الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

خلال زيارته لمديرية اوقاف البلقاء: هليل يؤكد اهتمام الوزارة بالسياحة الدينية

تم نشره في الخميس 13 آذار / مارس 2003. 02:00 مـساءً
خلال زيارته لمديرية اوقاف البلقاء: هليل يؤكد اهتمام الوزارة بالسياحة الدينية

 

 
السلط - الدستور - قام سماحة الدكتور احمد هليل وزير الاوقاف والشؤون والمقدسات الاسلامية امس بزيارة تفقدية لمديرية اوقاف محافظة البلقاء التقى خلالها مدير اوقاف المحافظة الشيخ عوض الفاعوري الذي قدم شرحا عن العمل في المديرية ومتابعتها لمشاريع اعمار وصيانة مساجد الانبياء عليهم السلام ومقاماتهم في مدينة السلط بشكل خاص ومحافظة البلقاء بشكل عام حيث تتولى اللجنة الملكية المكلفة بهذه الاعمال تنفيذا للتوجهات الملكية السامية الاشراف على بناء وصيانة المقامات في حين يتم حاليا تنفيذ مسجد على مقام النبي شعيب وبكلفة حوالي مليون دينار ومقام سيدنا يوشع بن نون حيث روعي في البناء التصاميم الهندسية الاسلامية للمسجد الملحق بالمقام والذي يضم كما هو الحال في مسجد النبي شعيب اروقة للمكتبة ودارا للقرآن الكريم وسكنا للامام ومرافق متعددة بمساحة اجمالية 650م2 وبكلفة حوالي نصف مليون دينار .
واكد سماحته اهتمام الوزارة البالغ بموضوع المساجد ومقامات الصحابة والشهداء الابرار مشيرا بانها اصبحت معالم بارزة تربط ماضي هذه الامة بحاضرها وتحفز همم الكثيرين من ابناء الدول الاسلامية والعربية لزيارة هذه المقامات والمساجد مشيرا الى ان العمل في مقام سيدنا يوشع سينجز منتصف تموز المقبل في حين شارف العمل في مسجد سيدنا شعيب على الانتهاء وقامت لجنة مؤخرا تضم مندوبين عن مديريات الاوقاف والزراعة والاراضي والمساحة بتحديد مساحات الاراضي الوقفية التابعة للمقام تمهيدا لزراعتها بالاشجار واستثمارها وتوظيف الموقع بما يتلاءم ومكانته واهميته .
وضمن توجهات مديرية السياحة والاثار في وزارة الاوقاف المستقبلية فان النية تتجه لاصدار نشرات باللغتين العربية والانجليزية للتعريف بهذه المواقع والمقامات الدينية وتوضيح اهميتها ودلالاتها.
من جانبه ثمن مدير الاوقاف جهود الوزارة في انجاز محراب ومنبر مسجد السلط الكبير الذي جاء تنفيذه بناء على التوجهات الملكية السامية وينسجم شكله المعماري والفني المتناسق مع الزخرفة الاسلامية الرائعة موضحا ان زيارة الوزير تأتي ضمن سلسلة زيارات للمديرية بهدف الاطمئنان على المشاريع الاستثمارية فيها والتي من شأنها المساهمة في تحقيق تنمية مستدامة تعود بنتائجها الايجابية على المواطنين اقتصاديا واجتماعيا باعتبار ان السياحة الدينية رافد من الروافد الرئيسية لصناعة السياحة في الاردن خاصة وان محافظة البلقاء تزخر بالعديد من هذه المقامات مثل مقام ابي عبيدة عامر بن الجراح الذي تم ترميم مرافقه واعادة بنائه بطابع معماري مميز.
ومقام الصحابي الجليل ضرار بن الازور بكلفة 400 الف دينار وجاء انشاء مديرية للسياحة والآثار في وزارة الاوقاف لتسويق والتعريف بهذه المقامات والاضرحة والمساجد في العالم العربي والاسلامي، واشار مدير الاوقاف الى ان المديرية قامت خلال العام الماضي بانشاء 14 مسجدا موزعة في مختلف مناطق محافظة البلقاء وبكلفة حوالي مليون دينار كما قامت الوزارة وبتوصية مباشرة من وزير الاوقاف بالعمل على افتتاح دارين لرعاية الايتام الاولى في مدينة السلط وتتسع لـ 200 يتيم ويتيمة والثانية في لواء الشونة الجنوبية وتتسع لـ 100 يتم ويتيمة، ولضمان توفير دخل من شأنه تنمية دخل الوزارة والانفاق على المشاريع المعنية بها فقد اعدت مديرية الاوقاف في المحافظة دراسات تم رفعها للوزارة لبيان امكانية بناء طابق اضافي في مجمع سوق السلط الكبير وذلك للارتقاء باهلية الاستثمار على غرار بقية الاسواق الوقفية في مدن الممكة وكذلك بناء طابق اضافي في عمارة السلالم وعمارة الصديق الوقفيتين في السلط.
وكان وزير الاوقاف قد تجول في اقسام المديرية واطلع على عمل مختلف الاقسام فيها مؤكدا حرص الوزارة على النهوض بطبيعة الخدمات التي تقدمها للمواطنين في المجالات كافة.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش