الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

تحت حجة عدم الترخيص: اسكان مؤسسة سكة حديد العقبة في معان غابت عنه خدمات البلدية.. وقاطنوه يعرضون شراء وحداته

تم نشره في الثلاثاء 15 تموز / يوليو 2003. 03:00 مـساءً
تحت حجة عدم الترخيص: اسكان مؤسسة سكة حديد العقبة في معان غابت عنه خدمات البلدية.. وقاطنوه يعرضون شراء وحداته

 

 
معان- الدستور- قاسم الخطيب:قامت مؤسسة سكة حديد العقبة في عام 1975 بطرح عطاء لاقامة خمسين وحدة سكنية كسكن وظيفي للعاملين في هذه المؤسسة ضمن عطاء رسمي على مؤسسة المتقاعدين العسكريين في ذلك التاريخ، لكن السكن لم يشمله اي من الخدمات التي تقدمها بلدية معان للمواطنين فيها.
»الدستور« قامت بزيارة الى السكن الذي يقع في معان وشاهدت على الواقع المأساة التي يعيشها القاطنون في هذا السكن.
فقال محمود ابو عودة اننا في هذا السكن نقوم بدفع رسوم النفايات وكافة الضرائب والمسقفات المطلوبة ولكننا نشعر باننا خارج منظومة الخدمات التي تقدمها بلدية معان.
حيث ان السكن الذي مضى على انشائه 28 سنة لم يحظ في يوم من الايام بعمل خلطة اسفلتية لمدخله الذي اصبح يلحق الضرر بممتلكات المواطنين.
واضاف ان لجنة بلدية معان والتي نثمن انجازاتها لم تشمل السكن في الخلطات الاسفلتية التي شملت كافة احياء المدينة الرئىسية والفرعية ووحدات الانارة الزئبيقية والسوق الشعبي والمدينة الحرفية وقد علمنا مؤخرا بان البلدية ستقوم بعمل مشروع مسلخ حديث ومتطور بالاضافة الى مكتبة وحديقة اطفال.
واضاف انه رغم الكم الهائل من هذه المشاريع الا اننا في اسكان مؤسسة سكة حديد العقبة لم نحظ بهذه الخدمات ولذا نأمل من رئىس لجنة بلدية معان ان ينظر لهذا السكن بعين الاعتبار باعمال الخلطة الاسفلتية التي يجري بها العمل حاليا.
احمد عطا الله البزايعة احد القاطنين في الاسكان قال انني اعلم بان الحكومة قررت خصخصة مؤسسة سكة حديد العقبة حيث عملت على تسريح ونقل اكثر من خمسمائة موظف من العاملين على الدوائر والشركات العاملة في المملكة وبقي مشروع الاسكان الذي نقطنه ضائعا ما بين المؤسسة ومؤسسة الاسكان والتطوير الحضري، فالمشروع اقيم على قطعة ارض عائدة لخزينة الدولة، ونأمل ان يتم حل مشكلة السكن والذي تقول بلدية معان بانه يجب ان يخضع للترخيص وانني كمواطن اتساءل ما هو ذنب الموظف القاطن في هذا السكن الذي يقوم بدفع كافة الضرائب واجور السكن ليحرم من الخدمات كعملية تزفيت الشوارع والانارة بالاضافة الى اهمال الاشجار المزروعة داخل الاسكان وحسب ما تدعي بلدية معان ترخيص السكن.
ويتساءل اين بلدية معان منذ عام 1975 ولغاية الان والاسكان بدون ترخيص والذي تملكه مؤسسة حكومية مؤكدا على ان المواطنين على استعداد لشراء المنازل التي يقطنونها في الاسكان اذا قررت الحكومة بيعها كون المؤسسة باكملها معروضة للبيع وقد تم تشكيل لجان لتقدير الارض والسكن في فترة سابقة ونأمل ان يكون هناك قرار يخدم الجميع.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش