الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مان - بترا - صدرت الارادة الملكية السامية بالموافقة على نظام بدل خدمات المرور على الطرق رقم 5 لسنة 2003 سندا للمادة 29 من قانون الطرق رقم 24 لسنة 01986

تم نشره في الاثنين 20 كانون الثاني / يناير 2003. 02:00 مـساءً
مان - بترا - صدرت الارادة الملكية السامية بالموافقة على نظام بدل خدمات المرور على الطرق رقم 5 لسنة 2003 سندا للمادة 29 من قانون الطرق رقم 24 لسنة 01986

 

 
* السفير السوداني: علاقاتنا الثنائية المتميزة نموذج يحتذى للاشقاء العرب
* لا اتصالات لنا مع اسرائيل وتجاوزنا التحفظات المصرية حول اتفاق ماشاكوس
عمان ـ الدستور ـ نيفين عبدالهادي: يقوم السيد علي ابو الراغب رئيس الوزراء بزيارة رسمية الى العاصمة السودانية الخرطوم في الخامس من شباط المقبل، وتستمر لمدة يومين يترأس خلالها اجتماعات اللجنة العليا المشتركة الاردنية السودانية، ويلتقي كبار المسؤولين.
وبحسب السفير السوداني المعتمد لدى البلاط الملكي الهاشمي السيد محمد ابو سن فان اللجنة ستبحث في كافة الملفات المشتركة على الصعد السياسية والاقتصادية والثقافية التي من شأنها دعم وتعزيز التعاون المشترك بين البلدين الشقيقين.
واضاف السيدابو سن في مؤتمر صحفي عقده صباح امس في مبنى السفارة السودانية قائلا سيسبق هذه الاجتماعات التي تعقد على مستوى رئيسي وزراء البلدين اجتماعات تحضيرية للجان الفنية على مستوى الوزراء المعنيين.
في ذات الاطار، اشاد السيد السفير بالعلاقات الاردنية السودانية التي تعتبر نموذجا يحتذى للعلاقات العربية العربية وذلك بدعم قيادتي البلدين، مبينا دور الاعلام الاردني في تطوير هذه العلاقة من خلال تناوله وابرازه لكافة القضايا التي من شأنها دعم التواصل المستمر.

الاتصالات مع اسرائيل
على صعيد آخر، نفى السفير السوداني وجود اي اتصالات بين الحكومة السودانية واسرائيل سواء كان بالسر او بالعلن، مشيرا الى انه في حال وجود مثل هذه الاتصالات كما ادعت الصحافة الاسرائيلية مؤخرا فقد تكون اتصالات بين اسرائيل وحركات التمرد في السودان ولا علاقة للحكومة السودانية البتة بهذه الاتصالات.
وحول الموقف المصري المعارض لاتفاقية »ماشاكوس« قال السفير ابو سن: لقد نجحت الدبلوماسية السودانية في تجاوز التحفظات المصرية على هذه الاتفاقية، حيث اكدنا من خلال نشاطاتنا الدبلوماسية ان السلام هو الوسيلة الابقى والاكثر استدامة من غيرها لتحقيق وحدة الاراضي السودانية وتنميتها.
وشدد في هذا الاطار على ان ليس هناك من هو احرص على وحدة السودان وسلامة اراضيه من حكومة السودان نفسها فرغم تعدد وسائل تحقيق هذه الوحدة الا ان خيارنا الاساسي لذلك هو الوفاق الوطني.
واوضح ابو سن ان الحكومة السودانية نجحت في التواصل الدائم مع المعارضة السودانية واصبحت احزابها جزءا من منظومة الحكم في بلادنا، الامر الذي تمكنا من خلاله من السيطرة على جزء من المعارضة باساليب سلمية.
واشار ابو سن الى وجود معارضة سودانية كانت باستمرار اجندتها خارجية، وارتباطاتها متعددة والحكومة السودانية تعي ذلك جيدا، لكنها حرصت دوما على تحقيق الميثاق الوطني والسلام ومد جسور التواصل.
وحول معدل تصدير النفط السوداني اكد السفير السوداني انه يتم يوميا استخراج النفط وتصدير »250« الف برميل، مؤكدا ان هذه الكمية لم تتوقف منذ استخراج النفط من الاراضي السودانية للحظة واحدة كما انه سيتم زيادتها خلال الفترة المقبلة.

