الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

«الميداني الأردني» في غزة.. يد أردنية تداوي جراح الفلسطينيين

تم نشره في الخميس 12 أيار / مايو 2011. 03:00 مـساءً
«الميداني الأردني» في غزة.. يد أردنية تداوي جراح الفلسطينيين

 

غزة - الدستور - أحمد حرب

يرفع مرضى ومراجعو المستشفى الميداني الأردني في قطاع غزة أكف الضراعة يوميا إلى الله تعالى بأن يمد في عمر جلالة الملك عبدالله الثاني ويأخذ بيده لكل ما فيه خير الأمة ويعز ملكه ويحفظ الأردن وأمنه، معبرين عن شكرهم لجلالته على ما يقدمه المستشفى منذ نحو عامين من خدمات طبية وعلاجية لأهالي القطاع.

والأردن يعمل عبر تاريخه على الوقوف مع الأشقاء في أنحاء العالم بتقديم المساعدات والخدمات الطبية، وهو الدولة الأولى التي بادرت بإرسال مستشفى ميداني إلى قطاع غزة لتخفيف المعاناة عن أهله.

«الدستور» زارت المستشفى الذي يعتبر خلية نحل بالنسبة لأهل غزة تعمل 24 ساعة، حيث عاينت دفء الكرم الأردني الأصيل.

وقال مدير المستشفى الميداني الأردني 13 بقطاع غزة الدكتور صقر أبو رمان «إن الأردن هو الدولة الأولى التي بادرت لإرسال مستشفى ميداني إلى قطاع غزة لتخفيف المعاناة عن أهله بتعليمات من جلالة الملك عبدالله الثاني».

وأكد أن المستشفى منذ عامين ونصف يعمل على تقديم الخدمات الطبية والإنسانية لأهالي غزة بسبب الحصار المفروض عليها منذ أربع سنوات، مشيرا إلى أن العاملين يلمسون كل الاحترام والتقدير من أهالي غزة.

وقال إن من يحضر إلى المستشفى بغزة هم من خيرة الأطباء والعاملين في الخدمات الطبية الملكية الأردنية.. يواصلون الليل بالنهار انطلاقا من واقع الرسالة الملكية الأردنية.

وتابع «هناك تعاون بين المؤسسات المحلية الطبية بغزة والمستشفى من خلال تبادل الاستشارات حول العديد من الحالات المرضية وتقديم الرعاية العلاجية إلى هذه المؤسسات.

وشدد على أن العاملين في المستشفى يعملون على الوصول إلى كل بيت في غزة من حيث تقديم الرعاية الطبية والصحية اللازمة.

وحول عدد المراجعين للمستشفى قال أبو رمان إن عدد المراجعين يوميا 800 شخص، وعدد المراجعين منذ افتتاح المستشفى إلى الآن 465 ألف شخص وعدد العمليات التي أجريت في المستشفى منذ افتتاحه 9000 عملية جراحية كبرى وصغرى، مشيرا إلى أن هذا يعكس الجهود الجبارة التي يقدمها الأطباء والعاملون في كافة الأقسام.

وبين أن المستشفي يقوم بإجراء العمليات النوعية التي تخفف بدورها عن المواطن أعباء السفر ومعوقاته وتكاليفه المالية، حيث يوجد في المستشفى العديد من الأقسام منها الجراحة العامة والباطنية وجراحة العظام والنساء والتوليد والعيون وجراحة الأسنان والأشعة والأذن والحنجرة، إضافة الى مركز غزة للأطراف الصناعية الذي افتتحه المستشفى منذ ستة شهور.

وأثناء جولة «الدستور» داخل المستشفى التقت بالمواطنة هبة خليل (19 عاما) التي لم تنجب منذ زواجها حيث توجهت إلى المستشفى الأردني للاستفادة من الخبرات المتواجدة فيه في هذا المجال، وقالت «تم إجراء عملية تلقيح لي، ومتابعة شديدة من قبل الأطباء، حيث تمكنت من الحمل والإنجاب».

وتابعت والابتسامة ترتسم على وجهها «أشكر الخدمات الطبية الملكية لتقديم العون الطبي والصحي للشعب الفلسطيني».

التاريخ : 12-05-2011

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش