الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

يشكل ثورة غير مسبوقة في تحلية المياه * شاب اردني يخترع جهازا لتحلية المياه باستخدام المكثف الكهربائي

تم نشره في الأحد 2 تشرين الثاني / نوفمبر 2003. 02:00 مـساءً
يشكل ثورة غير مسبوقة في تحلية المياه * شاب اردني يخترع جهازا لتحلية المياه باستخدام المكثف الكهربائي

 

 
عمان - الدستور: تقدم شاب اردني يعيش في الولايات المتحدة الامريكية وزميل امريكي له بطلب رسمي لتسجيل براءة اختراع جهاز جديد لتطوير تقنية تحلية المياه من شأنه ان يحدث ثورة في عالم تحلية المياه في العالم. وذلك في شهر آب الماضي.
فقد تمكن الدكتور شهاب احمد القرعان وزميله الامريكي مارك اندلمان من اختراع جهاز جديد لتحلية المياه باستخدام المكثف الكهربائي.
والجهاز الجديد سيؤدي الى تخفيض اضافي في سعر وحجم الجهاز المستعمل حاليا في التحلية وكذلك الى الغاء الحاجة لاستعمال الصمامات.
ويتطلع العالمان الى تحطيم الرقم العالمي في كفاءة الطاقة لوحدات تحلية المياه صغيرة الحجم والتي يمكن فيما بعد اعادة هيكلتها لتتحمل طاقات انتاج أعلى.
وقد قام الدكتور شهاب القرعان قبل ايام بالقاء محاضرة علمية في المقر الدائم لبرنامج الامم المتحدة في نيويورك تناول فيها الاختراع الجديد من حيث اهميته وخصائصه لحفز الدول للتصدي لمشاكل المياه الحرجة التي تواجه العالم.
وفي حديث لـ »الدستور« قال الدكتور القرعان: انه يهدي هذا الاختراع للدول العربية عامة ولوطنه وقيادته الشابة التي تسعى الى ولوج الاردن في مصاف الدول التقنية بين دول العالم ويأمل بأن يتمكن بالتعاون مع عدة اطراف عربية الى تطبيق هذه التقنية المتقدمة في العالم العربي والمساهمة في ان تصبح الدول العربية مصدرة لتقنيات تحلية المياه كون العالم العربي يملك الطاقات الفكرية والامكانات المادية مشيرا الى انه يجري اتصالاته مع عدة اطراف لانشاء مراكز للبحث والتطوير العلمي والتصنيع في الوطن العربي.
واضاف ان التقنية الجديدة التي ضمنها هذا الاختراع لتطوير تقنية تحلية المياه تعتمد على استخدام المكثف الكهربائي وهي تقنية لا تحتاج الى معالجة مسبقة باستخدام (التبادل الأيوني الضار بالبيئة مثلا) لازالة عسر الماء والملوحة الزائدة حيث ان حجم الجهاز المستعمل صغير نسبيا بالمقارنة مع التقنية الحالية وهو ذو كفاءة عالية في توفير استهلاك الطاقة وبحسب هذه التقنية فان تحلية المياه لا تحتاج الى ضغط المياه كما هو الحال مع التقنية المستعملة حاليا وله فوائد عديدة كالتوفير في ثمن القطع والتصنيع وعدم الحاجة لمضخة الذي يعني انعدام الضجيج وبالتالي ملاءمته للوحدات السكنية وهو يزيد الأيونات الملوثة مثل النيترات والنحاس والخارصين والرصاص.
ويؤكد الدكتور القرعان انه عند بناء هذه التكنولوجيا بشكل تجاري سيكون بالامكان تحلية مياه البحر بكلفة زهيدة لا تتعدى ال 25 قرشا للمتر المكعب لافتا الى انه صدر حديثا تقرير للحكومة الامريكية يسمى »خارطة الطريق لتحلية المياه في الولايات المتحدة« حيث أقرت الحكومة بأن هذه التقنية هي »التقنية البديلة الوحيدة لتحلية المياه بكلفة زهيدة على المدى القريب.
وقال ان برنامج الامم المتحدة للتنمية يولي اهتماما خاصا للتصدي لمشاكل المياه الحرجة التي تواجه العالم ومن هنا جاء اعلان الامم المتحدة لسنة 2003 سنة عالمية للمياه العذبة في العالم للتأكيد على مزيد من الاهتمام بمشاكل نقص المياه العذبة وضرورة العمل الحثيث على ايجاد الحلول لتغطية هذا النقص مشيرا الى انه قد قام بالقاء العديد من المحاضرات عن التقنية الجديدة في انحاء مختلفة من العالم.
واضاف الدكتور القرعان ان الاردن واحد من افقر عشر دول مالحة في العالم في الثروات المائية حيث ان معظم مصادر الماء فيه ذات مياه مويلحة مما يدعو الى استخدام تقنية رفيقة بالبيئة لا تحتاج الى اضافة اية املاح او مواد كيماوية لافتا الى انه وزميله الامريكي قد قاما بتأسيس شركة في الولايات المتحدة الامريكية متخصصة في تقنية المياه تمتلك نحو عشرين براءة اختراع وهما يتطلعان الى جلب تقنية المياه للشرق الأوسط كونه من أكثر المناطق في العالم حاجة لتحلية المياه.
واضاف انه قام خلال العامين الماضيين بجولة شملت الاردن والمملكة العربية السعودية ودولة الامارات العربية وقطر التقى خلالها عددا من المهتمين في مجال تحلية المياه وسيقوم خلال شهر كانون اول القادم بجولة مماثلة للقاء ممثلي الحكومات والجامعات ورجال الاعمال والجمعيات العلمية لبحث امكانية جلب هذه التقنية الى المنطقة العربية.
والدكتور القرعان شاب اردني من مدينة الطفيلة في العقد الثلاثين من عمره يقطن الولايات المتحدة الامريكية منذ عشر سنوات وكان من العشرة الاوائل على مستوى المملكة في الثانوية العامة وحاصل على شهادة البكالوريوس في الهندسة الكهربائية من الجامعة الاردنية بتقدير ممتاز ثم حصل على شهادتي الماجستير والدكتوراه في ذات المجال من جامعة مدينة نيويورك حيث احتل المرتبة الاولى في قسمه في البرنامجين.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش