الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

أحزاب ومؤسسات وهيئات أهلية تواصل تنديدها بالعمل الاجرامي

تم نشره في السبت 12 تشرين الثاني / نوفمبر 2005. 02:00 مـساءً
أحزاب ومؤسسات وهيئات أهلية تواصل تنديدها بالعمل الاجرامي

 

 
عمان - الدستور - جمال العلوي: توحد الأردنيون من مختلف المشارب والاتجاهات في التعبير عن تضامنهم ورفضهم لقوى الشر التي أرادت ان تنال من وحدة الوطن وأمنه واستقراره . وعبروا عن وجعهم وأحاسيسهم التي ضربت بالصميم جراء فئة ضالة لم تراع حق الله في حرمة الدم المسلم .
وهب أبناء الشعب الأردني من كل ألوان الطيف الاجتماعي والسياسي للتعبير عن غضبتهم بصوت واحد: كلنا فداء الوطن ومع وحدته واستقراره .اللجنة الوطنية والهيئة الاستشارية للعسكريين القدامى قالت في بيان لها إن هذا العمل الاجرامي الجبان نفذته مجموعة كافرة مريضة ، مؤكدة وقوف ابناء الوطن خلف القيادة الهاشمية في مواجهة هذه التحديات . ودعت أبناء الشعب الأردني لمزيد من التضامن والوقوف صفاً واحداً للدفاع عن الوطن وأمنه .
الأحزاب العربية
وعبرت الأمانة العامة للمؤتمر العام للأحزاب العربية عن بالغ إدانتها للجريمة الوحشية البشعة التي تمثلت في التفجيرات المروعة التي شهدتها ثلاثة فنادق في مدينة عمان، وراح ضحيتها عشرات القتلى ومئات الجرحى من المدنيين. وقالت إن هذه العملية الآثمة تهدف إلى زعزعة الأمن والاستقرار في الأردن والنيل من اقتصاده، وحياة مواطنيه المعيشية والاجتماعية. وأكدت ان التوجه الجاد لمقاومة هذا الاحتلال البغيض لا يكون إلا بضربه واستهدافه بكل السبل فالمقاومة حق مشروع بل وواجب على أبناء الأمة جميعاً، لكن ذلك لا يمكن أن يكون ولا يجوز أن يكون بالاستهداف المتعمّد لمرافق الوطن وحياة المواطنين العاديين. وشددت على أن الأمانة العامة لمؤتمر الأحزاب العربية تعلن وقوفها مع الأردن في هذه المحنة، وكلنا ثقة بأن الأردن الذي كان دائماً واحة أمن وأمان لمواطنيه والمقيمين على ترابه قادر على تجاوز آثارها على جميع المستويات.
المركز الوطني
كما استنكر المركز الوطني لحقوق الإنسان التفجيرات الإرهابية التي هزت عمان مؤكدا ادانته لكل ما يستهدف حياة المواطنين وأمنهم وحريتهم وكرامتهم ، واصفا هذه الأعمال بالإجرامية التي لا تمت بصلة للقيم الإنسانية ولا للدين الإسلامي الحنيف الذي أكد على حرمة قتل النفس الإنسانية البريئة ، معتبرا إياها جريمة ضد الإنسانية وأنها صورة من صور القتل الجماعي الذي تحرمه كل القوانين والمواثيق الدولية والشرائع السماوية ، ومؤكدا ثقته بالأجهزة الأمنية بالوصول إلى هذه الفئة الباغية الضالة وإيصالها إلى العدالة .
الشباب الديمقراطي
وأدان المكتب التنفيذي لدائرة الشباب الديمقراطي الاردني (رشاد) باقوى العبارات واشدها الاعمال الارهابية المدانة التي استهدفت امن وطننا الغالي وارواح مواطنينا الابرياء مؤكدا ان الشعب الاردني بكل مكوناته وفئاته يستنكر هذه الاعمال الاجرامية ويدينها ويقف صفا واحدا من اجل اردن وطني امن ومستقر. ودعا الى وقفة شعبية موحدة تشد من ازر الشعب الاردني في محنته وتعبر للقتلة والمجرمين عن فشل مخططاتهم ومؤامراتهم الدنيئة. وتقدم ( رشاد ) بالتعزية الحارة لاسر الضحايا وتمنى الشفاء العاجل للجرحى والمصابين مؤكدا ان امن الاردن واستقراره مطلب للجميع نلتقي حوله ونبذل ارواحنا دونه. لجان حق العودة . وأعربت اللجنة العليا للدفاع عن حق العودة للاجئين في الاردن عن ادانتها اعمال الاجرام في التفجيرات العدوانية الاثمة على شعبنا في فنادق عمان الثلاثة ، وشجبت هذا العمل المجرم الموجه ضد كل ما هو انساني وجميل وتقدمي في الاردن الذي يقف دائما في خندق الدفاع عن قضايا الامة لا سيما في فلسطين والعراق. وشددت على ان امن الوطن والمواطن والمجتمع الاردني اولوية وطنية اردنية يقف وراءها ويسندها شعبنا الاردني الواحد الموحد بكل فئاته وعلى اختلاف عقائده ومشاربه في مواجهة كل من يحاول العبث بامن هذا الوطن واستقراره.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش