الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

أيتام يعتصمون أمام «التنمية الاجتماعية» لتحقيق مطالب معيشية

تم نشره في الأربعاء 24 آب / أغسطس 2011. 03:00 مـساءً
أيتام يعتصمون أمام «التنمية الاجتماعية» لتحقيق مطالب معيشية

 

عمان - الدستور - أنس صويلح

اعتصم العشرات من الشباب والفتيات من خريجات دور رعاية الايتام امس امام مبنى وزارة التنمية الاجتماعية للمطالبة بحقوقهم التي اعتبروها اساسية وشرطا رئيسا لعيشهم بالمستوى المطلوب باعتبارهم مواطنين يتمتعون بكافة الحقوق والواجبات.

كما عبر المعتصمون خلال اعتصامهم الذي استمر قرابة الثلاث ساعات عن استيائهم للسياسات التي تنتهجها وزارة التنمية في معالجة قضاياهم مطالبين المسؤولين بالالتفات الى احتياجاتهم الرئيسية لتحقيق مستوى العيش الكريم للايتام بالاضافة الى اشراكهم في صنع القرار خصوصا اثناء وضع الاستراتيجيات التي تخصهم مثل استراتيجية الايتام التي أمر بها جلالة الملك عبد الله الثاني.

وتتركز مطالب الشباب الايتام في تحقيق الأمن والسكن والمستوى اللائق للمعيشة من خلال تخصيص بعض المساكن لتؤويهم من التشرد بالاضافة الى ادخال برنامج تأهيل ومتابعة للحالات الخاصة وزيادة مخصص الزواج من 1500 دينار لـ 2000 دينار كحد أدنى.كما طالبوا وزارة التنمية الاجتماعية وصندوق المعونة الوطنية بتخصيص معونة شهرية لكل طفل يولد من أسرة تتكون من خريجي دور الرعاية وشمول الجميع منهم بالرعاية الصحية من خلال التأمين الصحي والتركيز على ضرورة معاملتهم معاملة إنسانية أثناء مراجعتهم للوزارة من قبل اي موظف بالاضافة الى السعي لتوفير فرص عمل لهم وفقا للامكانيات.

ودعوا وزارة التنمية الى اتخاذ الاجراءات اللازمة لتسهيل عمليات صرف المساعدات نظرا لخصوصية شهر رمضان المبارك والحاجة الماسة لتوفير بعض الاحتياجات الخاصة التي سترهق كاهلهم في حال عدم استجابة الوزارة لمطالبهم.

واتهم المعتصمون بعض موظفي الوزارة بمحاولة إفشال الاعتصام عن طريق مخالفة تعليمات وزير التنمية الاخيرة بعدم صرف المساعدات النقدية الا عن طريق مكاتب الميدان بعد اجراء الدراسات الميدانية للتأكد من اوضاعهم، حيث أن بعض الموظفين، وفق قول المعتصمين، قاموا باجراء الاتصالات مع بعض الشباب الايتام وصرف لهم مبلغ 100 دينار في محاولة لعدم اشراكهم في الاعتصام، الامر الذي اعتبره الايتام محاولة لعرقلة الايتام عن التعبير عن رأيهم وايصال مطالبهم للمسؤولين.

الى ذلك، أدان المعتصمون قيام احد المسؤولين في الوزارة مطلع الاسبوع الماضي بطرد ثلاث فتيات وتعرضهن لسوء المعاملة عند قيامهن بالمراجعة لطلب المساعدة، الامر الذي اعتبروه مخالفة صريحة للتوجهات التي تنص على احترام جميع المواطنين وعدم مساس كرامتهم، ما دفع بقية الشباب والشابات الايتام لتحديد يوم للاعتصام والمطالبة بجميع حقوقهم.

من جهته قال مساعد الامين العام لشؤون التنمية عبد الله السميرات بعد أن صعب وصول «الدستور» الى الامين العام، ان الوزارة ستحاول دراسة جميع مطالب الايتام وتلبية ما تستطيعه الوزارة ضمن امكانياتها.

واعتبر السميرات اعتصام الايتام امام مبنى الوزارة محاولة للضغط على المسؤولين فيها ليتمكنوا من تحصيل مساعدات نقدية طارئة دون اضطرارهم لاجراء دراسات ميدانية، الامر الذي يعتبر مرفوضا، مؤكدا أن جميع المساعدات الطارئة تصرف في الحالات والظروف القاهرة لتلبية احتياجات رئيسية للاشخاص المتضررين.

وأكد أنه سيتم تلبية جميع المطالب المنطقية للايتام، مشيرا الى أن الوزارة بصدد الانتهاء من اللمسات الاخيرة لاستراتيجية الايتام التي امر بها جلالة الملك عبد الله الثاني خلال شهر رمضان الماضي والتي من شأنها ان تساهم في رفع مستوى معيشة الشباب والشابات الايتام وخريجي دور الرعاية التابعة للوزارة.

التاريخ : 24-08-2011

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش