الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

في الكرك .. أصحاب ومربو الماشية يدقون ناقوس الخطر المحدق بالقطاع

تم نشره في الاثنين 26 كانون الأول / ديسمبر 2011. 02:00 مـساءً
في الكرك .. أصحاب ومربو الماشية يدقون ناقوس الخطر المحدق بالقطاع

 

الكرك - الدستور - صالح الفراية

يعاني قطاع الثروة الحيوانية في محافظة الكرك وباديتها الشرقية العديد من الهموم والمشاكل التي قد تؤدي الى عزوف اصحاب المواشي عن هذه المهنة، بعد ان اصبحوا في وضع لا يحسدون عليه.

«الدستور» قامت بجولة على عدد من اصحاب المواشي الذين يعانون معاناة كبيرة وبحاجة الى وقفة تتفهم حاجة هذا القطاع وحجم المشكلات التي يعاني منها القطاع الرافد للاقتصاد الوطني.

وقال مزارعون ومربو ماشية ان اولى مشاكل هذا القطاع هي مشكلة الاعلاف والاسعار المتذبذبة والمتصاعدة التي اثرت بشكل مباشر على تدني اوضاع مربي الماشية، بالاضافة الى قلة الكمية المصروفة للمزارعين والمربين، ما اوجد سوقا سوداء وعملية تحكم في رقاب المربين حيث تطالب الحكومة بزيادة هذه الكمية حتى تتمكن من العيش الكريم وتواصل العمل في هذا القطاع، مشيرين الى ان الثروة الحيوانية في الكرك اصبحت مهددة بالانقراض.

وطالبوا الحكومة بضرورة فتح ابار جديدة مجانية لمربي الماشية، كون البئر الحالية في منطقة حجفا لا تكفي للحاجة المطلوبة نظرا لشح المياه منها ولكثرة الاعطال مشيرين الى ان من يريد تعبئة صهريج ماء لسقاية اغنامه يحتاج لوقت طويل للتعبئة لكثرة الصهاريج التي تتزود من البئر،مؤكدين ان هذه المشكلة مضى عليها اكثر من ستة اعوام دون حل لها.

وقالوا ان مشاكل هذا القطاع كثيرة وتحتاج الى جهود الحكومة والنواب مشيرين لقلة العلاجات البيطرية في صيدليات وزارة الزراعة حيث يضطر المزارع الى شراء معظم العلاجات من الصيدليات الخاصة التي تكلفه مبالغ طائلة، كما ان نقص الاطباء البيطريين يقلل من عملية الاشراف على الصحة الحيوانية.

وبينوا ان الاكياس البلاستيكية المتناثرة ادت الى نفوق اعداد كبيرة من رؤوس الاغنام تصل الى 7% من مجموع الثروة الحيوانية سنويا، داعيا اصحاب القرار والمسؤولين الى معالجة هذه المشكلة بالتعاون مع البلديات ولجان الصحة والسلامة العامة والشباب والاندية والمراكز الشبابية، من خلال عمل ايام تطوعية مجانية للقيام بحملات نظافة على مدار العام، وخاصة في المناطق الشرقية.

وركزوا على مشكلة العلاجات مبينين ان وجود المراكز البيطرية المتعددة في المحافظة لايساهم في حل ما نسبته 1% من مشاكل مربي الماشية جدا، مشيرين الى انه عند مراجعات المراكز الحكومية لا يجدون هذه العلاجات خاصة في فترات الحمل والولادة والرضاعة مما يعني نفوق الكثير من المواليد .

وطالبوا الحكومة بزيادة كميات النخالة والشعير المصروفة للمربين، كون منطقة الكرك من المناطق التي تعرضت للجفاف اكثر من غيرها هذا العام مقارنة مع المحافظات الاخرى، مشيرا الى ان المربي يتعرض لازمة حقيقية قد تكلفه الاستغناء عن هذه المهنة جراء عدم توفر مادتي النخالة والشعير في مستودعات وزارة الصناعة والتجارة.

التاريخ : 26-12-2011

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش