الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

انشاء مختبر مركزي وبناء طابق ثان (لصحي عين الباشا)*المباشرة بانشاء مستشفى جديد في مدينة السلط

تم نشره في الاثنين 1 كانون الأول / ديسمبر 2003. 02:00 مـساءً
انشاء مختبر مركزي وبناء طابق ثان (لصحي عين الباشا)*المباشرة بانشاء مستشفى جديد في مدينة السلط

 

 
السلط - الدستور - محمود قطيشات
باشرت وزارة الصحة باتخاذ الاجراءات العملية لانشاء مستشفى جديد في مدينة السلط لتقديم خدمات شمولية ومتكاملة للمواطنين في محافظة البلقاء حيث تعاني مستشفيات المحافظة الثلاثة من نقص في مجموع الاسرة والذي لا يتناسب وعدد السكان الذي يقترب من 400 الف نسمة. وهذا ما اكدته الارقام الصادرة عن دائرة الاحصاءات العامة والتي تشير الى ان متوسط عدد الاسرة في مستشفيات المملكة يبلغ 17 سريرا لكل 10 الاف مواطن بينما تبلغ النسبة في محافظة البلقاء 6 اسرة لكل عشرة الاف مواطن وهي اقل نسبة على مستوى المملكة.
ومن متابعة (الدستور) للقضايا الصحية في البلقاء يمكن القول بان توجهات وزارة الصحة تهدف الى التوسع في الخدمات باستثمار المرافق الموجودة وتطويرها افقيا ورأسيا في الوقت الذي وقع الاختيار على قطعة ارض مساحتها 63 دونما في منطقة طف يوشع لاقامة مستشفى جديد عليها فان العمل ايضا جار من اجل بناء مستشفى في حوض البقعة وتحديدا في منطقة ام الدنانير اضافة الى نية وزارة الصحة التوسع العمودي ببناء طابق اضافي في مركز صحي عين الباشا الشامل ليستوعب الاعداد المتزايدة من المراجعين ومما يساهم في رفع مستوى الخدمة من خلال زيادة عدد العيادات التخصصية.
كما ان قيام وزارة الصحة ببناء طابقين اضافيين لمبنى عيادات الاختصاص مما سوف يساعد كثيرا في استحداث عيادات جديدة وضرورية للمواطنين مثل اختصاص الاعصاب والاوعية الدموية كما سيساعد في استيعاب التوسعات في عيادة مرضى الكلى التي تضم حاليا 5 اجهزة غسيل كلى وسيتم رفع العدد الى 11 جهازا بعد انجاز المبنى والذي يتوقع ان يكون جاهزا في غضون اربعة اشهر.
وفي اتجاه مواز اخر علمت (الدستور) ان النية تتجه لانشاء مختبر مركزي وبحسب ما ذكر مدير صحة محافظة البلقاء فان المختبر يفترض ان يقدم جميع الخدمات المخبرية مما يوفر على المواطن الكثير من الجهد واعرب عن امله ان يتم تجميع العيادات السنية في عيادة مركزية واحدة اضافة الى دراسة امكانية الغاء المراكز الصحية الفرعية وتحويلها الى مراكز صحية اولية بعد ثبات عدم جدوى المراكز النوعية وتمنى على الحكام الاداريين في الوحدات الادارية التنسيق مع المديرية وخلق حالة من الوعي العام لدى الاهالي لتقبل الفكرة لان نتائجها ستكون ايجابية على نوعية الخدمات الصحية.
ويذكر ان وزارة الصحة رصدت مبلغ 461 الف دينار لانشاء خمسة مراكز صحية اولية في سلحوب والديره ودير علا والشونة الجديدة وخزمة وشراء سيارات اسعاف وانشاء عيادات اسنان وتوسعة مستشفى الشونة الجنوبية و ستة مراكز صحية اخرى في سيحان وموبص ومعدي والبقيع والطوال الجنوبي وعين الباشا وصيانة وتحديث 18 مركزا صحيا في المحافظة.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش