الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

الدعوة الى تفعيل دور المجالس المحلية للمساهمة في الحد منها: مناقشة سبل القضاء على ظاهرة إطلاق العيارات النارية في المناسبات في السلط

تم نشره في الأربعاء 27 آب / أغسطس 2003. 03:00 مـساءً
الدعوة الى تفعيل دور المجالس المحلية للمساهمة في الحد منها: مناقشة سبل القضاء على ظاهرة إطلاق العيارات النارية في المناسبات في السلط

 

 
السلط – الدستور: مناقشة سبل القضاء على ظاهرة اطلاق العيارات النارية في المناسبات المختلفة كان محور الاجتماع الذي عقد أمس برئاسة محافظ البلقاء ثامر الفايز وللحكام الاداريين ورؤساء البلديات في المحافظة ومدراء الدوائر الحكومية ذات العلاقة ورئيس جمعية السلط لمكافحة اطلاق العيارات النارية.
وأكد محافظ البلقاء اهتمام الحكومة بالقضاء التام على هذه الظاهرة من خلال حزمة اجراءات تشريعية وادارية وتوعوية.
وقال ان الآثار السلبية النفسية والاقتصادية والاجتماعية الناجمة عن هذه الظاهرة تترك بصمات وظلالا قائمة على المجتمع خاصة وان الخطأ فيها وارد وقاتل في نفس الوقت. مذكرا بالعديد من الحوادث التي وقعت وأدت الى ضحايا في محافظة البلقاء ودعا الحكام الاداريين الى عقد لقاءات مع الهيئات الرسمية والشعبية والوجهاء والمخاتير واصحاب الاختصاص في الوحدات الادارية من اجل اتخاذ السبل الكفيلة بالحد والقضاء على هذه الظاهرة التي تفاقمت مؤخرا لاعتبارات كثيرة كما دعا الى تفعيل دور المجالس المحلية وان تقوم هذه المجالس بالتعاون مع المعنيين باتخاذ خطوات عملية تساهم في الحد من الظاهرة ثم القضاء عليها.
وقال ان جميع الذين يطلقون العيارات النارية يعرضون حياة الناس للخطر مشيرا الى ان الدراسات الاجتماعية والنفسية تؤكد ان مطلقي العيارات النارية اناس غير متزنين ويعانون من اضطرابات نفسية تجتاح الى حزم في المعالجة.
واعرب عن امله ان يلتزم جميع الاشخاص الذين وقعوا على مواثيق الشرف ازاء هذه الظاهرة بما وقعوا عليه باعتبارهم قيادات محلية تشكل نماذج يحتذى بها في هذا المجال وفي اية مجالات اخرى.
وقال ان الجهات الرسمية لن تتوانى عن انزال اقصى العقوبات القانونية ولن تسمح لأي شخص بالتوسط لدى هذه الجهات لمسامحة او التخفيف في الاجراءات المتخذة بحق مطلقي العيارات النارية وسيتم ضبط السلاح وايداع صاحبه للقضاء.
من جانبه أكد العقيد محمد ابو دلو مدير شرطة محافظة البلقاء اهتمام المديرية بهذه الظاهرة وقال ان مديرية الشرطة شكلت مجموعة فرق من رجال الامن العام من اجل تفعيل دورها واتخاذ الاجراءات القانونية الرادعة بحق فاعليها. كما تم توجيه كتب رسمية لجميع الهيئات الرسمية والتطوعية للتوعية حول هذه الظاهرة معربا عن استعداد المديرية لعقد دورات والقاء محاضرات تثقيفية في جميع المرافق والجمعيات والمدارس للحديث عن خطر هذه الظاهرة.
اما رئيس جمعية السلط لمكافحة العيارات النارية موسى الحياري فاستعرض اهداف الجمعية ونشاطاتها ودعا الفعاليات الرسمية ذات العلاقة لتفعيل دورها في ضوء النتائج الخطيرة الناجمة عنها وقال ان الجمعية بدأت بالتوعية والتواصل مع اصحاب الأعراس وطالب البلديات بالتعاون مع الجمعية لتركيب لوحات معدنية ثابتة عند مداخل المدن تحمل عبارات تحث على عدم اطلاق العيارات النارية مؤكدا ان الجمعية على اتم الاستعداد لديمومة التواصل مع المجتمع المحلي وستتم مخاطبة جميع رؤساء البلديات للتعاون في هذا المجال.
وطرح رؤساء بلديات عين الباشا/ الفحيص ماحص عدة مقترحات من بينها تخصيص جائزة رمزية لأفضل »عرس« يلتزم اصحابه بالتعليمات ومتطلبات السلامة العامة والقيام بجولات على اصحاب الاعراس وربطهم بكفالات مسبقة ومشاركتهم فرحتهم بالمشاركة مع جمعية السلط لمكافحة اطلاق العيارات النارية.
وتقرر في نهاية الاجتماع فتح قنوات الاتصال مع وسائل الاتصال المختلفة لنشر اهداف جمعية مكافحة العيارات النارية وتحقيق هذه الاهداف.. والتعريف بخطورة هذه الظاهرة ووضع كل التصورات اللازمة للحد منها ثم منعها.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش