الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

في اطار تفعيل التعاون السياحي الاردني * »الدستور« تنظم لقاء لمختلف الفعاليات السياحية * الشريف: هدفنا دعم السياحة والترويج لها بمختلف الوسائل * صوالحة: نقدر لـ »الدستور« دعوتها الكريمة لتطوير المرافق

تم نشره في الاثنين 5 أيار / مايو 2003. 03:00 مـساءً
في اطار تفعيل التعاون السياحي الاردني * »الدستور« تنظم لقاء لمختلف الفعاليات السياحية * الشريف: هدفنا دعم السياحة والترويج لها بمختلف الوسائل * صوالحة: نقدر لـ »الدستور« دعوتها الكريمة لتطوير المرافق

 

 
* تشكيل لجنة من الدستور ومن مكاتب السياحة والسفر لبحث المشكلات التي تواجه هذا المرفق
* رئيس لجنة السياحة الصادرة: نعتز بدور »الدستور« في تطوير المرافق السياحية والنهوض بها
عمان - عبدالله القاق: للمرة الثانية التقت »الدستور« مساء الثلاثاء الماضي في فندق شيراتون مدراء وممثلي مكاتب السياحة في الاردن للبحث في تنشيط السياحة، ورفدها اعلاميا، واستعداد »الدستور« لتقديم كل ما يلزم للنهوض بالسياحة في الاردن، وبحث مشكلات المكاتب السياحية، والقضايا التي تواجه العاملين في هذا القطاع خاصة بعد احداث الحادي عشر من ايلول، والعدوان الاميركي - البريطاني على العراق، ولما لذلك من تأثير كبير على الوضع السياحي الاردني بشكل خاص والعربي بصورة عامة.
وانطلاقا من الاهتمام الكبير في هذا القطاع، فقد كان اجتماع المدير العام واسرة الدستور بالسادة رؤساء المكاتب السياحية ومختلف العاملين فيها، للمرة الثانية في اطار تجسيد التعاون المشترك وتنمية السياحة، والاستماع الى مشاكل وهموم هذا القطاع ومعالجتها عبر جريدتكم - الدستور - وذلك في اطار الصفحة الاسبوعية التي تعدها الدستور منذ اكثر من عام، حيث كانت تصدر بمعدل مرتين في الاسبوع غير ان الاحداث الاخيرة وهذه التطورات الراهنة التي شملت كل الاقطار العربية ادت الى تخفيضها الى صفحة واحدة.
وقال المدير العام: هدفنا من هذه اللقاءات هو النهوض بسياحتنا المحلية وتشجيعها فضلا عن توفير كل الظروف لانجاح هذا الموسم بعد الاحداث المؤلمة السابقة، وقال ان هدفنا هو ان يتمتع الاردني بالسفر الى الخارج للاطلاع على مختلف النشاطات السياحية وغيرها بالدول الشقيقة او الصديقة، غير ان هناك مجموعة من الناس قد لا تسمح لهم ظروفهم بالسفر الى الخارج، فهدفنا جميعا، توفير برامج سياحية محلية لهم، ونحن في »الدستور« نرحب بعرض كل مشكلاتكم وقضاياكم لمعالجة كل الاشكالات، ونشر الاعلانات او المواد التي من شأنها رفد السياحة في الاردن، ودعم جهودكم المخلصة لتطوير العمل السياحي، ونحن سنكون في خدمتكم، لان هدفنا هو اسعاد المواطن الاردني بشتى الطرق، وتوفير الفرص الترويحية له وايجاد وسائل مبرمجة للاعلانات في صحيفتكم - الدستور - التي تشتمل على زوايا وصفحات عديدة، اقتصادية وثقافية وفنية، فضلا عن امكانية الافادة من موضوعاتكم الاعلانية وغيرها عبر »الدستور« وفق بريدها الالكتروني حيث يستطيع القارىء في الدول الشقيقة والصديقة متابعة هذه النشاطات عبر »الصفحات الالكترونية« الكاملة التي تعرض بالدستور، والتي تلقى رواجا كبيرا، واضاف المدير العام: نحن الان في بداية الموسم السياحي والذي بدأ يأخذ اهتماما كبيرا، واجواء لقائنا تعتبر مناسبة، ومن المناسب ان نكتب عن هذا الوضع السياحي لتحديد اهدافنا لتطوير هذا القطاع مع الزميلات الصحف الاخرى.
واضاف: وفي تقديري ان السياحة في الاردن، تمثل النفط في الدول الاخرى، وعلينا تشجيعها لانها المورد الرئيس للاردن لدعم اقتصادنا، ونرى ضرورة مؤازرة ومساندة الحكومة لهذا القطاع بشتى الوسائل ونحن مستعدون للقيام بنقل معالجاتكم ومشكلاتكم للمسؤولين لوضع الحلول المناسبة.
وقال الاستاذ سيف الشريف: كما تعلمون فان جريدة »الدستور« هي من اقدم الصحف اليومية ولها باع طويل في دعم السياحة والاقتصاد الاردني ومختلف المجالات الحكومية، ونحن نهتم بهذا القطاع كما هو الحال لديكم.
وقال: اعتقد ان الفترة مناسبة حاليا لترتب البرامج لقيام رحلات من الدول الخليجية لزيارة الاردن، لما يتمتع به من اجواء مناسبة، وسياحة متميزة لاجتذاب السياح العرب والاطلاع على مرافقه التاريخية والاثرية، وامل ان تكون خطواتكم موفقة لاجل العمل على الترويج للسياحة للاردن، ومن ثم الى دول اخرى وفق خطط مبرمجة وهادفة..
ورحب الاستاذ المدير العام باصحاب المكاتب السياحية والسفر للاعلان في الدستور او نشر مقالات لهم في هذه الفترة الحساسة، عن طريق تقديم الحوافز اللازمة لهذه المكاتب لتفعيل اعمالها ونشاطها لرفد السياحة في الاردن بصورة تحقق الاهداف النبيلة لرفع مستوى الاردن سياحيا في ضوء توجيهات جلالة الملك عبدالله الثاني الذي بذل وما زال يبذل جهودا كبيرة للنهوض بالاقتصاد الوطني ورفد السياحة الاردنية بشكل يكون له المردود الايجابي والطيب خاصة وان الاردن يتمتع بالامن والاستقرار والازدهار، وهذه بالطبع من مقومات السياحة الناجحة.
واوضح الاستاذ المدير العام، بان توزيع جريدة »الدستور« كبير ليس في الاردن فحسب ولكن في الدول العربية الشقيقة وبخاصة الخليجية منها واوروبا واميركا، وذلك بغية ان تطلع عليها كل شرائح المجتمع العربي، ونحن نسعى بكل ثقة للنهوض بصحافتنا على اكمل وجه بالتعاون مع الزملاء في الصحف الاخرى لتظل صحافة الاردن كما نعهدها رائدة ومتميزة تقدم الخبر والتحليل والموضوعية في المعالجة وهذا ديدن »الدستور« منذ انشائها وهذه سياستها الثابتة والاكيدة.
واكد المدير العام ان سياسة »الدستور« واضحة وثابتة، وكان موقفنا من الاحتلال الاسرائيلي لفلسطين هو رفض الاحتلال واقامة دولة فلسطين وعاصمتها القدس الشريف وعودة اللاجئين الفلسطينيين وازالة الاستيطان، وقال: فاذا كنا نرفض الاحتلال الاسرائيلي فكيف بنا نقبل الاحتلال الاميركي - البريطاني لاراضي العراق.
وقال: اننا ندعو الله ان يحمي اردن الخير بقيادة جلالة الملك عبدالله الذي فاجأ العالم بمواقفه القومية والريادية وبلغته الرصينة في كل المنابر والمحافل العربية والدولية في شأن مختلف القضايا التي تهم الاردن اولا والقضية المركزية فلسطين، وقضايا الامتين العربية والاسلامية، وختم المدير العام حديثه بقوله: وعندما تتردد هذه المواقف القومية الرائدة من جلالة الملك عبدالله هذا الشبل الهاشمي، فاننا نقدره، حق التقدير، ونحن جنود لدى جلالته ندافع عن حياض الوطن والامة بكل ما نملك من طاقات للنهوض بهذا البلد، وتقدمه وازدهاره.
وبعد ذلك، قال السيد احمد ابو الريش مستشار المدير العام: لقد تحدث الاستاذ المدير العام عن العديد من القضايا السياحية والاقتصادية ونحن سعيدون بهذا اللقاء ويسعدنا ان نفتح النقاش لنستمع الى اراء الاخوة المدعوين.
وكان اول المتكلمين السيد خالد العمري فقال: نشكر المدير العام لدوره في تنمية وتنشيط السياحة، ودعوته الكريمة لنا، وقال: اود ان اتحدث عن لجنة السياحة الصادرة والمحلية، وقد لقيت هذه اللجنة دعما ومؤازرة من وزارة السياحة، ونحن معنيون بتفعيل هذه اللجنة التي هي برعاية الوزارة لتنظيم قطاع السياحة وكذلك قطاع النقل والباصات والفنادق في مختلف مدن العقبة وبخاصة في العقبة.
ثم تكلم السيد بشارة صوالحة رئيس جمعية وكلاء السياحة والسفر فقال: نشكر »الدستور« لدعوتها الكريمة لنا لعقد هذا الاجتماع، واود ان اشير الى ان مشكلات قطاع السياحة كثيرة، وهناك بعض القرارات المجحفة بحق السياحة منها القانون الجديد الخاص بقطاع السياحة، وقد طلبنا ان تتراجع الحكومة عنه لانه يوثر على عمل هذا القطاع بغية تفعيل العمل السياحي بالاردن، واننا سنثير هذا الموضوع عبر مجلس النواب المقبل، ونحن نعمل بالتعاون مع الاخوة للنهوض بالسياحة في الاردن لتطوير هذا القطاع بشكل فعال ومرضٍ.
وقال اننا حريصون على دعم السياحة وجذب السياح الى الاردن وفق خطط مبرمجة، ونأمل أن نلقى الدعم المطلوب لتنشيط هذا المرفق لكي يستفيد الاردن من مختلف البرامج خاصة وأن الاردن يتميز بالمصداقية والموضوعية في الطرح لكل البرامج السياحية، بعدما شكا الكثير من المصطافين من معاملات بعض الدول الشقيقة!
وأما السيد وليد ابو كركي فقال: انها لفتة كريمة من »الدستور« دعوة أصحاب المكاتب السياحية او ممثليها للمصارحة والمكاشفة حيال قضايا السياحة، ونحن نجد في »الدستور« من خلال هذا اللقاء من ينقل صوتنا للمسؤولين كي نضع آمامهم كل القضايا والمشكلات التي تواجهنا بغية ايجاد الحلول المناسبة لها.
وقال ان المسؤولين يبذلون جهوداً كبيرة لتطوير السياحة، غير أن هناك مشكلات تواجهنا، منها عدم السماح لنا ونحن لدينا »مجموعات سياحية« من الدخول الى المطار.. وغير ذلك من القضايا.. وقال علينا استغلال مواقعنا السياحية والأثرية بشكل يعود بالفائدة على الوطن والمواطنين وايجاد دعم حقيقي لهذه المكاتب من الحكومة وبشكل مستمر.
واقترح السيد ابو كركي توفير الفرق الفلكلورية الاردنية في العديد من الفنادق في البتراء والعقبة لتشجيع السياحة لمشاهدة فرقنا الوطنية مثل فرقة معان والرمثا والحنونة والبقعة وغيرها وذلك في اطار تشجيع هذه السياحة، ونحن يسرنا أن نختار صيغة »الدستور« الوطنية لتكون منبراً لنا لنقل مشكلاتنا امام المسؤولين.
واعطيت الكلمة للسيد منير زوايدة مدير مكتب الاردن الوطني للسياحة فقال: هناك العديد من القضايا التي طرحت على بساط البحث وتحتاج الى المعالجة ونشكر الاستاذ سيف الشريف على دعوته الكريمة لطرح المشكلات التي تهم المكاتب السياحية بغية القاء الضوء عليها في محاولة لحلها.. واقترح تشكيل لجنة من »الدستور« وجمعية وكلاء السياحة والسفر لاثارة القضايا التي من شأنها دعم المسيرة السياحية على أن تتبنى »الدستور« هذه القضايا وتتعهد المكاتب بدعم »الدستور« لمواقفها الوطنية والقومية والاقتصادية.
وقال السيد حيدر الزيادات عضو هيئة ادارية/ وكلاء السياحة: اشكر »الدستور« على هذه الدعوة الكريمة لعقد هذه الاجتماعات لقد قررنا تفعيل لجنة السياحة بدعم من جريدة »الدستور« وتقديم الاعلانات او المنشورات الصحفية السياحية لها... وقال »بوصفي رئيساً للجنة السياحة الصادرة فانني اؤكد دعمنا لـ »الدستور« ولمواقفها في مختلف المجالات لأن مثل هذا التعاون سيفعل العمل المشترك للنهوض بقضايا السياحة وحل المشكلات التي تواجه المكاتب السياحية عبر هذه الصفحة السياحية التي نعتز بها كل اسبوع والتي تطلع علينا بموضوعات منوعة عن السياحة ومعالجة القضايا التي تهمنا جميعاً. وطالب بتوفير الهواتف اللازمة في المطار وفي الأماكن السياحية، خدمة للسياح لدى زيارتهم لمختلف هذه المرافق«.
أما الكابتن محم الخشمان مدير الاردنية للطيران فقال: يسعدني أن احضر هذا الاجتماع الذي دعت اليه »الدستور« للمرة الثانية، لنتحدث عن المشكلات التي نعاني منها كشركات طيران او شركات سياحة. ونحن بالرغم من دعمنا لجهود »الدستور« إلا أننا نواجه العديد من المشكلات التي نأمل منكم حلها.. بغية جذب السياحة من كل أنحاء العالم للاردن نظراً لمواقعه السياحية والأثرية.. ونحن على استعداد لتشغيل طائرات »شارتر« الي منطقة العقبة... لدعم السياحة الى الاردن، وانتقد ارتفاع اسعار الفنادق للسياح في الادرن، وقال: للاسف انها اغلى من فنادق شرم الشيخ وانه يجب أن تكون هناك مساهمة من قطاع الفنادق بالعقبة للترويج للسائحين.. وان تقدم الخصومات المطلوبة على غرار القاهرة والدول الاوروبية الأخرى..
وقال: امل من الحكومة ان تدعم قطاعات السياحة والطيران والفنادق بطريقة غير مباشرة كما هو الحال في مصر التي تقدم اغراءات وتعويضات للطائرات لتشجيع وصول السياحة اليها.. وقال: اذا ما احسنا التصرف في دعم هذا القطاع وتوفير الاغراءات فإن منطقة العقبة ستكون منافسة للدول المجاورة بشكل ملحوظ.
واعرب في ختام حديثه عن شكره للمدير العام لدعوته الكريمة وايصال صوت هؤلاء العاملين في المكاتب السياحية والطيران الى المسؤولين لدراسة قضاياهم.
وتحدث السيد طارق الميخي فاشاد بدور »الدستور« لمعالجتها القضايا السياحية وتمنى على المسؤولين العمل لحل كل المشكلات التي تواجه المكاتب السياحية في الاردن.
وبناء على اقتراح السيد زوايدة في شأن تشكيل لجنة من »الدستور« والمكاتب السياحية فقد اعلن الاستاذ المدير العام اسماء الزملاء من »الدستور« ليكونوا اعضاء في اللجنة وهم الاساتذة:
اسماعيل الشريف نائب المدير العام ويوسف عماري نائب مدير الادارة وأحمد أبو الريش مستشار المدير العام وعبدالله القاق مدير التحرير مسؤول صفحة السياحة.
أما اعضاء لجنة المكاتب السياحية فقد تم تشكيلها على النحو التالي من الاساتذة:
بشارة صوالحة وحيدر زيادات ووليد ابو كركي وامجد مسلماني.
وسيتم تحديد مواعيد اجتماع هذه اللجنة قريبا.
وفي هذا الحفل الذي حضره عضو مجلس الادارة الاستاذ سمعان البوري والزملاء اسماعيل الشريف ويوسف عماري واحمد ابو الريش وعبدالله القاق والسيد محمد الشنطي مدير الاعلان والتسويق وعدد من موظفي قسم التسويق، اعرب رؤساء المكاتب عن تقديرهم لدور »الدستور« في خدمة قضايا السياحة مشيدين بدور المدير العام واسرة »الدستور« في دعمها لهذا المرفق الاقتصادي المهم.
وفي ختام اللقاء تناول الجميع طعام العشاء.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش