخروج من غرفتها او الاحتكاك بالناس، وترفض الحديث مطلقا!. المكان اشبه بخرابة محاطة بالكراتين الفارغة، وهناك (شادر) موضوع فوقه كسقف، وربما يسقط فوق الستينية في اي لحظة، ومع أول نسمة هواء، لنكون امام مصير محتوم، رغم صرخة الادانة التي اطلقتها تلك العجوز لكافة المعنيين بهذا الأمر. والى ان يصغي احد لبحة الحزن في صوتها، ستبقى تلك المواطنة اسيرة الفقر، طريحة الفراش، تصارع مصيرها المحتوم.. واللهم اشهد أنا قد بلغنا!.

التاريخ : 03-05-2011

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش