الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

يضم 30 متطوعاً اصيبوا بمرض السرطان وتعافوا منه * »برنامج الفرق الداعمة« يقدم العون النفسي لنزلاء مركز الحسين للسرطان

تم نشره في الاثنين 10 تشرين الثاني / نوفمبر 2003. 02:00 مـساءً
يضم 30 متطوعاً اصيبوا بمرض السرطان وتعافوا منه * »برنامج الفرق الداعمة« يقدم العون النفسي لنزلاء مركز الحسين للسرطان

 

 
عمان - الدستور - حنين منصور: قام عدد من المتطوعين ممن اصيبوا بمرض السرطان وتعافوا منه بمساعدة نزلاء مركز الحسين للسرطان من خلال لقاءات مع المرضى وذويهم وخاصة في قسم الاطفال لشرح تجربتهم ونجاحهم في مواجهة المرض.
ولكون التجربة الفردية حققت نجاحاً ملموساً في مساعدة المرضى نفسياً ورفع معنوياتهم وتصميمهم على مواجهة المرض فقد ارتأت ادارة مركز الحسين للسرطان ضرورة تنظيم هذه الخدمة التطوعية من خلال انشاء فريق من المتطوعين يضم 30 مريضاً سابقاً بالسرطان سيتم تدريبهم وتأهيلهم للقيام بعملهم التطوعي بشكل علمي ومدروس تحت مسمى »برنامج الفرق الداعمة«.

مها أرناؤوط
طبيبة سرطان الاطفال د. مها أرناؤوط مسؤولة برنامج الاتصالات وتوعية المجتمع في مركز الحسين للسرطان اكدت ان »برنامج الفرق الداعمة« الذي سيباشر عمله خلال اسابيع بعد تدريب المتطوعين سيساهم في دعم المرضى نفسياً واضافت: ان العمل التطوعي لخدمة المرضى بدأ منذ فترة حيث كانت تحضر الى المركز متطوعة متخصصة بعلم نفس الاطفال المصابين بالسرطان لتقوم بخدمة تطوعية مع أهالي الاطفال المصابين وكانت تجربة ناجحة جداً من خلال عقد اجتماعات اسبوعية لأمهات الاطفال حيث قام المركز بتقديم التسهيلات لعقد اللقاءات الجماعية وقد انضمت هذه الاختصاصية الى المركز واصبحت جزءاً من كادره فكان لا بد من تنظيم العمل واعادة تنظيمه... من خلال انشاء »برنامج الفرق الداعمة« ... واضافت ان البرنامج يضم عددا من المتطوعين الذين سبق واصيبوا بالسرطان وعولجوا منه لمساعدة المرضى المصابين حالياً بالمرض وتتم المساعدة من خلال تشجيع المرضى وتعليم ذويهم اساليب التعامل مع المريض، وسيتم اجراء مقابلات شخصية مع المتطوعين لاختيار عناصر قيادية من بينهم ليعملوا كمرجع وموجه لباقي أفراد المجموعة، وبينت ان انشاء »الفرق الداعمة« جاء لتعزيز علاج السرطان في المركز حيث ان الدعم النفسي للمريض هو جزء من علاج السرطان.
وقد بلغ عدد المتطوعين للبرنامج 30 شخصاً سينهون تدريبهم خلال اسابيع وأشارت د. أرناؤوط الى رد فعل المرضى الايجابي تجاه فكرة الرق الداعمة ورغبتهم وحاجتهم الى الحديث مع من مر بتجربة مشابهة وبينت أنه سيتم تقسيم الفرق الى مجموعات متخصصة بحيث يتخصص كل فريق بنوع من مرضى السرطان او بفئة عمرية معينة.

خبرة سابقة
السيدة سوزان شبيب والدة الطفلة المريضة مروة صلاحات تقول: إن المتطوعين كانوا يقدمون الدعم للأطفال ليتجاوزوا الوضع النفسي الصعب بسبب اصابتهم بالمرض... كما كانوا يدربون الأهل على كيفية التعامل مع المرضي وأكدت أن التجربة ناجحة وأن تنظيمها من خلال انشاء »برنامج الفرق الداعمة« سيكون له آثار ايجابية في مساعدة المرضى وذويهم.

مرضى سابقون
أكد شادي خوري وهو مريض سابق بالسرطان ان اصابة المرء بالسرطان تعرضه لتجربة لا يمكن لأي كان ان يحس بها وليتمكن الشخص من مساعدة مريض السرطان لا بد أن يكون قد عاش التجربة ومرّ بها لذلك لا يستطيع الشخص العادي التطوع لمساعدة مريض السرطان واشار شادي أنه اصيب عام 2001 بسرطان الغدة الليمفاوية وأنه اتبع علاجاً كيماوياً وعلاجاً بالأشعة لمدة 6 أشهر وشفي بعد ذلك تماماً وعاد لممارسة حياته الطبيعية.
وأكد أنه اثناء اصابته كان يشعر أحياناً بالاحباط وبالحاجة الى وجود من يساعده ويستمع الى شكواه ومن هنا أكد على دور الأهل والاصدقاء في دعم المريض.
واضاف خوري ان التجربة المشتركة لا تكفي ليقدم المتطوع الدعم الكافي لمرضى السرطان فلا بد من خضوعه لتدريب علمي ليقدم الدعم على أسس علمية دقيقة.
ودعا خوري المجتمع الاردني الى تجاوز خوفه من مرض السرطان فهو مرض كغيره من الأمراض ولا يدعو الى الخوف او الخجل ويصيب أياً كان ويمكن علاجه.

مها قلعجي
اصيبت مها قلعجي بسرطان الثدي وهي في سن 35 وقامت باستئصال الورم وخضعت لعلاج كيماوي وعلاج بالأشعة على مدى عام كامل، واستمرت في المتابعة الدورية لمدة خمس سنوات ليظهر المرض مجدداً في الكبد وقد خضعت لعلاج دوائي لمدة تتجاوز الخمس سنوات. وهكذا عاشت مها 11 سنة مع مرض السرطان، ودعت قلعجي المصابين بالمرض الى أن يبدأوا بتثقيف أنفسهم حول المرض وكيفية العلاج لأن ذلك يهيئ الشخص لما هو مقبل عليه من تغيرات نفسية وتغيرات في الشكل، وأكدت قلعجي ان مريض السرطان بامكانه أن يساعد غيره من المرضى حتى أثناء تلقيه العلاج وهي كرائدة للمتطوعين في هذا المجال أكدت انها وخلال مرضها كانت تساعد غيرها من المرضى داخل المستشفى واشارت الى أهمية وفائدة تحدث المرضى الى بعضهم وتبادل تجاربهم وخبراتهم فيما بينهم.

شرح صور
مركز الحسين للسرطان
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفى الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش