الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

طريق السلط وادي شعيب .. انحدارات خطيرة وحوادث سير متكررة

تم نشره في الثلاثاء 13 كانون الأول / ديسمبر 2011. 02:00 مـساءً
طريق السلط وادي شعيب .. انحدارات خطيرة وحوادث سير متكررة

 

السلط – الدستور – رامي عصفور

تعد طريق السلط المؤدية الى وادي شعيب والأغوار من أقدم الطرق في المملكة ومن أخطرها أيضا نظرا لما تشهده سنويا من أعداد كبيرة من حوادث الطرق ، نتيجة كثرة تعرجاتها وشدة انحدارها ، حيث أبدى مواطنون بخاصة القادمين من السلط والمناطق الشمالية بقصد التنزه تخوفهم من سلوك طريق وادي شعيب المؤدية إلى الأغوار لخطورتها.

ويقول مواطنون أنهم باتوا يضطرون لسلوك الطريق البديلة وهي طريق السلط - العارضة - الأغوار ، رغم أن ذلك يكلفهم وقتا أطول وكلفة مادية أكثر ، داعين الجهات المعنية في وزارة الأشغال العامة إلى إعادة النظر فيها كونها الطريق السياحية الوحيدة المختصرة والقصيرة المؤدية إلى الأماكن السياحية ومقامات الصحابة .

ويقول مزارعون من المنطقة أن أصحاب البكبات والشاحنات الكبيرة يرفضون الوصول إلى المزارع الواقعة في مناطق الشونة ووادي شعيب لتحميل منتجاتهم من الخضار والفواكه خوفا من وعورة وصعوبة هذه الطريق وان بعضهم يلجأ إلى رفع أجرة النقل في حال قيامهم بذلك.

كما أن الطريق التي تتكون من مسرب واحد تضيق بشكل كبير وفي كثير من المناطق تتعرض لانهيارات مستمرة ومتكررة بخاصة في فصل الشتاء ، مما يؤدي إلى إغلاقها حماية لأرواح المواطنين وخوفا من تعرض مركباتهم لانزلاقات طينية أو سقوط الحجارة الكبيرة لوجود قواطع جبلية ضعيفة وغير مستقرة بحاجة إلى مراقبة مستمرة .

وتعد طبيعة الطريق الطبوغرافية عائقا كبيرا يحول دون إجراء الصيانة اللازمة ومعالجة الاختلالات بشكل جذري وفتحها بأربعة مسارب لوجود مناطق جبلية شاهقة وأيضا وديان سحيقة تحول دون توسعة الطريق بشكل مناسب يلبي الحركة النشطة التي يشهدها.

وناشد أبناء الأغوار وسالكو الطريق المذكور وزارة الأشغال العامة بضرورة معالجة وضع الطريق جذريا كونها طريقا مهمة وحيوية .

من جانبه اكد مدير الأشغال العامة لمحافظة البلقاء المهندس جميل المشاقبة على أن هذه الطريق تخضع باستمرار لمراقبة كوادر المديرية بخاصة في المناطق التي تكون معرضة للانهيار أثناء هطول الأمطار وهذه الكوادر على أهبة الاستعداد لمعالجة أية انهيارات تحدث، مشيرا إلى أن وزارة الأشغال العامة أحالت عطاء لصيانة الطريق على شركة متخصصة حيث تم عمل « أقفاص قابيون « وهي عبارة عن جدران مكونة من سلاسل حجرية تعمل على منع الانهيارات ،كما تم تبطين جوانب الطريق وتركيب حواجز خرسانية وحواجز في المواقع الخطرة ، وبناء كندرين في مواقع أخرى .

وأشار المهندس المشاقبة الى انه منذ تنفيذ أعمال هذه الصيانة العام الماضي لم تحدث أية انهيارات كبيرة كالسابق باستثناء حدوث انزلاق للأتربة والحجارة بشكل محدود تمت معالجته بسرعة وبشكل لم يؤثر على حركة السير في المنطقة.

التاريخ : 13-12-2011

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش