الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

يبدأ تشغيله نهاية العام الحالي:د. الناصر: مشروع ابو الزيغان لتحلية المياه المالحة يدفع طاقة ضخ المياه للعاصمة الى 90 مليون متر مكعب

تم نشره في الأحد 27 تموز / يوليو 2003. 03:00 مـساءً
يبدأ تشغيله نهاية العام الحالي:د. الناصر: مشروع ابو الزيغان لتحلية المياه المالحة يدفع طاقة ضخ المياه للعاصمة الى 90 مليون متر مكعب

 

 
عمان - بترا - عيسى العبادي
انشأت وزارة المياه وضمن خطتها الاستراتيجية التي تهدف الى زيادة ضخ المياه الى العاصمة مشروع ابو الزيغان لتحلية المياه المالحة /المسوس/ كاكبر محطة في الشرق الاوسط والذي سيرفع طاقة الضخ الى 90 مليون متر مكعب بعد اتمام توسعة محطة تنقية زي للمياه العام الماضي بخطوط ناقلة طولها 57 كيلو متراً من المحطة وحتى خزان دابوق مرورا بمحطة زي.
وقال وزير المياه والرى الدكتور حازم الناصر ان المشروع يتألف من ثلاث مراحل تمثلت بتوسعة محطة زي بزيادة 45 مليون متر مكعب وتم الانتهاء منه العام الماضي بمنحة من الحكومة اليابانية بكلفة 63 مليون دينار وتم توسعة الخط الناقل من قناة الملك عبدالله والمضخات ومحطة زي الى خزان دابوق وبلغت كلفة المضخات 9 ملايين دينار وسينتهي العمل بها في منتصف شهر تشرين الاول المقبل وكلفةالخط الناقل 12 مليون دينار بتمويل من بنك الاعمار الالماني.
واوضح الناصر خلال جولته في المشروع انه بهذه الخطوات سيتم الانتهاء من ايجاد منظومة مائية لتوفير 90 مليون متر مكعب في خزان دابوق خلال السنوات المقبلة.
وبين انه تم حفر ستة ابار في منطقة ابو الزيغان ينتج كل بئر منها ما بين 1500 الى 2000 متر مكعب في الساعة اي بمعدل 12 مليون متر مكعب في السنة مشيرا الى ان محطة تحلية مياه ابو الزيغان قابلة للتوسع لتصل الى 18 مليون متر مكعب كما ان المحطة نفذت من خلال شركة محلية لها خبرة واسعة في هذا المجال كانت قد حققت نجاحا في محطات مماثلة مثل الصفاوي والرصيفة اضافة الى انها وفرت نصف تكاليف ما تتطلبه شركة اجنبية وبلغت قيمة انشاء المحطة مع خطوط النقل الكهربائي 3 ملايين و200 الف دينار ممولة من البرنامج الاقتصادي والاجتماعي الحكومي.
وقال الناصر ان تشغيل المشروع الذي سيبدأ نهاية العام الحالي سينعكس بشكل كبير على برنامج توزيع المياه في الصيف المقبل لمنطقة عمان وسيكون له انعكاسات على المحطات الاخرى في محافظات مادبا والزرقاء والبلقاء من حيث توفير كميات المياه المنقولة منها الى عمان.
وتوقع الناصر ان تكون كميات الضخ العام المقبل الى عمان بحدود 60 مليون متر مكعب والتي ستزداد بشكل تدريجي متماشية مع عمليات تاهيل شبكات المياه في عمان علما ان طاقة ضخ المياه في محطة زي كانت 45 مليون متر مكعب قبل التوسعة في العام الماضي.
واكد انه تم تحقيق التوازن الاستراتيجي بين مياه الشرب والري من خلال حفر ابار عميقة في شمال وادي الاردن ضخت هذه الابار ماطاقته 22 مليون متر مكعب في السنة مشيرا الى انه تم اغلاقها بعد ان تم التاكد من انتاجها للاحتفاظ بها كمخزون استراتيجي.
وزار الناصر مركز التحكم للمياه التابع لسلطة وادي الاردن واستمع من القائمين عليه الى شرح عن طبيعة عمله حيث يتم قياس كميات المياه الداخلة من نهر اليرموك الى قناة الملك عبدالله من خلال 32 حاجزا على القناة 28 منها مربوطة بمركز التحكم حيث يتم فتح واغلاق هذه الحواجز خلال 30 ثانية عبر نظام محوسب في مركز التحكم ويبلغ طول القناة من منطقة الجواسرة وحتى البحر الميت 110 كيلومترات.
وقال القائمون على المركز انه من خلال المركز يتم معرفة كميات المياه الداخلة والخارجة من والى القناة والتحكم بكميات وآليات توزيع المياه على المزارعين للري والسيطرة عليها.
كما تم تخفيض كميات الفاقد من المياه الى 30 بالمائة والتي كانت قبل انشاء المركز 40 بالمائة كما تحسنت نسبة توصيل المياه الى 73 بالمائة.
وللسيطرة على كميات المياه في قناة الملك عبدالله تم انشاء شبكة اتصالات على طول القناة لنقل المعلومات عبر كيبل تابع لسلطة وادي الاردن من خلال ربط اماكن الضخ على هذه الشبكة.
كما يتم من خلال نظام التنبؤ الموسمي تحديد كميات المياه المسموح بها من السدود على ضوء المصادر غير المتحكم بها (الاودية الجانبية) لعمليات الري اضافة الى انه يتم ومن خلال المركز ادارة مياه الفياضانات في فصل الشتاء.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش