الصفحات
الكاملة
تيوب
الدستور
رسالة جلالة
الملك للدستور
موقع
زوار الأردن
موقع
جلالة الملكة
موقع
جلالة الملك

اكتشاف موقع اثري نبطي * 25% نسبة الزيادة في زوار البتراء خلال الثلث الاول من العام الحالي

تم نشره في الأربعاء 18 أيار / مايو 2005. 03:00 مـساءً
اكتشاف موقع اثري نبطي * 25% نسبة الزيادة في زوار البتراء خلال الثلث الاول من العام الحالي

 

 
البتراء - الدستور - موسى خليفات- بترا
سجلت نسبة الزيادة في عدد الزوار القادمين الى مدينة البتراء الاثرية خلال الاربعة شهور الاولى من العام الحالي ارتفاعا مقداره 25% عن نفس الفترة من العام الماضي في حين بلغت نسبة الزيادة في الرسوم عن نفس الفترة من العام الماضي 250%.
وقد زار المدينة الوردية منذ بداية العام الحالي ولغاية نهاية شهر نيسان الماضي 137 الفا و410 زوار استوفي منهم مبلغ مليونين و131 الفا و882 دينارا في حين زارها لنفس الفترة من العام الماضي 110 الاف و682 زائرا استوفي منهم مبلغ 826 الفا 395 دينارا مقابل دخول المدينة.
ورافق الارتفاع في نسبة الزيادة في اعداد الزوار تحسن ملحوظ وارتفاع في نسبة الاشغال الفندقي في فنادق البتراء من مختلف الفئات الفندقية.
وعزا مسؤولون في القطاع السياحي في البتراء هذه الزيادة إلى التنوع في المنتج السياحي الأردني ونجاعة أنشطة الترويج والتسويق السياحي للأردن في كافة أنحاء العالم علاوة على توفر القناعة لدى المجموعات السياحية القادمة من مختلف أنحاء العالم حول استقرار الساحة الأردنية على الرغم من الصراعات الإقليمية التي تحيط بالأردن.
ويعود الارتفاع الكبير في نسبة الرسوم المستوفاة من السياح إلى عودة العمل ومنذ بداية العام الحالي بالرسوم المقررة من قبل في البتراء والبالغة 21 دينارا للسائح الأجنبي والعربي وجرى تخفيضها لخمسين بالمائة للعامين الماضيين نتيجة الظروف التي مرت بها الحركة السياحية في المنطقة والبتراء نتيجة الأوضاع السياسية التي مر بها العالم والمنطقة بشكل خاص خلال الأعوام القليلة الماضية.
ويرى مسؤولون ومهتمون في المنطقة ان النشاط السياحي في البتراء بدأ يعود الى سابق عهده ويتجه نحو الاستمرارية بدلا من الموسمية.
إلي ذلك ساهمت مرافق البنية التحتية والفوقية على حد سواء في البتراء ومناطق الإقليم كافة في إطالة مدة إقامة الزائر في المنطقة بنسب متفاوتة لكنها لم ترق إلى المستوى المطلوب بعد.
من جهة اخرى اكتشف منقبون أثريون اردنيون وأميركيون في موقع البيضا في البتراء بقايا معلم نبطى يعود للقرن الاول الميلادي يتوقع انه مبنى ديني او مقر أقامة فاخر0 حسبما أفاد المدير العام لدائرة الاثار العامة الدكتور فواز الخريشه0
والمعلم النبطي الجديد وفق الخريشه مبنى على هضبة صخرية صغيرة قال ان بحثا أثريا اثبت ان هزة ارضية أدت الى انهيار المعلم المكتشف داخل قبو أسفل أرضيته الرئيسة0 كذلك أبلغ الخريشه وكالة الانباء الاردنية أن من بين اللقى الاثرية المكتشفة في القبو أعمدة وتاجيات تظهر عليها نباتات وازهار منحوتة بدقة متناهية وفق اسلوب يذكر بذلك الذي اتبعه الانباط في خزنة البتراء ومعبدها الكبير0
وتتمايز تاجيات البيضا عن سواها كما اضاف الخريشه باشكالها غير التقليدية أذ نحى النحاتون الانباط الى جعلها رؤوسا للالهة زيوس وهرقل وديميتر وهيرميس وديو سايدن وابولو وارتيمس وباكوخس0
واعتبر انه ليس مدهشا ان تكون عناقيد عنب واوراق كرمة بارزة وجلية على هذه التاجيات 0
ويشرف على مشروع التنقيب الدكتور باتريشيا بقاعي بينما يشارك في التنقيب المركز الاميركي للابحاث الشرقية اكور0
وزاد الخريشه موضحا ان المنطقة المحيطة بالمعلم الجديد وهي خارج السيق الصغير للبيضا كانت مركزا لانتاج الخمور في الماضي0 مشيرا الى ان دراسة طبيعة للشكل الاصلي للمبنى الاصلي دلت على انه كان مبنى دينيا او مقرا فاخرا 0
رئيس مجلس الإدارة: محمد داوودية - رئيس التحرير المسؤول: مصطفي الريالات - المدير العام: الدكتور حسين العموش