نشاط دبلوماسي
ورغم الازمات التي تعيشها الدول العربية خلال الفترة الراهنة ابدى ابو سن تفاؤله بالمرحلة المقبلة وقدرة الامة العربية على تجاوز المحن التي تعصف بها مشيرا الى ان ما يحدث في السودان خلال الفترة الحالية اكبر مؤشر على ذلك اذ تمكنا من تحريك الدماء في شرايين جامعة الدول العربية التي عقدت تحت مظلتها ثلاثة اجتماعات هامة حول السودان وعلاقاته من دول الجوار، وكان اخرها الاجتماع الوزاري الثلاثي بين اليمن، السودان، اثيوبيا وسبقه اجتماع اللجنة الوزارية الخاصة بالصومال واجتماع اللجنة الوزارية الخاصة بالسودان، وكل هذه الاجتماعات عقدت في الخرطوم.
واكد السيد السفير ان السودان يأمل من كافة الاطراف المعنية الالتزام بما تم التوقيع عليه في الخرطوم عقب هذه الاجتماعات سعيا للسلام.
وحول ما توصلت اليه هذه الاجتماعات الثلاث قال السيد ابو سن: اعاد الوزراء في بيانهم الختامي للاجتماع الثلاثي الثاني لوزراء خارجية اثيوبيا، السودان، اليمن تأكيد التزامهم تجاه ترقية السلام والاستقرار في اقليم القرن الافريقي وجنوب البحر الاحمر وتعهدوا مجددا باستمرار جهودهم المشتركة تجاه تحقيق اهداف التنمية الاقتصادية والتكامل ورخاء شعوب البلدان الثلاثة، وكامل التزامهم بالمواثيق والاعراف والممارسة الدولية وخاصة مبادئ عدم التدخل في الشؤون الداخلية واحترام سيادة ووحدة تراب الدول الاخرى وايضا التسوية السلمية للنزاعات وتأكيد تصميمهم على محاربة كل انواع الارهاب والتزامهم بقرارات الامم المتحدة في هذا الصدد.
وحول القضية الصومالية عبر الوزراء عن انشغالهم بالاوضاع في الصومال ودعوا كل القيادات الصومالية لابداء الالتزام بمؤتمر »الدوريت« للمصالحة الوطنية.
وحول اجتماعات اللجنة الوزارية الخاصة بالصومال التي كانت قد شكلت بموجب قرارات قمة بيروت وتحت مظلة جامعة الدول العربية قال السفير ابو سن انه تم خلالها التأكيد على الموقف العربي الجماعي القائم على الحفاظ على وحدة اراضي الصومال وسلامته الاقليمية والحرص على اقامة علاقات حسن الجوار بين الصومال وجيرانه والطلب الى الامين العام مواصلة جهوده على الساحتين الاقليمية والدولية بغية المساهمة في تحقيق المصالحة وتحقيق الوحدة الوطنية والاقليمية، ومناشدة الاطراف الصومالية كافة الاسراع في التوصل الى تسوية سياسية للازمة الصومالية تحفظ وحدة البلاد وسلامتها الاقليمية وتمكن الصوماليين من الشروع في اعادة واعمار البلاد وبناء مؤسسات الدولة الصومالية.
كما دعت هذه الدول الامم المتحدة والاتحاد الافريقي ومنظمة الايفاد الى التعاون مع جامعة الدول العربية لوضع برنامج عاجل لاستعادة الامن والاستقرار في الصومال عبر نزع اسلحة الميليشيات واعادة دمجها في مؤسسات المجتمع والدولة الصومالية بالاضافة الى التأكيد على حرص الدول العربية على المساهمة الفاعلة في عملية اعادة بناء واعمار الصومال فور توصل الاطراف الصومالية الى قرار المصالحة الوطنية الشاملة.
وكان اجتماع اللجنة الوزارية الخاصة بالسودان قد بحث المبادرة المصرية الليبية المشتركة لتحقيق السلام بالسودان كما اكدت اللجنة في ختام اجتماعاتها على دعوة دول العالم خاصة الولايات المتحدة الاميركية والمنظمات المعنية بعملية السلام في السودان الى ان يتسم دورها بالايجابية والنزاهة والحيدة والشفافية التي تعين عملية تحقيق السلام وتحافظ على امن السودان واستقراره ووحدة اراضية.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش