الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

مزارعو وادي سوف يستبشرون بموسم وفير ويطالبون بصيانة الشارع المؤدي لمنطقتهم

تم نشره في الاثنين 17 آذار / مارس 2003. 02:00 مـساءً
مزارعو وادي سوف يستبشرون بموسم وفير ويطالبون بصيانة الشارع المؤدي لمنطقتهم

 

 
جرش - حسني العتوم - تصوير محمد سوالمة: مياه نبع المغاسل في سوف هذا العام اطلالة خير وفرح لمزارعي وادي سوف الشهير بزيتونه وبساتين اشجار المشمش واللوزيات حيث تدفقت المياه بقوة غير مسبوقة منذ عقدين من الزمان كما تفجرت المياه من بين الشقوق الصخرية بمنظرها الاخاذ والذي صار مقصدا لابناء المنطقة لمشاهدته والاستمتاع به.
وعبر مزارعو الوادي خلال جولة »للدستور« عن سعادتهم بتدفق المياه لسقاية مزارعهم في اشهر الصيف والجفاف عبر اقنية اسمنتية انشئت لهذه الغاية.
وقال المزارع محمد منصور عبدالمحسن الحمد لله لقد كان هذا العام خيرا وبركه وكما تلاحظون فان المياه وفيرة وهناك العديد من الينابيع التي اندثرت منذ زمن بعيد واخرها كانت ضعيفة قد عادت متدفقة وغزيرة الامر الذي يوفر كميات من المياه لسقاية المزارع والحفاظ على الاشجار من خطر الجفاف كما اصبحت الارض مهيأة لزراعة بعض المحاصيل الموسمية والتي تمكن المزارع من استغلال ارضه وزراعتها بأكثر من محصول.
ودعا المزارع علي بني مصطفى المزارعين للاستفادة من هذه المياه وذلك باقامة خزانات لحفظها او عمل حفر ترابية مناسبة لتخزين المياه فيها واشار الى ان المزارع في الوادي تشكل عصب الحياة واحد ابرز عناصر الدخل لابناء البلدة متمنيا على الجهات المسؤولة زيارة المنطقة والاطلاع على واقع المزارع وحجمها وتأثيرها في تأمين مادة زيت الزيتون وانواع الفواكه الاخرى والتي تتطلب توفر مياه على مدار العام كونها اشجارا اعتمدت على المياه والتي تتغذى من الينابيع الا ان تلك الينابيع عادة ما تجف خلال اشهر الصيف وتهدد تلك المزارع بالجفاف مطالبا المسؤولين القيام بزيارة للمنطقة واجراء دراسة حول امكانية اقامة سد صغير للاستفادة من المياه خلال موسم الشتاء.
وطالب المزارعون في الوادي بتحسين الشارع الذي يخدمهم والذي يغص بالحفر وبعض الانهيارات الترابية على جانبيه واشاروا الى انه ومنذ سنتين تم تعبيد اجزاء منه بالخلطة الاسفلتية الساخنة فيما بقيت اجزاؤه الاخرى على حالها.
ويذكر ان هذا الوادي يشتمل على نحو ربع مليون شجرة زيتون ومثل ذلك من اشجار المشمش واللوزيات اضافة الى انتاج العديد من الغراس بانواعها ومن ابرز الينابيع التي تغذيه مياه نبع المغاسل والفوار والمظاهر والعديد من الينابيع الاخرى والتي عادة ما تنتهي مياهها في هذا الموسم الى بحيرة سد الملك طلال.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش