الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

بهدف تعزيز تنافسية المنتج الاردني * »البحوث الزراعية ونقل التكنولوجيا« ينفذ مشروعا للتوعية بموعد قطف الثمار المعدة للتصدير

تم نشره في الثلاثاء 15 شباط / فبراير 2005. 02:00 مـساءً
بهدف تعزيز تنافسية المنتج الاردني * »البحوث الزراعية ونقل التكنولوجيا« ينفذ مشروعا للتوعية بموعد قطف الثمار المعدة للتصدير

 

 
السلط-الدستور
ينفذ المركز الوطني للبحوث الزراعية ونقل التكنولوجيا مشروع »التوعية والتدريب على جاهزية ثمار الاشجار المثمرة للقطف بهدف التصدير« بالتعاون مع مشروع تنمية الصادرات البستانية ونقل التكنولوجيا ومؤسسة الدجاني الزراعية من القطاع الخاص حيث يكتسب هذا المشروع اهمية خاصة باعتبار ان الاشجار المثمرة تحتل ما مساحته 40% اي 650 الف دونم من الاراضي المزورعة في الاردن وعلى الرغم من ذلك الا ان مساهمة انتاج هذه المساحة في الصادرات الاردنية يعتبر محدودا نظرا للمنافسة الشديدة من قبل منتجي ثمار الفاكهة في الاسواق المختلفة سواء الاوروبية او الخليجية والتي تضع مواصفات صارمة لمستورداتها من ثمار الفاكهه.
الدكتور عبد النبي فردوس مدير عام المركز الوطني للبحوث الزراعية ونقل التكنولوجيا قال ان هذا المشروع يعتبر من النماذج الرائدة في التعاون مع القطاع الخاص واشراكه في عملية نقل التكنولوجيا في المجال الزراعي للاستفادة منها بهدف تطويره ووضعه على خارطة المنافسة مع المنتجات الزراعية سواء على الصعيد الاقليمي او الدولي حيث ان دخول هذه الاسواق والمنافسة فيها يستلزم بذل الجهود لتحسين المنتج المحلي وايصاله للمستهلك في هذه الدول بأفضل المواصفات المطلوبة مع مراعاة المدة الزمنية التي يحتاجها النقل والوصول من المنتج الى المستهلك .
واضاف الدكتور فردوس ان غالبية المزارعين في الاردن يعتمدون على الصفات الظاهرية للنضج لتحديد مواعيد قطف محصولهم وهي طريقة لا تناسب الثمار المعدة للتصدير والتي يستلزم وصولها الى اسواق الاستهلاك وقتا يختلف باختلاف بعد هذه الاسواق وطريقة النقل المتبعة لذلك فان توفير المعلومات والمواصفات الخاصة بمؤشرات نضج ثمار الفاكهه المختلفة والتي تقطف بغرض التصدير وتوعية وتدريب مزارعي ومصدري ثمار الفاكهة بالاضافة الى المرشدين الزراعيين على تحديد الموعد الامثل لقطاف هذه الثمار هي الطريقة الاكثر كفاءة لتعزيز تنافسية المنتج الاردني من ثمار الفاكهة.
وتشمل فعاليات المشروع على ورش عمل وبرنامج تدريب عملي وميداني في الانواع التالية من الفاكهة:
البطيخ حيث تقدر المساحة المزروعة في الاردن »32800« دونم تنتج حوالي 102400 طن وبلغت صادرات الاردن من هذه المادة 18424 طنا والمستوردات 800 طن.
التفاح حيث تقدر المساحة المزروعة في الاردن بـ 60 الف دونم تنتج حوالي 135 الف طن وبلغت مستورداتها من التفاح عشرة الاف طن.
التمور حيث تقدر المساحة المزروعة باشجار نخيل البلح 8000 دونم تنتج حوالي 2400 طن وبلغت مستورداتها 7000 طن.
العنب تقدر المساحة المزروعة باشجار العنب 145 الف دونم تنتح حوالي 65 الف طن سنويا وبلغت مستوردات الاردن من العنب 4000 طن.
الاجاص تقدر المساحة المزروعة في الاردن بـ 8000 دونم تنتج حوالي 5000 طن سنويا وبلغت المستوردات من الاجاص 1200 طن.
اللوزيات »الدراق والنكترين والمشمش« المساحة المزروعة في الاردن تقدر بـ 83 الف دونم تنتج حوالي 65 الف طن ونستورد سنويا حوالي 3500 طن.
واعتبر الدكتور فرودس ان هذا القطاع الحيوي بحاجة الى مزيد من الاهتمام والعناية من مختلف الجهات لما يشكله من مساهمة حقيقية في الناتج المحلي ورفد الخزينة بالعملات الصعبة في حالة تطويره ورفع المستوى التنافسي للمنتج الاردني.

رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش