الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

وزير الخارجية ونظيرته الاميركية يبحثان القضايا الاقليمية وسبل تطوير العلاقات الثنائية *القصراوي: بحث ارتفاع اسعار النفط عالميا وتأثيره على

تم نشره في الاثنين 20 حزيران / يونيو 2005. 03:00 مـساءً
وزير الخارجية ونظيرته الاميركية يبحثان القضايا الاقليمية وسبل تطوير العلاقات الثنائية *القصراوي: بحث ارتفاع اسعار النفط عالميا وتأثيره على

 

 
التنسيق مع السلطة الفلسطينية فيما يتعلق بالانسحاب من غزة
رايس: الاردن شريك استراتيجي مهم للولايات المتحدة في المنطقة
ندعم جهود الاردن في الاصلاح ومكافحة الارهاب
عمان - بترا
اعرب وزير الخارجية فاروق القصراوي عن تقديره للدعم الاميركي للاردن في مختلف المجالات السياسية والاقتصادية .
وقال في مؤتمر صحفي مشترك مع وزيرة الخارجية الامريكية الدكتورة كونداليزا رايس عقد امس في مبنى وزارة الخارجية ان المباحثات التي اجراها مع رايس امس كانت بناءة ومهمة حول مختلف القضايا الاقليمية والعلاقات الثنائية بين البلدين الصديقين وسبل تطويرها.
واشار الى انه بحث مع رايس تأثيرات ارتفاع اسعار النفط في الاسواق العالمية على الاقتصاد الاردني معربا عن امله ان تأخذ الولايات المتحدة هذا الموضوع بالاعتبار عند النظر في تقديم المساعدات للاردن.
وقال انه تم التأكيد على اهمية التنسيق مع السلطة الوطنية الفلسطينية فيما يتعلق بموضوع الانسحاب من غزة في اطار خريطة الطريق.
وبالنسبة للعراق قال ان الاردن يؤيد اقامة علاقات قوية مع العراق مشيرا الى ان صياغة الدستور العراقي تشكل موضوعا غاية في الاهمية بالنسبة للشعب العراقي.
وقال اننا كررنا رفضنا للارهاب اينما وجد وتحدثنا عن عمليات الاصلاح الدائم ونتطلع الى الدعم الاميركي لتنفيذ الاصلاحات الاقتصادية والسياسية المنشودة.
وقالت وزيرة الخارجية الاميركية ان الاردن شريك استراتيجي مهم للولايات المتحدة في المنطقة وهو يشاركنا رؤى الاصلاح السياسي.
واعربت عن تقديرها للجهود التي يبذلها الاردن والدور الذي يلعبه لتحقيق السلام الدائم في المنطقة وفي الاراضي الفلسطينية.
واضافت ان بلادها تثمن وتقدر اعلان جلالة الملك عبدالله الثاني عن خطة التطوير والاصلاح في الاردن للسنوات العشر المقبلة.
واضافت ان الاصلاحات في الاردن وعلى رأسها الاصلاح التعليمي وفي مختلف المجالات الاخرى والخطوات المبدعة للشباب تشكل انموذجا لدول المنطقة.
واشارت الى ان الصادرات الاردنية الى السوق الاميركية ارتفعت بعد توقيع اتفاقية التجارة الحرة مع الاردن عام 2000 الى اكثر من مليار دولار.
واشارت الى ان الولايات المتحدة تدعم الاردن وتقدم المساعدات تقديرا لجهوده في عملية الاصلاح وفي مكافحة الارهاب.
وفي ردها على اسئلة الصحفيين قالت ان عملية الاصلاح ليست مشروعا اميركيا ولكن نحن نريد ان نكون شريكا داعما للحكومات الراغبة في الاصلاح مشيرة الى ان الاردن انموذج في هذا المجال.
وفيما يتعلق بقضية اللاجئين اعتبرتها من قضايا التسوية النهائية وسيتم ايجاد حلول عادلة ودائمة لمشكلة اللاجئين.
وقالت ان الوضع في العراق يجب ان يكون هناك صورة واقعية ومتفائلة بعد انتخاب حكومة لها تمثيل واسع وعريض واتخاذ الاجراءات الكفيلة باستقرار العراق.
واعتبرت رايس التي التقت رئيس الوزراء الاسرائيلي ارييل شارون في وقت سابق امس ان خطة الانسحاب الاسرائيلية من غزة يمكن ان تؤدي الى احياء عملية السلام في الشرق الاوسط.
وكانت رايس وصلت الى عمان امس في اطار جولة لها في الشرق الاوسط تستمر ثمانية ايام تبحث خلالها العديد من المواضيع والقضايا في المنطقة.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش