الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

استكمال جلسة استجواب الحباشنة.. الاربعاء المقبل: مطالبة نيابية للحكومة بفتح حوار مع النقابات

تم نشره في الاثنين 21 شباط / فبراير 2005. 02:00 مـساءً
استكمال جلسة استجواب الحباشنة.. الاربعاء المقبل: مطالبة نيابية للحكومة بفتح حوار مع النقابات

 

عمان ـ الدستور ـ مصطفى الريالات: يستكمل مجلس النواب، في الجلسة التي يعقدها يوم الاربعاء المقبل، مناقشة الاستجواب، الذي قدمه النائب علي ابو السكر، بحق وزير الداخلية المهندس سمير الحباشنة، بعد ان اضطر رئيس مجلس النواب، المهندس عبدالهادي المجالي، الى رفع الجلسة التي عقدها مساء امس، وعدم مواصلة النظر في الاستجواب الذي شرع بمناقشته لضيق الوقت عقب ابداء اكثر من »40« نائبا رغبتهم في المشاركة في المناقشة.
واعلن النائب فواز الزعبي، خلال الجلسة، التي خصصت لمناقشة ردود الحكومة على اسئلة النواب، عدم الاكتفاء باجابة وزير الصناعة والتجارة على سؤال حول برنامج شهادات المطابقة، حيث قرر تحويل سؤاله الى استجواب للوزير، كما قرر النائب غازي الزبن هو الاخر تحويل سؤاله لوزير الاوقاف حول صندوق الزكاة، الى استجواب للوزير لعدم الاكتفاء بما ورد من اجابة على سؤاله، بينما لوح النائب عبدالكريم الدغمي، بتحويل سؤاله حول الشركة المملوكة للحكومة لغايات منطقة العقبة الاقتصادية الخاصة، الى استجواب لرئيس الوزراء فيصل الفايز.
وفي الوقت الذي أكد فيه وزير الداخلية سمير الحباشنة مجدداً أن الحكومة ممثلة بوزارة الداخلية واجهزتها المختلفة لن تتوانى عن تطبيق القانون، وان الوزارة لم تقم الا بواجبها في منع اجتماع غير مرخص، اعتبر النائب علي ابوالسكر ان الحباشنة في رده على اسئلة الاستجواب الـ 32 اقحم موضوع النقابات واجراءات الحكومة بشأنها في موضوع الاستجواب، لتضليل المجلس والتهرب من الرد على مضمون الاستجواب (السياسة التي تتعامل فيها الحكومة مع النواب والدور الرقابي للنائب) وتحديدا تصرفات وزير الداخلية وتعليماته لهدر هيبة مجلس النواب والاعتداء على كرامة اعضائه وتعطيل الدور الرقابي للمجلس (وفق ما ذكره).
وتحدث في مناقشة الاستجواب 9 نواب انقسم خلالها المتحدثون بين مؤيد للاجراءات التي اتخذتها الحكومة بحق النقابات ودعوة الحكومة الى تطبيق القانون ومحاسبة من يسيء الى ثوابت الدولة، وبين من رأى في هذه الاجراءات مبالغة ولا تستدعي كل هذه الضجة، وسط مطالبة نواب رئيس الوزراء التدخل لحل الخلاف القائم عبر فتح حوار مع النقابات وطي صفحة الخلاف حفاظا على الوحدة الوطنية والحرص على امن الوطن والمواطن.
وكان المجلس في بداية الجلسة ناقش ردود الحكومة على 29 سؤالا نيابيا وسط انتقادات للحكومة بتأخير وصول اجاباتها على الاسئلة التي رأى نواب بانها غير واضحة وعامة.
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش