الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

في حوار نظمه ملتقى بناة المستقبل حول دور الشباب * الروابدة: النائب يمثل الوطن ومصلحة الاردن يجب ان تتقدم على اية مصلحة اخرى

تم نشره في الثلاثاء 1 تموز / يوليو 2003. 03:00 مـساءً
في حوار نظمه ملتقى بناة المستقبل حول دور الشباب * الروابدة: النائب يمثل الوطن ومصلحة الاردن يجب ان تتقدم على اية مصلحة اخرى

 

 
عمان - الدستور: قال السيد عبدالرؤوف الروابده رئيس الوزراء السابق ان الديمقراطية لها انواع عدة منها الديمقراطية المباشرة وغير المباشرة وشبه المباشرة وان الاسلوب المتبع منها في الاردن هو النوع المباشر. وقال ان النائب يمثل الامة وبالتالي هو نائب وطن ولا يمثل دائرته الانتخابية مشيرا الى ان مجلس النواب مستقل عن الشعب بعد انتخابه وليس من حق المواطن ان يناقش لماذا عمل النائب هكذا مستعرضا نماذج الانتخابات التي حصلت في امريكيا وبريطانيا واستراليا مؤكدا ان الانتخابات في الاردن هي الاقرب الى النظام المتبع في بريطانيا.
واضاف السيد الروابده خلال حوار الشهر الذي نظمه ملتقى بناة المستقبل صباح امس بعنوان (الشباب وممارسة حقهم الانتخابي) في مقره بحديقة عمرة ان اكثر الفئات تأثيرا بقرارات مجلس النواب هم الشباب والمرأة لانهم لا يشاركون في صنع القرار وان المجلس هو الذي يرسم دورهم.
وقال اننا في الاردن نعيش ضمن نظام ثابت بشرعيته وان الشرعية في بلدنا هي شرعية الديمقراطية وان شرعية النظام في بلدنا تقوم على عدة نقاط منها انه مستقر للثورة العربية الكبرى حيث فتح صدره لكل الاشقاء العرب ولكل البلاد الاسلامية والعربية حيث اجتمع فيه احرار العرب واصبحنا جميعا اردنيون في هذا البلد اما فيما يتعلق بالانجاز حيث ان بلدنا يعاني من شح الامكانات واستطاع ان يبني هذا المجتمع اما فيما يتعلق بالاعتدال والوسطية فانهما لم يصلا الى حد التطرف.
واوضح السيد الروابدة ان هناك غيابا للحزبية الوطنية في الاردن حيث لا يوجد حزب واحد يطرح برامجه على اساس هم الوطن والاصل في الحزبية ان تختار الحزب على اساس برنامجه لا على شعاراته.
واضاف ان تعزيز دور الشباب ينطلق من مصالح الاردن ويجب ان لا نقدم اي مصلحة اخرى على مصالحه وعندما ننتهي من مصالحنا نأخذ بمصالح الامة العربية. ويجب التركيز على الانجاز وان لا نقيم الناس على المصالح الذاتية ويجب تقييمهم على دورهم القومي العام موضحا ان الديمقراطية تبدأ من البيت ثم المدرسة ثم الشارع.
واكد السيد الروابدة ان العمل بنظام الصوت الواحد افضل مما كان عليه العمل في النظام الذي سبقه لان نظام الصوت الواحد يغطي موازين القوى الحقيقية ولكن النظام الذي سبقه لا يغطي موازين قوى حقيقية لانه على سبيل المثال اذا كان هناك مرشح في احدى الدوائر الانتخابية قادر على ان يحصل على ستة الاف صوت فانه يستطيع منح هذه الاصوات الى من يريد من المرشحين معه في نفس الدائرة وبالتالي يفوز معه ذلك المرشح بنفس النتيجة او يكون قريبا منه لكن نظام الصوت الواحد يعطي لكل مرشح مدى قوته في جمع الاصوات وحجمه الحقيقي في تلك الاصوات التي جمعها وبالتالي يمنحه الفوز او عدمه.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش